مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وســلامتكم

مقالات المسئولين القياديين

بدر عبدالله المديرس
2019/10/17   06:45 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



أتمنى من المسئولين في مختلف مناصبهم القيادية أن يبتعدوا عن كتابة المقالات التي تتضمن المشاكل في المجتمع أو حتى الاقتراحات بإصلاحها وحلها لأنهم كانوا في يوم من الأيام في مراكز عملهم أياً كانت هذه المراكز لم يقوموا بإصلاحها أو حتى تقديم الاقتراحات بإيجاد الحلول الناجعة لها ليأتوا بعد أن تركوا مناصبهم القيادية وابتعدوا عنها ليكتبوا المقالات في الانتقادات والتمنى بإصلاح الأخطاء مع أن المسئولين القياديين كانوا أقرب إلى الحلول لها وهم في مناصبهم ولن أذكر تلك المناصب القيادية وكلكم تعرفونها ولا حاجة لتفصيلها .
إنني أتعجب من الذي يتصدى لمختلف مشاكل المجتمع بالنقد السلبي ونشرها في الاعلام في مختلف صوره إلى جانب المقابلات والتصريحات .
إن الأمر كان سهلاً في حل القضايا التي تشغل بال المجتمع ويحتاج لمن ينقلها إلى الواقع حتى يرى أفراد المجتمع آراء المسئولين القياديين في المشاكل المطروحة في المجتمع وكان الحل أو الاقتراح بالحل بيد المسئولين القياديين لايجاد الحلول المناسبة لها عندما كانوا يعملون في مناصبهم القيادية .
ونحن هنا لا نعمم على جميع المسئولين الذين أدوا أعمالهم بالهمة والنشاط وكانت بارزة في المجتمع والكل يشهد لهم بأعمالهم الإيجابية التي قاموا بها ولم نر لهم المقالات والمقابلات التي تتضمن مشاكل المجتمع بل أدوا أدوارهم بخبراتهم وتجاربهم بالعمل الذي أنجزوه إلى أن تركوا مناصبهم القيادية للآخرين ليكملوا مسيرة العمل الإيجابية وهؤلاء عندما تركوا مناصبهم القيادية تركوا بصماتهم في العمل ليكملها من أتى بعدهم ويتحدث عنهم المجتمع بالاشادة بهم والتأسف على تركهم لمناصبهم .
ونحن هنا لا ننتقد الأشخاص المسئولين فلهم منا كل التقدير والاحترام ولكننا ننتقد المكاتبات والمحادثات والتصريحات التي كان من المفروض أن يقوموا بها وهم في مناصبهم القيادية قبل أن يتركوها بمحض ارادتهم أو بالاستقالات أو بطلب عدم الاستمرار في مناصبهم القيادية .
قبل الختام :
إننا نتمنى أن نجد المسئولين القياديين بأقلامهم وأفكارهم وخبراتهم وتجاربهم في كتابة المقالات في مختلف المواضيع وهي كثيرة في المجتمع لأن القارئ متعطش لأن يقرأ المواضيع التي تُطرح بأقلام المسئولين القياديين وهم بلا شك لديهم ثروة مخزونة من المعلومات في مختلف المواضيع .
كما أن الجميع يتطلعون إلى كتابة مذكرات المسئولين القياديين كل حسب مركز عمله وهذا الذي يحتاجه أفراد المجتمع ويرحبون به ليظل اسم المسئول القيادي بارزاً في المجتمع له احترامه وتقديره وذلك بمساهمته باثراء الاعلام الكويتي بمساهماتهم في طرح مختلف المواضيع التي تهم المجتمع .
إن المسئولين القياديين نتطلع أن نرى مقالاتهم في الاعلام الكويتي في صورة مذكرات في الخبرات المخزونة عندهم ليُفيدوا بها المجتمع لأنها تأتي ومكتوبة بأقلام أشخاص لهم مكانتهم الرفيعة في المجتمع تجعل القارئ يقبل على قراءتها وتجذب القارئ لقراءتها في مختلف المواضيع المطروحة في ساحة الاعلام .
آخر الكلام :
إن قصدي من طرح هذا الموضوع ما هو إلا أُمنية أن المسئولين القياديين الذين برزوا في المجتمع أن نرى كتاباتهم في مقالات مختلفة ونحن عندما نرى كاتب المقال من هو كان في يوم من الأيام مسئول قيادي نُسر بما يكتبه ويتحدث فيه ليأتي الآن ليكتب ويتحدث في مواضيع اكتسبها من الحياة العملية التي مارسها طوال مسيرته في الوظائف في مختلف المواضيع وذلك بالتركيز على ما يهم القارئ أن يستفيد من المقال الذي يُكتب بقلم قيادي مسئول في مركز عمله الذي تركه بالتقاعد أو طلب الراحة ليقوم في كتابة مذكراته ونشرها في الاعلام الكويتي.
وسلامتكم
بدر عبد الله المديرس
‏al-modaires@hotmail.com
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

3000.0009
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top