المرأة  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

تجنبي هذه المخاطر أثناء الرضاعة الطبيعية

2019/10/17   11:38 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
تجنبي هذه المخاطر أثناء الرضاعة الطبيعية



تحث التوصيات الصحية على تغذية الرضيع على حليب الثدي حصرياً خلال أول 6 أشهر من عُمره كحد أدنى. ويوفر حليب الأم مضادات حيوية طبيعية تدعم مناعة الصغير التي لم تكتمل بعد، كما تبين أن مغذيات حليب الثدي تعزّز نمو الدماغ، وتحمي الطفل في المستقبل من البدانة والسكري. وينبغي على الأم المرضعة تجنّب بعض المخاطر التي قد تعيق الرضاعة الطبيعية، أهمها:
* يؤثر تناول حبوب منع الحمل على إنتاج حليب الأم، لأن الحبوب تحتوي على هرمون الاستروجين.
* لا ينبغي تناول أية أدوية أثناء الرضاعة الطبيعية من دون مراجعة الطبيب، بما في ذلك الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية.
* احرصي على اتباع جدول مواعيد الرضاعة الموصى به وعدم مخالفته. إذا كانت التوصيات تفيد بإرضاع الصغير كل ساعتين أو 3 ساعات لا يجب الخروج عن هذا الجدول لأنه يؤثر على إنتاج غدد الحليب.
* إدخال المصاصة يمكن أن يؤدي لارتباك الطفل نتيجة تغير الحلمة التي اعتاد الرضاعة منها.
* عدم إرضاع الطفل ليلاً. بعض الأمهات يعتقد أن عدم إرضاع الصغير ليلاً يساعده على ضبط مواعيد النوم، لكن تمضية الليل كله دون رضاعة يعتبر فترة طويلة، تؤثر على تخزين الحليب في الثدي وعلى عمل غدد الثدي.
* التعرض لكثير من الإجهاد من الأمور التي يجب تجنبها، بشكل عام للرضاعة الطبيعية تأثير مهدئ على الأم، لكن يمكن أن يشكّل اكتئاب ما بعد الولادة تحدياً. على الأم تفادي الإجهاد طوال فترة الرضاعة لأن هرمون الكورتيزول الذي يسمّى هرمون الإجهاد يقلل إمدادات الحليب.
* احذري إهمال أية مشاكل مثل: السكري، أو الضغط، أو الغدة الدرقية ينبغي علاجها.
* استهلاك بعض الأعشاب مثل المريمية قد يؤثر على إنتاج الحليب لا يجب تناول أية أعشاب وقت الرضاعة دون مراجعة الطبيب.
* الكافيين الزائد يصل عبر الحليب إلى الصغير، إلى جانب تاثيره السلبي على مخزون حليب الثدي فلا يستطيع تلبية احتياجات الرضيع.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1294
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top