الأولى  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

الكويت تسلمتها من العراق تمهيدًا لإجراء عمليات المطابقة ثم الاستعراف وتحديد هوياتها

عودة رفات الشهداء.. إلى الوطن

2019/08/08   12:00 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
عودة رفات الشهداء.. إلى الوطن

عملية التسليم تمت عبر منفذ العبدلي الحدودي مع العراق بحضور مسؤولين معنيين من الجانبين الكويتي والعراقي
الخارجية: نقدر الجهود الحثيثة التي بذلت في هذه القضية ونتطلع إلى مزيد من النتائج الإيجابية في هذا الملف الإنساني الهام
عمليات استخلاص الـ (DNA) والمطابقة التي تجريها الإدارة العامة للأدلة الجنائية عمليات فنية معقدة تحتاج إلى وقت لاستكمالها


تسلمت الكويت رفات أسرى ومفقودين كويتيين من السلطات العراقية تمهيدا لإجراء عمليات المطابقة ثم الاستعراف وتحديد هوياتها.
وتمت عملية التسليم عبر منفذ العبدلي الحدودي مع العراق بحضور مسؤولين معنيين من الجانبين الكويتي والعراقي.
وأكد رئيس وفد الكويت في اللجنة الثلاثية والفرعية الدوليتين مسؤول متابعة ملف الأسرى والمفقودين في وزارة الخارجية ربيع العدساني أن تسلم الكويت رفات أسرى ومفقودين كويتيين من السلطات العراقية لاستكمال عمليات المطابقة والاستعراف يأتي نتيجة لما أعلنه المختبر الكويتي سابقا بموجب عينات تم جلبها من الطب العدلي في بغداد وأعطت نتائج إيجابية.
وقال العدساني إنه في ضوء تلك النتائج الإيجابية تقدمت الكويت بطلب رسمي للسلطات العراقية لنقل تلك الرفات إلى الكويت لاستكمال عمليات الفحص لها في الإدارة العامة للأدلة الجنائية بوزارة الداخلية الكويتية -التي تتوفر لديها قاعدة البيانات الجينية للأسرى - لإجراء عمليات المطابقة ثم الاستعراف وتحديد هويات هؤلاء الأشخاص.
وأوضح أن عمليات استخلاص الحمض النووي (DNA) والمطابقة التي تجريها الإدارة العامة للأدلة الجنائية الكويتية عمليات فنية معقدة تحتاج إلى وقت لاستكمالها.
وأعرب عن الشكر للسلطات العراقية ممثلة بوزارة الدفاع واللجنة الدولية للصليب الأحمر وبعثة الأمم المتحدة وأعضاء اللجنة الفنية ممثلين بالمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والجمهورية الفرنسية على تعاونهم وجهودهم المثمرة التي ادت إلى هذه النتائج الإيجابية.
وتلقى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية اتصالا هاتفيا من وزير خارجية جمهورية العراق الشقيق محمد علي الحكيم بمناسبة تسلم الرفات.
وأعرب الشيخ صباح الخالد خلال الاتصال عن تقديره للجهود الحثيثة التي بذلت في هذه القضية الإنسانية الهامة من قبل السلطات العراقية واللجنة الدولية للصليب الأحمر وأعضاء اللجنة الثلاثية وأعضاء اللجنة الفنية متطلعا إلى مزيد من النتائج الإيجابية في هذا الملف الإنساني الهام.
وجدد حرصه على مواصلة مسيرة التعاون الوثيق القائم بين البلدين الشقيقين في هذا الإطار.
يذكر أن المرة الأخيرة التي تم فيها العثور على رفات مواطنين كويتيين عام 2005 ولا تزال اللجنة الثلاثية تعمل على الكشف عن مكان وجود الأشخاص الذين لا يزالون مفقودين في كلا البلدين منذ حرب تحرير الكويت (1990 - 1991).


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7644
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top