أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

مصر تطلب توضيحًا رسميًا من الحكومة الإثيوبية

منسوب النيل ينخفض.. وتضارب إثيوبي في ملء السد

2020/07/15   07:04 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
منسوب النيل ينخفض.. وتضارب إثيوبي في ملء السد

السودان: تراجع منسوب المياه يؤكد إغلاق بوابات السد
القاهرة تبحث اللجوء إلى مجلس الأمن


تصريحات إثيوبية متضاربة بشأن ملء خزان سد النهضة أثارت حالة من الجدل على الصعيدين المصري والسوداني، وذلك بعدما أعلن وزير الري والمياه والطاقة الإثيوبي، سيليشي بيكيلي، بدء ملء وتخزين المياه في السد قبل أن يعود وينفي التقارير المتداولة في هذا الصدد، وفق ما نقلت عنه وكالات إعلامية.
وقال بيكيلي أن "المفاوضات بشأن سد النهضة مستمرة ليس للجيل الحالي فقط وإنما لصالح الأجيال القادمة"، مضيفا أنه "تم الاتفاق على بعض النقاط خلال الاجتماع مع مصر والسودان".
يأتي ذلك بعدما التقطت الأقمار الصناعية، أمس الثلاثاء الماضي، صورا جديدة لسد النهضة الإثيوبي، والتي أظهرت أن إثيوبيا قد بدأت بالفعل في ملء الخزان.
وأعلنت وزارة الري والموارد المائية السودانية، تراجع منسوب مياه نهر النيل الأزرق بما يعادل 90 مليون متر مكعب مما يؤكد إغلاق بوابات "سد النهضة".
وتابعت: "اتضح جليا بواسطة مقاييس تدفق المياه في محطة الديم الحدودية مع إثيوبيا أن هناك تراجعا في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يوميا ما يؤكد إغلاق بوابات سد النهضة".
وقالت إنها تجدد رفضها لأية إجراءات أحادية الجانب يتخذها أي طرف خصوصا مع استمرار جهود الاتحاد الأفريقي ورئيس جنوب أفريقيا، سيريل رامافوزا، للتوصل إلى توافق ما بين الدول الثلاث في النقاط الخلافية العالقة والتي يمكن الاتفاق حولها إذا توفرت الإرادة السياسية.
وستتابع الحكومة السودانية ووزارة الري والموارد المائية هذه التطورات بما يؤمن المصالح القومية السودانية.
وعلى الصعيد المصري، قال المتحدث باسم وزارة الري، المهندس محمد السباعي، في تصريحات نقلها موقع "مصراوي"، إن "الإجراء التالي من مصر سياسي ويعود لوزارة الخارجية.".
وتداولت وسائل إعلام مصرية أنباء عن تحركات مصرية للجوء إلى مجلس الأمن.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7614
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top