فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

«بائعة الكعك» مسرحية أطفال من قطر معبرة عن حب الوطن ونعمة الأمان

2019/07/12   12:13 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
«بائعة الكعك» مسرحية أطفال من قطر معبرة عن حب الوطن ونعمة الأمان



(كونا) -- قدمت مسرحية الأطفال القطرية (بائعة الكعك) عرضا شائقا على خشبة مسرح الدسمة حفل بمعاني غامرة عن حب الوطن وقيمته ونعمة الأمن والأمان وذلك ضمن مشاركة قطر في المهرجان العربي لمسرح الطفل بدورته السابعة.
والمسرحية هي آخر عروض المهرجان وجاءت من بطولة الفنانة والمغنية الشابة أصيل هميم وشاركها البطولة النجم القطري الكبير ناصر عبدالرضا ووجوه فنية بمسرح الطفل منهم فاطمة يوسف والفنان الواعد محمد أحمد وفاضل راشد وأمينة الوكيلي وفردوس إلى جانب فرقة جلنار الاستعراضية بقيادة المصمم الاستعراضي علي حمدان.
وأعربت بطلة المسرحية الفنانة أصيل لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش العرض مساء اليوم الخميس عن سعادتها بمشاركتها للمرة الأولى كممثلة وخصوصا أن العمل موجه للأطفال.
وقالت إن عرض (بائعة الكعك) المسرحي هادف جدا يستهدف الأطفال وفيه قيم كبيرة من أهمها حب الوطن ولم تغفل عن الإشارة إلى سعادتها الغامرة بوجودها في الكويت وما لاقته من ترحاب وحفاوة مثمنة جهود المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب على حسن تنظيم المهرجان.
ودارت المسرحية حول قرية بسيطة يسودها الحب والأمان ومن أهلها بنت جميلة اسمها (وردة) يحبها أهل القرية وعرفت بحبها للخير وتبيع الكعك بعد أن ورثت المهنة عن والدها.
وكانت القرية هانئة آمنة في ظل العمدة السيد راضي حتى هجمت عليها ساحرات ثلاث يحاولن اختطاف الفتاة الطيبة وردة من أجل السيطرة على القلادة التي تلبسها منذ ولادتها والتي ورثتها عن والدها الخباز.
وتحمل هذه القلادة في داخلها سرا وسحرا خاصا وتنجح الساحرات في اختطاف وردة من أجل استرجاع سحرهن الضائع لكن إصرار أهل القرية وحبهم لوردة يجعلهم يخاطرون لإنقاذها وينجحون في ذلك كما تستطيع وردة بذكائها استعادة القلادة وإزالة السحر.
وعرضت المسرحية بأسلوب شائق واستعراضي غنائي قام بوضع موسيقاه طلال الصديقي وقام بكتابة القصة والأشعار عبدالرحيم الصديقي وتيسير عبدالله وكانت هذه المسرحية حصدت كثيرا من النجاح عند عرضها في قطر أخيرا.
وتضمن المهرجان الذي سيعلن عن المسرحية الفائزة فيه يوم غد الجمعة برعاية وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب ورئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب محمد الجبري عروضا مسرحية إضافة إلى عرض اليوم هي مسرحية (لوسي والعجوز) و(الباندا) و(فارس في عالم الدمى).
وتخلل المهرجان الذي انطلق في السادس من يوليو الجاري ثلاث ورش مسرحية وهي ورشة أطفال (أزياء من تصميمي) وورشة أطفال (الجذاذة الفنية لورشة التحريك) وورشة أطفال (صناعة العراس).
ويهدف المهرجان العربي لمسرح الطفل الى غرس القيم الثقافية والفنية والتراثية لدى الاطفال مترجما حرص المجلس الوطني على تقديم ما يغذي عقول هذا الجيل القادم من جرعات مسرحية مناسبة يستفيد منها الأطفال والناشئة خلال عطلتهم الصيفية.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1196
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top