مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وســلامتكم

مساجد الكويت

بدر عبدالله المديرس
2020/06/04   06:04 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



الكل يتمنى أن تفتح أبوب المساجد في الكويت للصلاة في الفروض الخمسة والتعبد خاصة كبار السن المتعودين على الصلاة في المساجد القريبة لمساكنهم في المناطق السكنية ولكن التزاماً وتطبيقاً للقرار الحكومي بالحظر الكلي والحجز الجزئي افتقد المصلون لأداء الصلاة في المساجد تطبيقاً للقرار الحكومي مكتفين بسماع الآذان من كافة المساجد في الصلوات الخمس ليصلوا في بيوتهم .
إنني لن أستبق الحديث عن الشروط التي ستضعها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ولكننا نشير هنا إلى ما سمعناه مؤخراً بالنسبة لقطعة المصليات للصلاة عليها مرة واحدة وبعد الصلاة تلقى في الحاويات المعدة بجانب المسجد.
وبالله عليكم هل هذه هي الطريقة المثلى للصلاة على القطعة المقطوعة من الرول والمعدة طبعاً مسبقاً لأخذها الداخل إلى المسجد للصلاة ليصلي عليها وبعد الصلاة يلقيها في الحاوية تصرف عجيب في رأينا مع احترامنا لرأي الآخرين لأنه معنى ذلك نحتاج في كل مسجد من مساجد الكويت إلى عشرات الرولات إذا لم يكن بالمئات والأحسن لكم أن يأتي المصلي إلى المسجد ومعه سجادته يصلي عليها ويأخذها معه إلى بيته بعد انتهاء الصلاة ولا مانع من تعقيمها قبل أن يخرج بها مع وضع سجادات توضع في مدخل المسجد يأخذها من لم يحضر سجادته معه في الصلوات الخمس بعد السماح بالصلوات الخمس في المساجد مع أنه حالياً لا يسمح إلا لصلاة الظهر وصلاة العصر تطبيقاً للحجز الجزئي الذي يبدأ من الساعة السادسة مساء حتى الساعة السادسة صباحاً من اليوم التالي ومعنى ذلك أن المساجد مغلقة لصلاة الفجر وصلاة المغرب وصلاة العشاء .
قبل الختام :
إننا نرى مثل ما سمح القرار الحكومي في الحظر الكلي لمدة ساعتين لرياضة المشي من الساعة الرابعة والنصف مساء وحتى الساعة السادسة والنصف مساء في كل يوم فالأجدر أن يسمح القرار الحكومي بفتح المساجد لمدة ساعة واحدة على الأقل في المناطق السكنية للصلاة فيها في جميع الفروض الخمس على أن تغلق بعد كل صلاة .
وكذلك مثل ما سمح قبل عيد الفطر السعيد بالخروج لمدة أربع ساعات لمن يرغب بالذهاب إلى الشاليهات والمزارع والجواخير إلى ما بعد صلاة العيد .
ونحن نتساءل هل رياضة المشي والذهاب إلى الشاليهات والمزارع والجواخير أهم من فتح المساجد في الصلوات الخمس لمدة ساعة واحدة فقط وليس ساعتين وأربع ساعات مثل ساعات المشي وساعات الذهاب إلى الشاليهات والمزارع والجواخير قرارات نحترمها ونقدرها والكل تقيد فيها ولكن من باب القول إن الصلاة في المساجد في الفروض الخمس هي عبادة روحانية وربانية للتعبد في المساجد .
يبقى القول إنني سألت أحد كبار السن الرجال من المتقاعدين قبل الحظر الكلي والحجز الجزئي مع انتشار وباء فيروس الكورونا ماذا تتمنى في حياتك الآن فرد قائلاٍ بعفوية الرجال الصالحين أشكر الله على نعمة أنني أستطيع أن أذهب للصلاة في المسجد خمسة فروض لوحدي وبدون أية مساعدة من أحد وهذه أمنيتي في حياتي في هذا العمر وهذه هي حكمة الرجال الصالحين .
آخر الكلام :
بعيداً عن الحديث عن مساجد الكويت فإننا نتوجه للمسؤولين بسؤال يشغل بال الكثيرين بالنسبة بالسماح بالذهاب إلى الجمعيات التعاونية للمشتريات للشخص الواحد مرة واحدة كل ستة أيام فقط وبعد ذلك ينتظر إلى أن تنتهي الستة أيام لأخذ الموعد للذهاب إلى الجمعية التعاونية متسائلين هل هذا القرار صائب ولماذا ستة أيام وليست يومين على الأقل لأنه إذا انتهت المشتريات خاصة الضرورية جداً فهل ينتظر أربعة أيام أخرى لأخذ موعد لذهابه إلى الجمعية التعاونية .
إننا نتمنى أن يعاد النظر في هذا القرار تسهيلاً للمواطنين والمقيمين في مشترياتهم فهذا الأمر ليس له علاقة إطلاقاً لا بالمخالطة لأن المخالطة نفس الشيء سواء بعد ستة أيام أو بعد يومين أو حتى كل يوم حسب المواعيد طوال الأربع والعشرين ساعة في اليوم وكذلك والحمد لله البضائع من المأكولات في الجمعيات التعاونية متوفرة طوال اليوم وهذا مجرد رأي نتمنى أن يأخذ المسؤولين به .
فسهلوا الأمور الله يخليكم يا المسؤولين فالهون أبرك ما يكون خاصة والجميع فرحان ومسرور بزيادة عدد المتشافين الذين بلغ عددهم 1382 من المتشافين في يوم أمس الأول الثلاثاء والله يزيد ويبارك لاستكمال عدد المتشافين من المصابين بهذا الوباء والتقليل من الإصابات إذا ما طبقنا القرارات الحكومية وأبعدنا الحنة والرنة على المسؤولين وإبعاد أحاديثكم عن المكافأة المالية التي تشغل بال البعض بالحسد والحقد والغيرة وخلوا المستحقين لها أن يأخذوها فخدمة الوطن لا تقاس بالمكافآت المادية وإنما بالعمل الجاد وابعدوا عنكم أن العاملين في الصفوف الأمامية يعملون برواتبهم الشهرية وهذا من حقهم ولا خلاف عليه ناسين تضحياتهم بأرواحهم بعيدين عن أهاليهم من أجلكم وأنتم شاغلين بالكم لماذا الذين في الصفوف الأمامية والمساندين لهم يأخذون المكافآت المالية مع أن البعض حسب ما تقولون الذين يساهمون في مقاومة انتشار وباء فيروس الكورونا لا يأخذون المكافآت المالية ومن قال لكم هذا الكلام لأن كل من عمل وساهم يستحق المكافآت المالية ولكن في رأينا بعد توقف انتشار هذا الوباء لأنه لا يعرف أحد متى سيتوقف حيث أن العاملين في مكافحته مستمرون .
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

656.2496
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top