الرياضة  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

أبرز المباريات في دوري أبطال آسيا ليوم الثلاثاء 6 أغسطس 2019

2019/08/06   01:48 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
مباريات اليوم
  مباريات اليوم



يستضيف ستاد مدينة الملك عبدالله في جدة، غدا الثلاثاء، مواجهة بين الأهلي السعودي وضيفه الهلال في مباراة سعودية بحتة من العيار الثقيل، وذلك في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

موقعة الثلاثاء لن تخلو من الإثارة والندية التي أصبحت سمة ملازمة لغالبية مبارياتهما سواء في البطولات المحلية أو الخارجية، وسيرمي كل منهما بجميع أوراقه من أجل تجاوز الآخر والاقتراب من بلوغ الدور التالي للبطولة القارية ومنح جرعة معنوية للاعبيه قبل انطلاقة الموسم المحلي بعد أسبوعين.

وتأهل الأهلي لهذا الدور بعدما حل وصيفاً في المجموعة الرابعة برصيد 9 نقاط، حيث فاز في 3 مباريات وخسر مثلها.

ويدخل الأهلي الموسم بثوب جديد لاسيما من ناحية الجهاز الفني بقيادة المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش.

ويملك إيفانكوفيتش خبرة كبيرة في الكرة الآسيوية بعد أن قاد شاندونج لونينج الصيني إلى اللقب المحلي عام 2010، وبرسيبوليس الإيراني إلى التتويج بطلا لإيران ثلاث مرات، كما قاد الأخير إلى نصف نهائي دوري أبطال آسيا عام 2017 ثم إلى النهائي في العام التالي قبل أن ينتقل خلال الصيف الحالي إلى الأهلي.

وأقام الأهلي معسكراً في النمسا لعب خلاله 5 مباريات ودية كسبها جميعاً، وظهر خلالها بشكل جيد وتعرف المدرب على جاهزية لاعبيه ووقف على مستوياتهم.

ويعول الأهلي على الرباعي الأجنبي الصربي دانيال أليكسيتش والبرازيلي جوزيف دي سوزا والسوري عمر السومة ودجانيني تفاريس من الرأس الأخضر.

مباريات اليوم

في المقابل، تأهل الهلال لهذا الدور بعد أن تصدر المجموعة الثالثة برصيد 13 نقطة جمعها من 4 انتصارات وتعادل وحيد مقابل الخسارة في مباراة واحدة.

ولم يجر الفريق الذي تعاقد مع المدرب الروماني رازفان لوشيسكو، أي تغييرات على تشكيلته باستثناء استقطاب المدافع الكوري الجنوبي جانغ هيون في الوقت الذي قام فيه بشراء بطاقة لاعبه البيروفي أندري كاريلو الذي لعب له بنظام الإعارة في الموسم الماضي، إلى جانب تجديد عقد المدافع محمد جحفلي والدولي سالم الدوسري.

ولعب الهلال 6 مباريات ودية في معسكره بالنمسا، فاز في بعضها بنتائج كبيرة، وصلت إلى 10 و11 هدفا، قبل أن يتغلب في آخر مبارياته الودية على أودينيزي الإيطالي 3-2.

ويضم الهلال في صفوفه الرباعي الأجنبي الكوري جانج هيون والإيطالي سيباستيان جوفينكو والبيروفي كاريلو والمهاجم الفرنسي بافيتيمبي جوميس.

وأربك الدولي محمد البريك حسابات مدربه بعد الإصابة التي تعرض لها على مستوى الركبة في تدريبات السبت الماضي وباتت مشاركته أمام الأهلي محل شك كبير.

ويعتبر البريك من أبرز العناصر الموجودة حالياً في الكرة السعودية حيث يؤدي أدواراً هجومية ودفاعية بجودة عالية حتى أصبح أحد مفاتيح اللعب المهمة ونقطة انطلاق الهجمات سواء مع الهلال أو مع المنتخب الوطني.

وفي حال عدم قدرته على المشاركة، فإن المدرب سينقل ياسر الشهراني من الظهير الأيسر للأيمن والاعتماد على حسن كادش كظهير أيسر.

وستكون المباراة التي تجمع الأهلي والهلال على ملعب «الجوهرة»، الأولى بينهما على المستوى القاري والسابعة على الصعيد الخارجي، إذ سبق أن تقابلا 6 مرات جميعها في البطولة العربية، وكانت الأفضلية خلالها للهلال الذي فاز في 3 مباريات مقابل التعادل في مباراتين والخسارة في مباراة واحدة.


وفي مباراة أخرى يستهل تشافي هيرنانديز مشواره التدريبي مع فريقه السد القطري في مواجهة نارية مع جاره الدحيل القطري في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم،  الثلاثاء، في الدوحة.

وكان نجم برشلونة ومنتخب إسبانيا سابقا انتقل إلى صفوف السد لاعبا عام 2015 ونجح خلال العام الحالي في قيادة فريقه إلى التتويج بطلا للدوري القطري للمرة الأولى منذ ست سنوات في مايو الماضي، قرر بعدها الاعتزال بعمر التاسعة والثلاثين.

وبعد أيام قليلة على قرار اعتزاله، أعلن السد تعيينه مدربا للفريق الأول خلفا للبرتغالي جيزوالدو فيريرا.

وبدا بطل أوروبا 2008 و2012 وكأس العالم 2010 واضحا بشأن أهدافه في منصبه الجديد، بالقول في حديث لموقع النادي الرسمي: «الجميع يعلمون أني أحب الكرة الهجومية والاحتفاظ بالكرة.. اعتدت على الفوز عندما كنت لاعباً وأريد أن أفوز الآن عندما أصبحت مدربا».

وأضاف تشافي: «أعرف جميع اللاعبين كما أن الجهاز الفني المرافق لي يتمتع بالكثير من الخبرة الميدانية وعملوا في كثير من الفرق في مختلف البلدان، وبالتالي سيساعدونني مساعدة كبيرة».

وأقر النجم الإسباني بصعوبة المهمة، لاسيما أن بداية مشواره التدريبي مع السد تشهد 3 مواجهات مع المنافس اللدود الدحيل، بينها اثنتان في الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال آسيا، والثالثة في كأس السوبر القطري في 17 من الشهر الحالي.

واعتبر تشافي أن «الدحيل من أفضل الفرق ليس في الدوحة فقط ولكن على مستوى الشرق الأوسط. نحن نعرفهم جيدا. لقد كانت آخر مباراة لي أمامهم في نهائي كأس الأمير.. لدينا تحد كبير في البطولة الآسيوية وكأس السوبر».

كما تحظى القمة بأهمية قصوى، حيث يسعى السد لتأكيد مشاركته في بطولة العالم للأندية في ديسمبر القادم للمرة الثانية في تاريخه، بعد مشاركته الأولى عام 2011، بغض النظر عن الفوز أو عدم الفوز ببطولة دوري أبطال آسيا كونه بطل الدوري القطري والمنظم للبطولة شرط أن يزيح الدحيل، فيما يسعى الأخير للفوز والتأهل إلى ربع النهائي ومواصلة المشوار حتى النهاية والفوز باللقب القاري حتى ينتزع شرف المشاركة في المونديال.

ولا تسمح قوانين المسابقة مشاركة فريقين من دولة واحدة، وبالتالي، في حال تتويج الدحيل باللقب القاري، فإن وصيفه سيكون بديلا للسد في كأس العالم للأندية.


يزيد من حرارة القمة رغبة السد في الثأر من منافسه اللدود الذي انتفض بقوة وهزمه برباعية تاريخية منتصف مايو الماضي في نهائي كأس الأمير بعد أن كان السد متقدمًا بهدف.

وطرأت على الدحيل تغييرات كثيرة برحيل الهداف المغربي يوسف العربي والجناج الياباني شويا ناكاجيما وصانع الألعاب الكوري الجنوبي نام تاي هي الذي انتقل إلى السد.

في المقابل، استعاد الدحيل قائده ومهاجمه الخطير التونسي يوسف المساكني وتعاقد مع المهاجم العراقي مهند علي إلى جانب استمرار قلب الدفاع المغربي مهدي بن عطية، والمهاجم البرازيلي ادميلسون.

ويعول مدربه البرتغالي روي فاريا إلى جانب هؤلاء النجوم، على الجناح السريع العائد بعد عام من التوقف للإصابة إسماعيل محمد، والمعز علي هداف آسيا 2019 وكريم بوضيف وعلي عفيف.

وأكد المعز علي في تصريحات سابقة للموقع الرسمي لناديه: «حظوظ الفريق في دوري أبطال آسيا ستكون كبيرة لأننا نمتلك الخبرة الكافية للظهور المشرف التي اكتسبناها من مشاركاتنا السابقة. هذا الموسم سيكون مغايرا بالتأكيد وتركيزنا منصب من أجل العبور والوصول إلى منصات التتويج».

وخلافا للدحيل، لم تطرأ على السد تغييرات كثيرة باستثناء انضمام نام تاي هي لخط الوسط خلفا لتشافي، مع استمرار الهداف الجزائري بغداد بو نجاح، ولاعب الوسط الإسباني غابي، والكوري الجنوبي يونج ونج.

ويعول تشافي على المهاجمين حسن الهيدوس وأكرم عفيف أفضل لاعب في قطر عام 2019، ومعهم خوخي بوعلام والظهير الأيسر عبد الكريم حسن أفضل لاعب في آسيا 2018.

ورأى مدير السد عبد الله بريك في تصريحات لموقع النادي أن «الدحيل فريق كبير وستكون المباراة معه صعبة، ورغبتنا قوية في التأهل لدور الثمانية منذ أول يوم في التدريبات».


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1346
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top