فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية تفتتح المهرجان الـ14 للابداع التشكيلي

2020/02/11   12:17 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية
  الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية



(كونا) -– افتتحت الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية الاثنين المهرجان ال14 للابداع التشكيلي بمشاركة 73 فنانا وفنانة عرضوا 150 عملا فنيا في مجالات الفنون التشكيلية وذلك تحت رعاية نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح. وقال الشيخ ناصر الصباح في كلمة بافتتاح المهرجان ألقاها نيابة عنه وكيل الديوان الأميري لشؤون الأسرة الحاكمة الشيخ صباح ناصر صباح الأحمد الصباح إن الكويت منارة وملتقى انساني وثقافي يدرج الفن التشكيلي رهنا للتطور والبناء الحضاري.
وأعرب عن سعادته لمشاركة عدد كبير من المبدعين في هذه التظاهرة الى جانب المواهب من الشباب الذين قدموا اسهامات ومشاركات عالية الجودة تستثمرها الكويت لبناء تنمية مستدامة ترتقي بالبنى التحتية وتجعل من الثقافة خطابا انسانيا.
وأوضح أن فكرة المسابقة التي يتم تنظيمها كل عام جاءت تقديرا للفن التشكيلي الكويتي المعاصر والاعتزاز بالفنانين الكويتيين الذين يسهمون في إبراز وجه الكويت الحضاري والتعبير عن تراثها المعاصر وفنونها المختلفة والارتقاء بالذوق العام في حدود العقيدة والقيم والتقاليد التي يؤمن بها مجتمعهم.
وذكر أن جمعية الفنون التشكيلية عودتنا على تقديم كل ما هو جميل وجديد للفنانين المشاركين في هذا المهرجان بعدد كبير من اللوحات الفنية التي تدل على المجهود الجبار الذي يقوم به رئيسها والقائمين عليها متوجها بالشكر لهم على تلك الجهود.
وأعرب عن الأمل أن يكون هذا المهرجان الذي يشمل فنون التصوير والنحت والأعمال التركيبية حافزا يدفع الفنان الكويتي للعطاء الفني ومرحلة تتعزز فيها ثقته بفنه وبقدرته على المشاركة والمنافسة في المسابقات الدولية.
من جانبه قال رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية عبد الرسول سلمان في كلمة مماثلة إن الدورة ال14 للمهرجان تأتي استمرارا لخط واضح المعالم نرسمه بتوجيهات الرئيس الفخري للجمعية الشيخ ناصر الصباح الذي أكد على تطوير وتعميق هذا المهرجان في كافة أبعاه بما يوسع آفاق المبدعين ويزيد من تنمية التذوق الجمالي.
وأكد سلمان السعى وبذل الجهد لرقي هذا المهرجان في إرساء التقاليد الفكرية والجمالية ضمن المعايير والأطر التي ستشكل المسار بما يعكس الجدية في اختيار الأعمال للعرض.
وأشار إلى أن هناك تحولا وتطورا في الفن البصري الكويتي الحديث دون غياب لأهمية الهوية والخصوصية التي تمزج بين الإبداع الفني والتناغم في خطوط فيها البساطة والرقي.
وأوضح أن ما قدمه المهرجان في دورته الحالية هو سعي الفنانين إلى ما وراء الابتكار والتطور والتميز باعتبارهم أساسا للفن والإبداع لافتا إلى ظهور أسماء جديدة من المواهب تشكل أعمالهم إضافة إلى الساحة التشكيلية الكويتية محملة بثقافة العصر.
وأعرب عن الامل في أن يشكل المهرجان قيمة مضافة للتجارب الفنية العريقة وأن يخدم الهدف الحضاري والإنساني وأن يضيف إلى الروافد الثقافية التي يتشكل منها المشهد الإبداعي في الكويت.
وفي جوائز المهرجان فقد فاز مناصفة بجائزة (سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح) حفظه الله ورعاه كل من الفنان عبدالله الراشد والفنانة عطارد الثاقب فيما فاز مناصفة بجائزة (الشيخة فتوح سلمان الصباح) كل من الفنانة أميرة اشكاني والفنان محمود القطان كما فاز مناصفة بجائزة (الشيخة سلوى الصباح) الفنانة فاطمة الفضلي والفنانة مي النوري.
أما جوائز لجنة التحكيم فقد فاز بها كل من عبدالله العتيبي ومحمد الرئيس وسهير الزنكي وأحمد الحسيني وآثار الأنصاري وعبدالاله الراشد وابتسام بوعباس وأفنان عباس وفجر محمد وهاجر المطيري.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.126
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top