منوعات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

بعد تجارب «واعدة».. شركة فرنسية تعرض دواءً مضادا للملاريا لمعالجة مرضى «كورونا»

2020/03/18   02:12 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
بعد تجارب «واعدة».. شركة فرنسية تعرض دواءً مضادا للملاريا لمعالجة مرضى «كورونا»



فى خبر سار للعالم أجمع، نقلت وكالة "فرانس برس"، الأربعاء، أن مجموعة سانوفي الدوائية الفرنسية تعرض دواء بلاكنيل المضاد للملاريا لمعالجة 300 ألف مصاب بفيروس كورونا.

حيث أعلنت مجوعة "سانوفي" أن "بلاكنيل"، الدواء المضادّ للملاريا الذي تنتجه، برهن عن نتائج "واعدة" في معالجة مرضى بفيروس كورونا المستجدّ، وبالتالي فهي مستعدّة لأن تقدّم إلى السلطات الفرنسية ملايين الجرعات منه.

وقال متحدّث باسم المجموعة لوكالة "فرانس برس" إنه على ضوء النتائج المشجّعة لدراسة أجرتها على هذا الدواء فإن "سانوفي تتعهد وضع دوائها في متناول فرنسا وتقديم ملايين الجرعات، وهي كمية يمكن أن تتيح معالجة 300 ألف مريض"، مشدّداً في الوقت نفسه على أن المجموعة مستعدة للتعاون مع السلطات الفرنسية "لتأكيد هذه النتائج".

وكان قد تجاوز الثلاثاء عدد الوفيات بفيروس كورونا 7900 حالة حول العالم، بينما اقترب عدد الإصابات من 200 ألف مصاب.

وأقرت الصين، الثلاثاء أيضا، إجراء التجارب السريرية على أول "لقاح" يتم تطويره لمكافحة فيروس كورونا الجديد، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على تجارب مماثلة في الولايات المتحدة.

ووفى السياق ذاته، تتسابق عدد من دول العالم لاكتشاف لقاح لمواجهة فيروس كورونا، فبعد إعلان شركة ألمانيا عملها على لقاح لعلاج هذا الفيروس المستجد، حيث ذكر موقع العربية، أنه في إطار السباق بين الدول على التوصل إلى لقاح يقضي على الوباء الذي وصفته منظمة الصحة العالمية أمس بأنه أسوأ أزمة صحية تواجه العالم، أقرت الصين الثلاثاء اختبار أول لقاح لفيروس كورونا، بحسب ما أفادت وسائل إعلام رسمية.

فيما أفادت تقارير إعلامية، أن هذا الإعلان يأتي هذا بعد ساعات على إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، أن لقاحاً ضد كورونا ما يزال في مراحله السريرية والنتائج واعدة، متابعا: "سنحاول التخلص من فيروس كورونا مع حلول الشهر الثامن من هذا العام"، لافتاً إلى أن "كورونا قد يستمر حتى يوليو أو أغسطس".

وبدأ باحثون من "مركز كيزر للأبحاث" إجراء تجارب على 45 شخصاً، بإعطائهم جرعتين لمدة شهرين، وقالت الطبيبة ليزا جاكسون التي تشرف على تلك التجارب: "نحن فريق فيروس كورونا الآن، الكل يريد أن يفعل ما بوسعه في هذه الحالة الطارئة"، وأشار مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية الدكتور أنتوني فاوشي، إلى أن هذه الاختبارات، "تعد بداية لسلسلة من الدراسات والأبحاث، التي إن سارت كما يتوقع الباحثون، فإن اللقاح سيكون متاحاً خلال مدة 12-18 شهراً."


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7581
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top