محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
 
  A A A A A
X
dot4line

سموه أصبح سفير سلام وصمام أمان ينزع فتيل التوترات

الكويت احتفلت بتكريم البنك الدولي لسمو الأمير

2019/04/13   10:09 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح
  سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

الصحة: التكريم فخر للشعب الكويتي وللأمة العربية
الأوقاف: شهادة دولية أخرى تضاف إلى سجل سموه الحافل بالإنجازات
نواب: التكريم دليل آخر على مآثر سموه الإنسانية والتنموية


رحبت الأوساط الرسمية والشعبية بالتكريم الذي قدمه البنك الدولي لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه، مؤكدين بأن هذا التكريم مبعث فخر للكويتيين ويأتي تأكيدا لمكانة سمو الأمير الكبيرة وتتويجا لمبادراته التنموية اجتماعيا واقتصاديا في مختلف بقاع الأرض فضلا عن دوره المحوري في تعزيز سبل احياء عمليات السلام في الشرق الأوسط.
فقد أكد وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح أن تكريم سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح من قبل البنك الدولي فخر للشعب الكويتي وللأمة العربية.
وأعرب الشيخ باسل الصباح في بيان صحفي عن الفخر والاعتزاز بهذا التكريم تقديرا لدور سموه القيادي على المستويين العالمي والإقليمي في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية وإحياء السلام.
ورفع إلى مقام سموه أطيب التهاني والتبريكات بالأصالة عن نفسه وبالنيابة عن جميع العاملين في وزارة الصحة من أطباء وصيادلة وهيئة تمريضية وفنيين وخدمات إدارية.
وأكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة أن التكريم الذي قدمه البنك الدولي لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله يعد شهادة دولية أخرى تضاف إلى سجل سموه الحافل بالإنجازات والتميز والنجاح.
وقال الشعلة في تصريح صحفي بهذه المناسبة إن النهج القويم الذي رسمه سموه في سياسة الكويت الداخلية والخارجية عكست بعدا جديدا للسياسات العالمية وأعطت نموذجا متميزا في التعامل مع الأحداث والمتغيرات فكان لهذا النهج القويم أثره البالغ في نشر السلام ونزع فتيل التصارع والتناحر على المستويين الإقليمي والعالمي.
وأضاف أن هذا التكريم الذي قدمه البنك الدولي لسموه خير دليل على نجاح سموه في نقل العمل السياسي من دائرة المصالح الشخصية الضيقة إلى آفاق المصالح العامة التي لا تختصر ثمارها على فئات معينة بل تمتد الى الجميع ودون تمييز أو تفرقة.
وذكر أن تعامل سمو الأمير مع الأحداث والمتغيرات الإقليمية والعالمية كشفت بعد نظر سموه وحكمته وحنكته في التعامل مع القضايا المختلفة حتى أصبح سفير سلام وصمام أمان ينزع فتيل التوترات ويوئد الخلافات فور نشوبها ويقرب وجهات النظر المتباعدة والشواهد على ذلك كثيرة لا تعد ولا تحصى سواء على المستوى الإقليمي أو العالمي.
وقال وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي اليوم السبت إن التكريم الاستثنائي لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه من قبل البنك الدولي خطوة مستحقة لدور سموه المتميز في سياسات الدعم التنموي الاجتماعي والاقتصادي اقليميا وعالميا.
وأضاف العازمي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن هذا التكريم جاء نتيجة سياسات سموه الداعمة للانسانية والسلام اضافة إلى الدعم اللا محدود للملفات التنموية لكافة الشعوب عبر الصناديق التنموية للكويت والتي وضعتها بمصاف الدول الرائدة في دعم العمل الخيري والاغاثي.
وأوضح أن سموه أسس نهجا بارزا في التعاطي مع الملفات السياسية من ناحية انسانية رامية إلى دعم مبادرات السلام حيث استثمر أيضا خبراته وحنكته الدبلوماسية والسياسية في تحقيق الكثير من الإنجازات الداخلية والخارجية مما حقق للكويت مكانة مرموقة ومؤثرة في العالم.
وأشار إلى أن سموه يعد من قادة العالم المتميزين الذين خلدوا أسماءهم باقتدار عبر الجهود السياسية التي ساهمت في تحقيق السلام والاستقرار في العالم وهو الدور الذي تفردت به الكويت في التعامل مع القضايا العربية والدولية.
وذكر أن جهود سموه ساهمت كذلك في بناء علاقات وطيدة للكويت مع مختلف دول العالم تقوم على الاحترام المتبادل لسيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها.
ولفت إلى أن سمو الأمير استطاع بخبراته الواسعة وحنكته السياسية أن يصنع تاريخا حافلا بالعطاء وسجلا ناصعا بالإنجازات مبينا أن تاريخ الكويت سيقف بكل إجلال وإعتزاز أمام مسيرة سموه وإنجازاته التي امتدت لمناطق شاسعة من العالم وأصبحت نقاطا مضيئة في حياة الأمم والشعوب تؤكد الدور الحضاري والإنساني العابر لحدود الوطن.
وأوضح العازمي أن الرؤية التنموية السامية (كويت جديدة 2035) تمثل نقلة نوعية للكويت في المستقبل لتحقيق كل ما من شأنه رفعة الوطن والحفاظ عليه آمنا مستقرا لينعم أهله بالرخاء والرفاهية.
وذكر أن رؤية سموه في دعم رأس المال البشري انعكست على سياسات دعم وتمكين الشباب والكوادر الوطنية وترجمة لايمان سموه بأهمية الثروة البشرية في دعم عجلة التنمية.
وأكد العازمي أن دعم سمو الأمير اللا محدود للشباب يشكل دافعا ليكونوا شركاء في التخطيط والتنمية لبناء كافة مؤسسات الدولة والعمل على تحقيق الريادة والتحلي بالإصرار وخوض تجارب التحدي متسلحين بالتدريب العالي والخبرة المتميزة. وأجمع عدد من نواب مجلس الأمة على أن تكريم مجموعة البنك الدولي لقائد العمل الإنساني سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه دليل آخر يضاف إلى الشواهد التي لن تتوقف لمآثر سموه الإنسانية والتنموية وسجله الحافل في الإنجازات في مجال العمل الإنساني.
وقال النائب حمد الهرشاني إن التكريم الذي حصل عليه سمو الأمير من قبل مجموعة البنك الدولي "إضافة جديدة إلى سجله الإنساني ورافد خير لمسيرته الحافلة بالعطاء والبذل ومساعدة الدول الاقليمية والدولية".
وأضاف الهرشاني أن "سجل سمو الأمير زاخر بالشهادات الدولية التي تؤكد نهجه الإنساني وعمله الدؤوب على إيجاد أرض خصبة للتعاضد بين شعوب العالم بدلا من الأجواء السياسية المشحونة بالتطاحن والاحتقان والأزمات".
ووصف نهج سموه الإنساني بأنه "علامة فارقة" في تاريخ الإنسانية ومثال يحتذى به عالميا وشاهد على دور الكويت في تسجيل المبادرات الإنسانية دون الالتفات إلى جنس أو لون أو دين من تساعده إنما تهب لنجدة كل من يطلب المساعدة.
وثمن نهج سموه في تقديم المساعدات الإنسانية وسياسته في دعم الأعمال التنموية في العديد من الدول الشقيقة والصديقة معتبرا تكريم سموه من قبل مجموعة البنك الدولي تكريما للمواطن الكويتي المؤمن بالمسار الإنساني الذي انتهجه قائد العمل الإنساني.
من جانبه اعتبر النائب عسكر العنزي تكريم سمو الأمير من قبل مجموعة البنك الدولي "فصلا آخر في مسيرة سموه الانسانية التي توجته قائدا للانسانية وداعما للشعوب إقليميا وعالميا".
وقال العنزي إن العالم اليوم يغبط الكويت على قائدها وأميرها الذي يعد مدرسة عالمية في الحكمة والدبلوماسية لما يتمتع به سموه من بعد نظر في الحنكة السياسية والقدرات الفذة في قيادة أمور الدولة.
وأكد أن الأزمات والمشاكل الدولية والمحلية أثبتت قدرات سموه على "تفكيك أعقد المشاكل السياسية بهدوء وحكمة" منوها بالسياسة الحكيمة التي يتبعها سموه في الأصعدة كافة سواء الخيرية أو الانسانية أو السياسية التي بنيت على الاتزان والحيادية بين دول الجوار.
من ناحيته أكد النائب الدكتور حمود الخضير أن التكريم المستحق الذي حصل عليه سمو أمير البلاد دليل آخر يضاف إلى الشواهد التي لن تتوقف لمآثر سموه الإنسانية والتنموية وقدرته على التعامل مع التطورات السياسية والأمنية في المنطقة والعالم ببعد نظر وحس إنساني قل نظيره.
وأضاف الخضير أن قائد العمل الإنساني دأب على إطلاق مبادرات عملية وواقعية من أجل التدخل في الأزمات والظروف الصعبة التي تستعصي أحيانا على الحل لدى الكثيرين لكن سموه أبى دائما إلا ان تكون للكويت بصمة حاضرة من أجل حسم الصراعات بالطرق السلمية ومساعدة المنكوبين والمحتاجين في شتى بقاع ودول العالم ودعم التنمية والسلام.
وقال إن سمو الأمير وبشهامة الفرسان لا ينتظر شكرا من أجل المضي في مبادراته الفريدة على المستويين العربي والدولي "إلا ان الواجب يحتم علينا ان نتقدم إلى سموه بأسمى آيات التقدير والعرفان على جهوده المباركة سائلين الله لسموه طول العمر ولبلدنا العزيز دوام الأمن والاستقرار".
بدوره قال النائب خليل الصالح إن تكريم مجموعة البنك الدولي لسمو الأمير هو بلا شك تقدير استثنائي من البنك لزعيم وقائد استثنائي مبينا أن هذا الأمر "ليس غريبا في ظل أحداث وسياسات تؤكد مكانة سمو الأمير بين دول العالم".
ورأى الصالح أن جهود سمو الأمير في إرساء قيم التسامح والعدل والتكافل أسست لقواعد دولية جديدة "دفعت دول العالم ومؤسساته الكبرى إلى الالتفات لهذا البلد الصغير مساحة والمتعاظم بتأثيره ويده المعطاء الممتدة إلى كل بقاع العالم".
وكانت الرئيس التنفيذي لمجموعة البنك الدولي كريستالينا جورجيفا أعلنت في وقت سابق أمس الجمعة تكريم سمو أمير البلاد نظرا إلى دور سموه في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية على المستويين الإقليمي والدولي وإحياء السلام.
وقالت جورجيفا في كلمة خلال مؤتمر عقد بمقر البنك في العاصمة الأمريكية واشنطن بحضور ممثل سموه وزير المالية الدكتور نايف الحجرف إن نائب الرئيس التنفيذي للبنك لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا فريد بلحاج سيقوم بزيارة البلاد لتقديم التكريم إلى سموه.
ويعد هذا التكريم هو الأول من نوعه الذي يقدمه البنك الدولي لقائد دولة وذلك تقديرا لدور سموه المشهود عالميا في دعم استقرار الدول سياسيا واقتصاديا واجتماعيا فضلا عن سعي سموه الحثيث لمساعدة المحتاجين في شتى بقاع الأرض.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7588
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top