Taw9eel Orange Friday
أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

المناظرة الثانية والأخيرة بين ترمب وبايدن

2020/10/23   03:56 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
المناظرة الثانية والأخيرة بين ترمب وبايدن



 انطلقت المناظرة الأخيرة بين مرشحي الانتخابات الرئاسية الأميركية، الرئيس الجمهوري دونالد ترمب والمرشح الديمقراطي جو بايدن، الخميس.

وتأتي المناظرة بوقت يحتاج فيه ترامب بشدة لتغيير مسار السباق، إذ يتخلف عن بايدن في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد قبل أقل من أسبوعين على التصويت، وإن كانت المنافسة أكثر احتداما بكثير في بعض الولايات.

وأدلى عدد قياسي من الأميركيين بلغ 42 مليونا بأصواتهم بالفعل، قبيل المناظرة التي ستعقد في ناشفيل عاصمة ولاية تنيسي، مما يعني أن فرصة ترامب للتأثير على نتيجة السباق ربما تضيق.

وتابع ما لا يقل عن 73 مليون مشاهد المناظرة الأولى بين ترامب وبايدن، فيما فوّت الرئيس المناظرة الثانية بعدما تقرر إجراؤها عبر الإنترنت في أعقاب تشخيص إصابته بفيروس كورونا المستجد.

كورونا
دافع ترمب عن تعامل إدارته في أزمة فيروس كورونا المستجد، وقال إن أعداد الضحايا كان من الممكن أن تزيد كثيرا عما هي الآن، مشيرا إلى أن اللقاح سيكون جاهزا خلال أسابيع وسيوزعه الجيش.

وأضاف: "عمليات تطوير لقاح كورونا تسير بشكل جيد، وسيكون لدينا أكثر من 100 مليون جرعة".

وقال ترمب إن إدارته ليس بمقدورها إغلاق البلاد مجددا بسبب كورونا، مضيفا: "علينا أن نعيد فتح مدارسنا".

وتابع الرئيس: "ليس بمقدورنا إغلاق البلاد مجددا، وبايدن كان ضد قراري إغلاق الحدود أمام الصينيين".

وأوضح ترمب: "الحكام الديمقراطيون للولايات أغلقوها وتسببوا في معاناة كبيرة للسكان".

بينما قال بايدن إن عدد وفيات كورونا تخطى الـ200 ألف، وإن "أي شخص مسؤول عن هذا الكم من الوفيات لا يجب أن يكون رئيسا للولايات المتحدة"، مشيرا إلى أن الأعداد ترتفع في الولايات المتحدة بمعدل أعلى من أوروبا.

وأوضح بايدن: "نحن لم نتعلم أن نتعايش مع كورونا كما يقول ترامب، لكننا نموت بسبب الوباء"، وعارض فتح المدارس والأماكن العامة إلا مع ضمان وجود تباعد اجتماعي وفحوصات كافية.

واتهم بايدن ترامب بأنه كان علم بمدى خطوة فيروس كورونا في يناير، و"رغم ذلك لم يخبر الشعب الأميركي بهذا".

الأمن القومي
ومن جهة أخرى، اتهم ترامب بايدن بأنه حصل على 3.5 مليون دولار من روسيا، مؤكدا أنه "لا يوجد من هو أكثر صرامة مني إزاء روسيا".

وفي المقابل، قال بايدن إن "أي دولة تتدخل في الانتخابات ستدفع الثمن إذا اصبحت رئيسا، سواء كانت روسيا أو الصين أو إيران".

وتساءل: "لماذا لم يتخذ ترامب قرارا بشأن ما أثير حول دفع أموال لقتل جنود أميركيين في أفغانستان؟".




أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 
Taw9eel Orange Friday

79.1734
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top