مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وسلامتكم

زيادة الرسوم على الوافدين

بدر عبدالله المديرس
2019/05/04   07:51 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



لا أعرف هذا التحامل وهذه القرارات على الوافدين الذين يعملون بالكويت مثل الوافدين الذين يعملون في الدول الخليجية والعربية والأجنبية لكسب رزقهم وعيشهم ولم نسمع تحامل وقرارات تجاه الوافدين من هذه الدول .
فالوافدون ضيوف على بلدنا جاءوا لكي يعملوا سواء بمحض إرادتهم أو أننا نحن الذين جئنا بهم فلا يخلو بيت من بيوت الكويت من الطباخين والسائقين والمربيات ومختلف العمالة المنزلية إلى جانب العمل في الوزارات والشركات والبنوك .
إنني أتحدث عن زيادة الرسوم على الوافدين والهدف منه ليس زيادة ميزانية العلاج في مستشفيات الكويت الحكومية ولكن الهدف منه كما قرأنا لتخفيف زحام المستشفيات كما جاء بالمانشيتات العريضة في بعض الصحف المحلية .
إن الذي يذهب للمستشفى سواء مواطن أو وافد لا يذهب لمكان الترفيه وقضاء الوقت وشرب القهوة والشاي أو لمشاهدة برامج القنوات الفضائية وإنما حالته الصحية تستدعي أن يذهب إلى المستشفى لتلقي العلاج وهذا باعتقادي مع احترامي لرأي الآخرين ليس له علاقة بتخفيف الزحام على المستشفيات وحتى إذا دفع رسوم فإن ذلك لن يغير من الأمر أي شيء من الزحام بالمستشفيات لأن من حق الذي دفع الرسوم العلاج بالمستشفي فالمرض لا يفرق بين جنسية وأخرى بزيادة الرسوم على الوافدين .
لذلك نتمنى إعادة النظر في قرار زيادة رسوم العلاج بالمستشفيات على الوافدين.
فالوافد المريض لا يزاحم المنتظرين للعلاج وإنما ينتظرون مثل باقي المرضي وليس للزحام في المستشفيات أية علاقة بالازدحام .
أقول هذا الكلام وأنا متعاطف مع الوافد المريض الذي لا يجد مكانًا يذهب للعلاج فيه إلا المستشفى ولذلك علينا وهذا رأيي الشخصي أن لا نفرض زيادة الرسوم بتخفيف الازدحام في المستشفيات فالمرض لا يعرف شيء اسمه الانتظار خاصة في الحالات الطارئة فالمواطن المريض مثل الوافد المريض لأن المرض لا يفرق بين شخص وآخر.
قبل الختام :
صحيح أن للمواطن الأولوية في كل شيء بما في ذلك العلاج في المستشفيات ولكن هناك حالات طارئة للوافدين تجبرهم الذهاب إلى المستشفى ليقف بالدور مع المراجعين أيًا كانت جنسيته .
إننا في بلد مركز العمل الإنساني وصحة الإنسان هي تاج على رأس المريض ولذلك نتمنى ألا نربط بين الازدحام في المستشفيات وبين زيادة الرسوم .
وهذا هو رأينا نطرحه مع احترامنا لآراء الآخرين خاصة الذين حاطين دوبهم دوب الوافدين والذي لا يبي وافد ليعمل عنده يقول له مع السلامة .
يبقى ألا يغيب عن البال عن الذي يدفع رسوم علاج الوافد في المستشفى هو صاحب العمل سواء في البيت أو غير البيت وهذا ليس له علاقة بتخفيف الازدحام في المستشفيات .
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

703.1287
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top