مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

قلم شاب!!

عيدكم مبارك مقدمًا

حميد علي البلام
2019/05/26   07:37 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



- دخل علينا الشهر الفضيل ولم نشعر إلا أنه قرب على الانتهاء ، هذا الشهر المميز في أجوائه الذي يجمع الناس على الود و الخير والطاعة ، لطالما كان شهر رمضان نقطة بداية لترك العادات السيئة و محاولة بدأ نمط حياة أفضل على سبيل المثال نلاحظ في رمضان الإقبال على الرياضة و محاولة ترك عادة التدخين في هذا الشهر ، من خلال تصفحي على الأنترنت وجدت أن هناك العديد من الحالات تركت و اكتسبت عادات في 21 يومًا فقط مما يجعل شهر رمضان فرصة لتحدي النفس ، لشهر رمضان مكانة خاصة لدى المسلمين فالآيات و الأحاديث الواردة عن هذا الشهر جعلته في هذه الأهمية الكبيرة {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} و لليلة القدر فضلٌ عظيم ومنزلة رفيعة تفوق فضل سائر ليالي السّنة وليالي شهر رمضان أيضاً ؛ نستدل بقول الله عز و جل {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ} ، يعتبر شهر رمضان فرصة للذي يريد الانتظام في سلوكه و تحسينه من خلال الامتناع خلال فترة الصيام عن الأمور المراد تحسينها كما أن شهر رمضان فرصة كبيرة لتكفير الذنوب و الخطايا من خلال تأدية الأعمال مثل قراءة القرآن ، أعمال العشر الأواخر و غيرها ، الجدير بالذكر أن رمضان له ميزة اجتماعية فالعائلة تتجمع في وقت واحد على وجبة الإفطار حيث أن هذا الأمر لا يحدث طوال أيام السنة لمسببات عديدة أهمها اختلاف أوقات العمل لكن في رمضان و بسبب أن الإفطار في توقيت صلاة المغرب جميع أفراد الأسرة يكونون متواجدين على المائدة و تكثر فيه اللقاءات بين الأصدقاء سواء كان في المجالس اليومية (الدواوين) أو الغبقة التي تعد من أهم عادات التجمعات في رمضان و فرصة للتهنئة بقدوم شهر رمضان ، و فرحة الأسر الكويتية في القرقيعان ودول الخليج تحتفل بهذا اليوم و يكون للأطفال يوم مميز .

- يتميز الشعب الكويتي بصفة العطاء و عمل الخير و تقوم الجمعيات و اللجان الخيرية بحملات كبيرة في العديد من الدول فتحرص في رمضان على أن تغطي الحملات احتياجات الأشخاص المحتاجين في الكويت من أسر متعففة ، العمال أصحاب الأجور المنخفضة و في الخارج خصوصاً مخيمات اللاجئين ، شهر رمضان شهر فضيل و قد يكون مفتاح التغيير في ذات الشخص لا بد من الفرد أن يحاول أن يحسن من نفسه من خلال الالتزام بالأخلاقيات الحسنة و يعرف عن شهر رمضان على أنه شهر التسامح و الود فيجب على الشخص أن يحاول حل الخلافات مع المقربين منه و التقرب إلى الله من خلال التوكل عليه و جعل ذو العزة و الجلالة هو الأولوية و محاولة تحقيق رضاه .

- تقبل الله أعمالكم وصيامكم و عسى أن يعوده الله عليكم بكل خير .
حميد علي البلام
‏@hah__87
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

2171.9045
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top