محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

الرابطة استنكرت ما يحدث تجاه المستضعفين في الهند

دعاة الكويت: نُصرة مسلمي كشمير

2019/08/17   11:31 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
رابطة دعاة الكويت
  رابطة دعاة الكويت

تسمية الاضطهاد والتعذيب لمسلمي كشمير شؤون داخلية.. قسمة جائرة
تساءلت عن أدوات العالم العربي الاسلامي في وقف نزيف دم الأبرياء لمسلمي كشمير


استنكرت رابطة دعاة الكويت ما يحدث من قمع للمسلمين في كشمير من قبل السلطات الهندية وتوصيف الوضع هناك بغير مسماه، داعية إلى نصرتهم.
وتساءلت الرابطة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر: هل تسمون الاضطهاد والتعذيب لمسلمي كشمير شؤون داخلية؟.. تلك قسمة جائرة.
وأضافت: «(من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم).. لماذا الصمت المطبق من العالم العربي والاسلامي تجاه المستضعفين في الهند؟ أفلا ترضونه لأنفسكم ؟».
وتابعت «المسلم للمسلم كالبنيان يشد بعضه بعضا.. اين أدوات العالم العربي الاسلامي في وقف نزيف دم الأبرياء لمسلمي كشمير؟».
وتساءلت «هل نسينا مفهوم النصرة وأنه يسعى في ذمة المسلمين أدناهم ؟ ».
من جهة أخرى، رحب رئيس وزراء باكستان عمران خان باجتماع مجلس الأمن بشأن قضية جامو وكشمير واصفا إياه بأنه كان بمنزلة "إعادة تأكيد" لقرارات المجلس السابقة الداعية إلى حق سكان كشمير في تقرير المصير.
وأشار خان في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) الى ان هذه هي المرة الأولى التي يجري فيها مجلس الأمن مشاورات بشأن قضية كشمير والوضع "الخطير" السائد بها منذ أكثر من خمسة عقود.
وأضاف ان هناك "11 قرارا لمجلس الأمن تعيد التأكيد على حق الكشميريين في تقرير المصير" واصفا الاجتماع الذي عقده مجلس الأمن أمس الجمعة بأنه كان "بمنزلة إعادة تأكيد لهذه القرارات".
من جانبه ذكر وزير خارجية باكستان شاه محمود قرشي في مؤتمر صحفي أن منظمة التعاون الإسلامي ومجلس الأمن استجابا "بإيجابية" لدعوات باكستان لبحث الإجراءات الهندية الأخيرة في كشمير.
وأوضح قرشي "لقد أثيرت القضية في مجلس الأمن بعد خمسة عقود" مشيرا الى انه "جرت مناقشة حول هذا الأمر باعتباره تطورا كبيرا" خاصة أن الهند "بذلت قصارى جهدها" لمنع هذه المناقشات.
وأشار الى ان "مجلس الأمن يجب أن يعتبر نفسه مسؤولا عن المساعدة في حل نزاع كشمير".
وتأتي هذه التصريحات بعد عقد مجلس الأمن أمس جلسة مشاورات غير رسمية حول الوضع في كشمير وجامو وذلك لأول مرة منذ عام 1965.
وذكر مركز انباء الأمم المتحدة ان المجلس استمع خلال الجلسة "بعناية شديدة" إلى الإحاطات والتقارير المقدمة من الأمانة العامة للأمم المتحدة بما في ذلك إحاطة من فريق المراقبين العسكريين في الميدان.
وكان وزير الداخلية الهندي أميت شاه أعلن في البرلمان في الخامس من أغسطس الحالي أن حكومة بلاده قررت إلغاء المادة (370) من الدستور التي تمنح وضعا خاصا لإقليم (جامو وكشمير) أي إلغاء الحكم الذاتي للاقليم الخاضع للادارة الهندية ما دفع اسلام اباد الى خفض مستوى العلاقات الدبلوماسية مع نيودلهي وتعليق التجارة معها.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

171.8704
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top