مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وسلامتكم

استهتار السائقين

بدر عبدالله المديرس
2019/04/15   08:14 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



ليس بودي أن أتكلم عن بلدي الكويت إلا بالكلام الطيب لأنني أعشق بلدي مثل الأخوة المواطنين في هذا البلد الطيب بلد الأمن والسلام وبلد مركز العمل الإنساني بقيادته الحكيمة وحكومته الرشيدة الله يكون في عونها دائماً تتعرض للنقد والاستجوابات وبدون النظر لإنجازاتها الكثيرة والحديث يطول عن هذه الإنجازات حتى لا يقول عني البعض عند ذكرها بأنني حكومي وهي الكلمة الدارجة لمن يمدح الحكومة ومع ذلك أتشرف بأن أكون حكومي مائة في المائة لأن الحكومة ووزراءها من رحم هذا البلد الطيب المعطاء وليس من كوكب آخر وذلك بتواصلها مع الشعب الكويتي الوفي الذي تجده دائماً حاضراً وملبياً في السراء والضراء .
وما المؤتمر الشعبي الكويتي الذي انعقد في جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة خلال الغزو العراقي الغاشم على الكويت عام 1990 إلا دليلاً واضحاً ولا يقبل الشك على تلاحم وتآزر الشعب الكويتي مع حكومته الشرعية المقيمة في الطائف قلباً واحداً متضامنين مع بعضهم البعض ومع الموطنين الذين بقوا صامدين في بلدهم الكويت ولم يغادروها تمسكاً بأرضهم أرض الآباء والأجداد معبرين عن حبهم لبلدهم ولحكومتهم الشرعية من آل الصباح الكرام يشاركهم المقيمين الشرفاء الذين وقفوا صفاً واحداً مع الكويت .
إن هذه المقدمة لا بد من ذكرها قبل أن أتحدث عن استهتار بعض سائقي السيارات من بعض المواطنين والمقيمين وليس الكل والذين بسببهم راح الضحايا بالمخالفات المرورية بالموت أو العجز الكلي مدى الحياة وذلك من خلال الخروج على الإشارات الحمراء والتي زادها بلة التحدث بالهاتف النقال أثناء السير بالطرقات والشوارع والأحياء وقراءة المسجات وإرسالها بالإضافة إلى تخطي السيارات التي أمامهم وعدم الالتزام بحارات السير مع الزيادة بالسرعة المميتة كأنهم في سباق السيارات في ساحات السباق.
وفوق كل ذلك الوقوف في المواقف الممنوع الوقوف بها مثل مواقف المعاقين والعجزة والخطوط الصفراء التي تمنع الوقوف بها .
وفوق هذا كله تقف بسيارتك في الموقف المختص لك ليجئ سائق سيارة من بعض المواطنين والمقيمين ويقف بسيارته خلفك ويتركك ساعات تنتظر حضرته أو حضرتها إلى أن يجيء كأن شيئاً لم يكن وبدون الاعتذار .
وهناك تحدث المشاكل بالكلام الجارح بين الطرفين والسب والشتم والبصق بالوجوه وأخيراً العراق بالأيدي ثم الذهاب إلى المخفر للشكوى .
أليس هذا استهتار من سائقي السيارات ؟
وأما مشاكل الجيران فحدث ولا حرج بالمشاكل تجد السائق يوقف سيارته أما باب الجار مباشرة وهنا تحدث المشاكل باستهتار السائق .
والأدهي والأمر من كل ذلك هرنات وأصوات أبواق السيارات المزعجة للسيارات الأمامية وإذا فيك خير ومستعد للهواش والضرب المبرح أشر بيدك على السائق الذي يضرب الهرن وراك ولا تبي إلا عمرك وخاصة إذا كان معاك عائلتك وأولادك وأطفالك بدون مراعاة لهم واحترامهم .
قبل الختام :
ما ودي أختم الحديث عن استهتار السائقين لأن الاستهتار لا حد له ولا أدوخ رؤوسكم بالحديث عن استهتار السائقين .
أتمنى من إدارة المرور أن تضع حدًا لاستهتار السائقين بالغرامة المالية الموجعة لجيوب السائقين لا الاكتفاء بسحب دفتر المرور وإجازة السيارة لأنهم يرجعونها إلى أصحابهم بعد ساعات بالواسطة كأن شيئاً لم يكن .
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

376.1546
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top