مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

علامة استفهام

كُرونا في الصين وكلونا بالكويت!

د. وليد راشد الطراد
2020/02/23   09:33 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



كلونا البدو كلونا الحضر كلونا التجار وو! عبارة متداولة تنم عن الجشع الذي يراه المواطن الكويتي ( المنتف) أقساط وإيجار وقروض ثم يرى ارتفاعا هائلا في العقار والسلع والحاجيات الأساسية فيطلق تلك العبارة (كلونا) ، هناك في الصين وما جاورها أصابهم وباء (كورونا) وانتشر بعدة دول فتعاضد العالم من أجل الوقوف في وجهه بعد سقوط وفيات ، وهنا في كويت الخير القابعة عن بحيرة من البترول ذات الشعب القليل والدخل الوفير ولله الحمد يأن الشعب ويشتكي من جشع التجار والاحتكار ، يحدثني أحدهم قائلا: ماتراه هنا سعره مرتفع وخاصة في مواد البناء والسلع ستراه بنصف السعر في دول مجاوره! تبسمت ولم آخذ الأمر بجدية وحين ذهبت لما ذكره لي في تلك الدولة فعلا رأيت صدق حديثه وخيبة أمل وأسى لما يقوم به بعض من لايرحم الشعب برفع القيمة والطمع! فهنا لاحدود ولا رقابة على الاحتكار ولكن هناك تنافس وعدة شركات ممايجعل المواطن هو المستفيد، متى يقول المواطن بصوت مرتفع ويصبح حديث الدواوين (عطونا ساعدونا انصفونا ماخذلونا ووو) الشعب يفرح بأيام التحرير ويرجوا أن ينعم في بلاده وبالخيرات التي حباها الله للكويت فهل يستبشر خير أم يبقى على طمام المرحوم ومنا لحكومتنا ومن يهمه الأم ، رب اصرف عنا كل داء واشف جميع مرضى المسلمين


وليد راشد الطراد
Waled_altarad@
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

438.7723
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top