Taw9eel Orange Friday
مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وســلامتكم

رثاء العم المرحوم عبد الرحمن سالم العتيقي

بدر عبدالله المديرس
2020/06/13   07:46 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



فقدت الكويت رجلاً من أعز ورموز رجالاتها الأبرار أحد رجالات الرعيل الأول من الماضي الجميل للكويت الذين ساهموا في نهضته في عطاءاتهم الوطنية مثل العم عبد الرحمن سالم العتيقي صاحب التاريخ السياسي الطويل وبفقدانه رحمة الله عليه ترك بصمات مضيئة وواضحة في سجل الكويت الناصع البياض حافلاً بالإنجازات لعطائه وأعماله وخدماته الجليلة ومساهماته الكثيرة في داخل الكويت وخارجها من أهمها مشاركته بالعمل الحكومي بتقلده المناصب الوزارية وإنجازاته والتي تشهد له سيرته الذاتية في كل ما قام به بالعمل بالحس الوطني وبالجهود الخيرة التي يشهد لها القاصي والداني .
إن الفقيد الغالي العم أبو أنور عملة نادرة ورقم صعب في عطائه في مسيرة العطاء ومثل هذا الإنسان لا يكفي كتابة الرثاء الواجب بحقه رحمة الله عليه وإنما يستحق أن نذرف الدمع من عيوننا حزناً وألماً وحسرة على رحيله الأبدي بقضاء الله وقدره .
إن كتابة الرثاء النابع من القلب ليس أمراً سهلاً ويسيراً مثل ما يتصور البعض لرجل مثل العم المرحوم عبد الرحمن سالم العتيقي وليس مجرد تناول القلم بتسطير كتابة الرثاء على الورق بما يجول بالخاطر عن مسيرة حياة هذا الإنسان التي يخلدها تاريخ الكويت على مر الأزمان والعصور فهذا أمر سهل لا يستغرق من الوقت كثيراً.
ولكن بل أكثر من لكن الصعوبة في اختيار الكلمات المعبرة بالصدق والأمانة تجاه إنسان مثل العم عبد الرحمن سالم العتيقي هي الصعوبة بحد ذاتها .
إن دوامة الحزن ممزوجة بالدموع الحزينة على فقدان العم عبد الرحمن سالم العتيقي يجعل القلم يهتز ويرتجف في يدي التي تمسح ما يسقط من الدموع المتساقطة على الورقة التي أكتب فيها هذا الرثاء .
ولذلك فليعذروني أسرته وأهله وأقاربه وأصدقاؤه ومحبوه وكل من يعرف العم عبد الرحمن سالم العتيقي أن أتوقف هنا عن الاستمرار والاسترسال في تكملة كتابة الرثاء الذي يستحقه الفقيد الغالي وذلك غصباً عني من شدة الحزن الذي لا يطاوعني في الاستمرار لأطلب من الله سبحانه وتعالى الرحمة والمغفرة الواسعة لفقيدنا الغالي العم عبد الرحمن سالم العتيقي رحمة الله عليه .
إن حزني لم يتوقف عند هذا الرثاء ولكن ازداد لعدم تمكنني من مشاركة عائلته الكريمة في حمل جنازته والصلاة على روحه الطاهرة في مثواه الأخير وذلك بسبب حكم الجنائز الصادر بضرورة مشاركة أفراد العائلة فقط والذي منعني هذا الحكم الجنائزي من أن أحضر إلى مكان الدفن لحمل الجنازة مع أفراد عائلته والصلاة على روحه الطاهرة وتعزية عائلته الكريمة في مكان العزاء طالبين المعذرة من العائلة الكريمة .
مع تعازينا الحارة للعائلة الكريمة والأقرباء والأصدقاء والمحبين وكل من عرف وعمل مع العم المرحوم عبد الرحمن سالم العتيقي وفي جنة الخلد بإذن الله تعالى .
وإنا لله وإنا إليه راجعون

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 
Taw9eel Orange Friday

281.2478
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top