فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

«الوطني للثقافة» يفتتح بيت ديكسون بعد ترميمه ومعرض صور نادرة لعائلته

2020/01/29   11:08 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
«الوطني للثقافة» يفتتح بيت ديكسون بعد ترميمه ومعرض صور نادرة لعائلته



(كونا) -- افتتح أحفاد (أم سعود ديكسون) معرضا خاصا بصورالعائلة أثناء زيارتهم إلى الكويت في فترات مختلفة من القرن الماضي وذلك في بيت ديكسون الثقافي بعد عملية إعادة ترميمه الشاملة وافتتاحه مساء اليوم الأربعاء من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.
ويأتي حفل افتتاح بيت ديسكون بعد ترميمه في ختام فعاليات إحياء ذكرى مرور 120 عاما على الصداقة الكويتية البريطانية إلى جانب إقامة معرض صور آخر لزيارات العائلة المالكة البريطانية إلى الكويت.
ففي معرض صور نادرة لعائلة ديسكون علقت صور الحفيدين بيني وستيفن فريث ابنا زهرة بنت أم سعود (فيوليت ديكسون) والكولونيل هارولد ديكسون الذي كان معتمدا لبريطانيا في الكويت على جدار بيت ديكسون في حين حضر الحفل ابنا ستيفن وهما اليزابيث وريتشارد للتأكيد على عمق العلاقات الكويتية البريطانية ودور عائلة ديكسون في الكويت.
وقال الباحث في العلاقات الكويتية البريطانية عيسى دشتي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش الحفل إن تلك الصور من مجموعته الخاصة وأهداها إلى بيت ديكسون بعد إعادة افتتاحه عقب الترميم ليكون معرضا دائما لزوار الكويت.
وأضاف دشتي أن المعرض الذي يرعاه المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب يحتوي على صور الأحفاد وزيارتهم إلى الكويت في سبعينيات وثمانينيات ونهاية التسعينيات إلى البلاد حيث كانوا يزورون جدتهم أم سعود.
وذكر أنه بعد وفاة الجدة جاءت الحفيدة بيني فريث لزيارة البيت برفقة والدتها بعد ترميمه لأول مرة وافتتاحه رسميا ليكون مركز بيت ديكسون الثقافي ويصبح وجهة تاريخية وثقافية للعلاقات الكويتية البريطانية.
ولفت إلى ارتباط عائلة ديكسون مع عائلة الهندال الكويتية ومرور 100 عام على تلك العلاقة منذ التقى الجد الأكبر فزع الهندال بالكولونيل ديكسون.
من ناحيته قال الحفيد ستيفن فريث في كلمة ألقاها أثناء الافتتاح إنه سعيد بوجوده في الكويت في زيارته الثانية إليها بعد زيارته الأولى في السبعينيات حيث سكن في بيت ديكسون بتلك الفترة.
وأضاف ستيفن أن بيت ديكسون يعني له الكثير مستذكرا زيارات الأصدقاء من الكويت والعائلات الكويتية إلى جدته في هذا البيت.
من جانبه قال سفير بريطانيا لدى الكويت مايكل دافنبورت في كلمته إنه يشعر بالفخر لعمق العلاقات الكويتية البريطانية والذي يؤكد عليها بيت ديكسون.
وأضاف دافنبورت أن زيارات العائلة المالكة البريطانية الدائمة إلى الكويت تؤكد عمق تلك العلاقات وأن هناك رابطا مميزا مع الكويت.
بدوره قال مراقب المتاحف والآثار في المجلس الوطني للثقافة سلمان بولند ل(كونا) إن إدارة الشؤون الهندسية في المجلس تولت إعادة ترميم بيت ديكسون بالكامل من حيث الأساسات والأدوات الكهربائية والصحي والارضيات.
وأضاف بولند أن البيت رمم أكثر من مرة لأنه قريب من البحر ويتعرض للرطوبة مع الاخذ بعين الاعتبار ألا يغير الترميم من طابع المبنى وطرازه المعماري القديم.
إلى ذلك تم افتتاح معرض آخر إلى جانب معرض الأحفاد وهو معرض صور زيارة العائلة المالكة البريطانية إلى مرافق المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.
وضم المعرض صورا خاصة من مجموعة عيسى دشتي أهداها إلى المجلس لتكون معرضا دائما في بيت ديكسون حول زيارة الأمراء تشارلز والراحلة ديانا وآن وأندرو ودوقة كرونوال إلى مرافق المجلس الوطني للثقافة.
ويقدم المعرض صورا نادرة تعرض لأول مرة لهؤلاء وهم في زيارة متحف الكويت الوطني ودار الآثار الإسلامية في عام 1989 وزيارة الأميرة آن إلى بيت السدو الكويتي عام 1987 وزيارة الأمير تشارلز إلى بيت السدو عام 1997.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7567
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top