مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وســلامتكم

لقاح الكورونا مجاناً للمواطنين والمقيمين

بدر عبدالله المديرس
2020/12/03   06:42 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



التعامل بالإنسانية خاصة مع الأمراض والأوبئة هو السائد في الكويت بلد مركز العمل الإنساني.
قال سمو الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بأن اللقاح المضاد للكورونا سيكون بالمجان للمواطنين والمقيمين وهذا هو العمل الإنساني في الكويت مركز العمل الإنساني الذي سيصل صيته وأخباره إلى مختلف أنحاء العالم بما في ذلك المقيمين والوافدين والعمالة المنزلية التي تتداول أخبارهم هذه الأيام بلغاتهم المختلف بالهندية والفلبينية والسيلانية والبنجلاديشية وغيرها من لغاتهم بأن اللقاح خاص للمواطنين فقط وليس للمقيمين والوافدين.
هذا الكلام أنقله من العمالة المنزلية التي تعمل عندي في البيت حيث قالوا لي (بابا) بان لقاح فيروس الكورونا لكم أنتم الكويتيين.
وأما نحن الذين نعمل عندكم لن يشملنا لقاح الكورونا وبادرتهم بالقول على الفور من قال لكم هذا الكلام فقالوا (بابا) أصدقاؤنا من بلدنا ومن غير بلدنا الذين يعملون عند جيرانكم بالتواصل معهم بالآيفون والواتسبات وأيضاً من أهالينا اتصلوا بنا خائفين على صحتنا من أن لا يعطى اللقاح لنا .
وطمأنتهم ورأفت بحالهم حفاظاً على صحة أجسامهم وعلى مخالطتهم معنا إذا أخذنا اللقاح وهم لا يأخذونه سيظل الوباء الشرس في البيت لمخالطتهم معنا ومع العمالة المنزلية مع جيراننا ومن خلال عطلتهم الأسبوعية بالمخالطة مع أصدقائهم وقلت لهم إن هذا الكلام غير صحيح أبداً بلغتهم التي أفهم منها كلمات تمشي الحال معهم لأنهم لا يعرفون اللغة العربية.
فردوا بالقول أنت (بابا) زين وايد واحنا (بابا) سنتصل مع بابا وماما وزوج مال أنا وباتشا لنفرحهم بأن اللقاح مع (بابا) نأخذه معاً.
إن الشائعة التي تدور بينهم بعدم أخذهم اللقاح ستصل بلا شك إلى الثمانين ألف من العمالة المنزلية وأكثر في بلدانهم الذين في الطريق إلى الكويت في الأسبوع القادم ليفرحوا الأهالي بقدومهم وإذا سمعوا مثل هذا الكلام بالشائعات فلربما الكثيرون منهم سيترددون في القدوم إلى الكويت والمتضررين الأهالي الذين ينتظرونهم مثل مربيات أطفالهم والطباخين والسواقين وخدم منازلهم الآخرين.
قبل الختام :
إذاً المطلوب من الجهات الرسمية خاصة وزارة الصحة بالتواصل مع وزارة الخارجية المسؤولة عن السفارات أن تعلن عن طرق سفاراتهم بالكويت بأن يخاطبوا رعاياهم ويطمئنوهم بأن لقاح فيروس الكورونا سيأخذونه مع المواطنين وألا يسمعون أي كلام من أحد.
وكذلك على الأهالي الذين لديهم عمالة منزلية أن يطمئنوا العاملين عندهم بألا يخافوا من عدم إعطائهم لقاح الكورونا بأننا سنذهب مع بعض إلى أماكن توزيع اللقاح لنأخذ اللقاح مع بعض وأن يخبروا أصدقاءهم من رعايا بلدهم رجالاً ونساء ليطمئن الجميع على توزيع اللقاح للجميع ولا فرق بين مواطن ومقيم ووافد لأنهم يعيشون ويكسبون رزقهم في بلد مركز العمل الإنساني ولذلك صحة الإنسان في بلدنا لا فرق بين مواطن ومقيم ووافد.
إلى جانب ذلك لدينا وسائل إعلام مقروءة ومرئية ومسموعة بلغات غير العربية.
وكذلك على وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن تطالب خطباء المساجد في يوم الجمعة في بعض المساجد التي تكون خطبة الجمعة بلغات بلدانهم يجب أن توضح للمصلين في هذه المساجد ليطمئنوا على أحوالهم الصحية.
وحتى لا تصل أخبار الشائعات بالتمييز بين المواطن والمقيم والوافد في لقاح فيروس الكورونا للمواطنين فقط منعاً للمتصيدين بالماء العكر من الخارج بنشر مثل هذه الأخبار المضللة في بلد مركز العمل الإنساني.
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

5370.6865
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top