خارجيات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

تركيا هي الدول الوحيدة التي أبدت كفاحًا حقيقيًا ضد تنظيم "داعش" الدنيء

أمريكا تسحب ألف جندي.. وأردوغان: وساطتكم مرفوضة

2019/10/13   07:12 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
أمريكا تسحب ألف جندي.. وأردوغان: وساطتكم مرفوضة

أردوغان لمن يعرضون الوساطة: كيف أصبح هؤلاء رؤساء حكومات ودول؟
مقتل 18 شخصا وإصابة 147 في الهجمات على المدن التركية الحدودية


أعلن متحدث باسم البنتاغون أن ألف جندي أمريكي سينسحبون من مناطق في شمال سوريا.
وحسب "رويترز" قال مسؤولان أمريكيان إنه تم نقل عدد قليل من القوات الأمريكية بعيدا عن موقع في عين عيسي بسوريا جراء القتال بالمنطقة.
وقال مسؤول أمريكي في وقت سابق أمس إن القوات الأمريكية المتواجدة في شمال سوريا المعرضة لخطر "العزلة" يمكن أن تشتبك مع القوات التي تدعمها تركيا.
من ناحيته، أكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أمس الأحد رفض بلاده الوساطات الدولية للتفاوض بشأن وقف العمليات العسكرية التي تنفذها أنقرة في منطقة شرق نهر الفرات شمال سوريا.
وقال اردوغان في لقاء مع ممثلي وسائل اعلامية في اسطنبول ان "هناك من يعرضون الوساطة بيننا وبين التنظيم الإرهابي.. كيف أصبح هؤلاء رؤساء حكومات ودول.. هذا ما لا يمكن فهمه" وذلك في اشارة الى عرض أمريكي بالوساطة بين أنقرة والاكراد.
وأضاف أن مناطق سكنية في ولايات (شانلي اورفة) و(ماردين) و(شرناق) و(غازي عنتاب) جنوب شرق تركيا تعرضت إلى 652 هجوما بالهاون والقذائف الصاروخية حتى الآن.
وأشار اردوغان إلى مقتل 18 شخصا واصابة 147 آخرين في الهجمات على المدن التركية الحدودية مع سوريا الى جانب مقتل جنديين تركيين و16 من المقاتلين السوريين المشاركين في منطقة العمليات.
وكشف عن ارتفاع عدد من تم تحييدهم في إطار عملية (نبع السلام) التي انطلقت الأربعاء الماضي الى 490 شخصا هم 440 قتيلا و26 مصابا و24 سلموا أنفسهم في حين تمت السيطرة على 109 كيلومترات مربعة حتى الآن.
وأوضح أن تركيا هي الدول الوحيدة التي أبدت كفاحًا حقيقيًا ضد تنظيم "داعش" الدنيء الذي تحاول بعض البلدان والجهات اتهام تركيا من خلاله.
وشدّد على أن تركيا مستعدة لتولي جميع أشكال المسؤولية فيما يخص عناصر "داعش" الموجودين في سوريا حاليًا.
وقال إن المهم أن تتم عملية "نبع السلام" بأقل قدر من الخسائر والآلام.
وكان اردوغان أعلن الاربعاء الماضي ان قوات بلاده أطلقت عملية (نبع السلام) العسكرية ضد منظمة حزب العمال الكردستاني وذراعه بسوريا وحدات الحماية الشعبية وما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في سوريا في تحرك قوبل بإدانات دولية وعربية واسعة.
وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض الخميس الماضي إن بلاده أمام ثلاثة خيارات للتعامل مع العملية العسكرية التركية في سوريا أحدها "التوسط" من أجل ابرام اتفاق بين أنقرة والأكراد.
وأوضح ترامب "لدينا أحد خيارات ثلاثة وهي إما أن نرسل آلاف القوات ونفوز عسكريا او نضرب تركيا بشدة من الناحية المالية مع فرض عقوبات عليها او التوسط من أجل صفقة بين تركيا والاكراد".
وأكد أن "آخر شيء أريد القيام به هو ارسال الآلاف من الجنود وهزيمة الجميع مرة أخرى" مضيفا "لقد فعلنا ذلك بالفعل".
وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) علق ترامب على هذه الخيارات الثلاثة بالقول ان "من بين الثلاثة آمل ان نحقق الخيار الاخير حيث بإمكاننا التوسط وآمل أن نتمكن من فعل ذلك".
كما اعلنت وزارة الخزانة الامريكية امس الأول الجمعة ان ترامب يعتزم التوقيع على امر تنفيذي يسمح بفرض عقوبات محتملة على تركيا لثنيها عن اي عمل عسكري هجومي آخر في شمال شرق سوريا.
==
ترمب يقر 50 مليون دولار لاستقرار سوريا

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أن الرئيس الامريكي دونالد ترامب اقر صرف 50 مليون دولار للمساعدة في تحقيق الاستقرار بسوريا من خلال تعزيز حقوق الانسان وحماية الاقليات العرقية والدينية المضطهدة.
وذكر البيت الابيض في بيان ان التمويل "سيوفر مساعدة مالية طارئة للمدافعين السوريين عن حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني وجهود المصالحة التي تدعم بشكل مباشر ضحايا الاقليات العرقية والدينية في النزاع".
واضاف ان سيتم تخصيص التمويل ايضا في زيادة المساءلة وازالة مخلفات الحرب من المتفجرات وتعزيز امن المجتمع للمساعدة في تحقيق الاستقرار اضافة الى توثيق انتهاكات حقوق الانسان وانتهاكات القانون الدولي ودعم الناجين من العنف المجتمعي والتعذيب.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7473
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top