مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وسلامتكم

شكرًا لكم

بدر عبدالله المديرس
2019/06/14   07:53 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



نواصل معكم اليوم أعزائي القراء الكرام نشر تعليقاتكم على مقالاتنا ورأينا الذي نطرحه الذي يتماشى مع تعليقاتكم كالتالي :
المقال : تحية إلى الأخ جاسم الرشيد البدر
بو محمد أحمد العدساني:
جميل أن يكون للإنسان هدف نبيل والأجمل أن يحمل هذا الهدف دوافع إنسانية لمجموعة تحتاج إلى العون والمساعدة من الآخرين وأشاركك التحية للأخ جاسم الرشيد البدر على ما يقوم به من جهد واهتمام نحو تلك المجموعة جعل الله ذلك فى ميزان حسناتك وحسناته فى هذه الأيام المباركة .
كاتب المقال : شكراً بو محمد أحمد العدساني كلام طيب في حق الأخ جاسم الرشيد البدر وفعلاً يستحق الإشادة والتقدير والاحترام لأنه يعمل لمجموعة عزيزة وغالية في المجتمع لها مجهوداتها ونشاطاتها في داخل الكويت وخارجها برفع اسم الكويت عالياً بنشاطات أبنائها لهذه المجموعة من ذوي الإعاقة الذهنية .
المقال : تحية إلى الأخ جاسم الرشيد البدر
قارئ:
نعم رجال الهمة.. هكذا يبرز رجل ذات همة عالية كدور أمة .
كاتب المقال : شكراً على كلامك الطيب بحق هذا الرجل ذو الهمة العالية بالتطوع بالعمل الإنساني لمجموعة الإعاقة الذهنية وبالدور الذي يقوم به الأخ جاسم الرشيد البدر الذي يستحق التقدير والاحترام في كل عمل يقوم به من أجل إنسانية هذه المجموعة التي لها المحبة والاحترام في مجتمعنا ومجتمعات العالم .
المقال : عن أي بيئة تتحدثون
قارئ:
إلى كاتب المقالة المحترم
ركزت على درامات النفاية أمام المنازل وزعلان علشان غطا ليش مو زعلان من المجاري التي تصب في بحر الكويت والناقلات التي تلقي بواقي الزيت في بحرنا قبل أن تعود لبلادها ليش ما زعلت من محطة الجليعة التي تلقي بمياهها في البر؟؟ أين هم من الكرافات في البحر مسموحة لناس ولآخرين لا. راجع كلامك واترك المواطن المسكين .
كاتب المقال : شكراً جزيلاً ونحن نوافقك على كل ما قلته لأن ذلك يؤثر على بيئة الكويت الجميلة براً وبحراً وأنت ما قصرت ساعدتنا في تكملة مقالنا وكلامنا عن بيئة الكويت وهذا ما نستفيده دائماً من قرائنا الكرام الذين هم محل تقديرنا واحترامنا وشكراً لك مرة أخرى عزيزنا القارئ .
المقال : تأثير العمل المسائي على النساء الحوامل
قارئ:
فكيف حال الطبيبات والممرضات .
كمان هيك الأمهات في قديم الزمان .. إنجاب أبناء وتربية وربة بيت ... نعم للنساء ظروفهن ويستحقن مراعاة حالهن ليس ترحم بل هن شموع البيوت وزهور المجتمع الإنساني والعمل والحياة كجدة و أم وزوجة وبنت ووووو طبعاً الطبيبات هن سعادة في الحياة...
كاتب المقال : شكراً قارئي العزيز على طرحك الطيب وإشادتك بالطبيبات والممرضات والجدات والأمهات والزوجات فعلاً هن شموع البيوت وزهور المجتمع الإنساني ولذلك يجب مراعاة النساء في راحتهن وتوفير الحياة السعيدة لهن بما في ذلك الأعمال التي يقمن بها في القطاعين العام والخاص وأهمها الأعمال في المساء يجب مراعاة ذلك لأنهن يستحقن ذلك لجهودهن .
المقال : جامعة الكويت بيتي الثاني
قارئ:
لماذا ليس له صدى ..
في الداخل والخارج ... وأين إحصائيات المقالات العلمية والأدبية .. التي قدمت للعالم ومنظمة الأمم المتحدة ... والكويت كان ومازال فخرا في الإعلام .. خاصة الصحافة .. وهكذا الفن .. خاصة المسلسلات ونبوغ فنانين ... وياريت الجامعات من حيث التطور بحث وعلم...
كاتب المقال : صح كلامك قارئي العزيز وأنا أوافقك على ما قلته يجب على الجامعات في الكويت وخاصة جامعة الكويت أن تبرز إعلامياً إنتاجها العلمي والأدبي وأبحاث الأساتذة الأكاديميين ورسائلهم الماجستير والدكتوراه في مختلف التخصصات لأن العالم والجامعات العالمية تهتم بذلك .
وآخر خبر مفرح من جامعة الكويت قالته أن مجلة عالمية تختار رسالة دكتوراه لباحثة كويتية رهام الشاهين كأبرز تسع رسائل دولية في عام 2019 ومبارك للباحثة الكويتية رهام الشاهين وهذا بلا شك فخر للكويت ولبنات الكويت المتفوقات بالعلم والمعرفة .
المقال : مهنتا الطبيب والمعلم
محمد غريب حاتم:
ممتاز مقالك
كاتب المقال : شكراً أخي بو عثمان وما ننشره هو تبيان الحقيقة للمجتمع بأهمية المهن في المجتمع مثل الطبيب والمعلم موضحين دورهم في المجتمع في علاج صحة الانسان وغرس العلم في عقول أبنائنا .
المقال : خريجو وخريجات الثانوية العامة
القارئ رادار:
إذا عندك ضمير وتعتبر نفسك منصف ليش ما تكتب عن أوائل البدون اللي أسقطت أسماءهم من لوحة الشرف والتكريم ،، أو عينك عبوره ما تشوف .
كاتب المقال : شكراً قارئي العزيز رادار على قراءتك المقال وتعليقك برأيك والذي نوافقك عليه تماماً في طرحك فالبدون أعزاء ولهم التقدير والاحترام وأنا شخصياً لدي أصدقاء من البدون في داخل الكويت وخارجها والتواصل معهم أصدقاء أعزاء ويكفيهم شرف التفوق بالتعليم ليواصلوا تعليمهم العالي والله يديم المحبة بين الجميع وها نحن نشرنا تعليقك مثل ما أرسلته لنا .. مع تحياتي .
قبل الختام :
يسعدنا دائماً أن نتلقى تعليقاتكم على مقالاتنا ونحن نعطيها الاهتمام بنشرها عندما تكتمل عندنا التعليقات التي تصلنا لنشرها تحت عنوان (شكرًا لكم) فالشكر واجب لكم لتفاعلكم بقراءة مقالاتنا والتعليق على ما ترونه يستحق التعليق في رأيكم وهذا هو التواصل الصحيح بين كاتب المقال والقارئ بتبادل الآراء والمقترحات .
وسلامتكم .

بدر عبد الله المديرس
Al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

4252.4654
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top