مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وسلامتكم

التفكير بشرب القهوة يجعل الذهن متيقظاً

بدر عبدالله المديرس
2019/04/08   07:15 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



غريب هذا العالم العجيب وهذا العصر الذي يتسابق فيه الدارسون والباحثون في الأبحاث والدراسات في كل ما يفيد البشرية أو يضرها بما يستجد من أبحاث أو دراسات في المعامل والمختبرات وفي الإحصائيات والاختبارات العشوائية لتزداد النسبة بتطبيق مشاريع دراساتهم وأبحاثهم إلى جانب تطبيقها على الحيوانات مثل الفئران وغيرها من الحيوانات لتظهر نتائج دراساتهم وأبحاثهم .
وآخر هذه الدراسات والأبحاث التي اكتشفت حديثاً أنه مجرد التفكير في القهوة وليس شربها يمكن أن يجعل الذهن متيقظاً ويجعل الذهن في حالة أكبر من اليقظة والانتباه وإذا استيقظت من النوم في الصباح ومثل ما تعود بعض الناس أن يحرصوا على تناول القهوة قبل خروجهم للعمل أو الدراسة أو أي عمل يقومون به وترى كل واحد ماسك بيده فنجان القهوة البلاستيك وهو ذاهب إلى مقر عمله أو مقر دراسته أو أي مكان .
ولذلك على الذين يحبون شرب القهوة في مختلف تصنيفاتها مثل القهوة التركية أو القهوة الفرنسية أو الكابتشينو أو اللاتيه أو الإسبرسو أو أي نوع من أنواع القهوة في نفس الوقت يسمعون عن التحذيرات الطبية وأحياناً تحذيرات من الأصدقاء بأن شرب القهوة تضر ولا تنفع خاصة مع شرب السجائر أو الأرجيلة ولذلك ما عليهم إلا أن يشغلوا تفكيرهم برشفة لذيذة من قدح القهوة من دون أن يشربوها .
وخلصت الدراسات والأبحاث إلى أنه مجرد التفكير في القهوة يجعل الذهن متيقظاً ومنتبهاً .
وتشير الدراسات والأبحاث إلى أن الناس الذين تعرضوا لاستشارة فسيولوجية نتيجة التعرض للقهوة وليس تناولها ينظرون إلى العالم على نحو أكثر دقة وتفصيلاً.
قبل الختام :
إن الباحثون والدارسون يأملون بالنظر إلى الارتباطات التي يضعها الأفراد بالنسبة لأنواع الشراب والطعام على سبيل المثال بأنه هل مجرد التفكير في تناول مشروبات الطاقة يمكن أن يجعل المرء أكثر يقظة وانتباهًا وهذه مجرد فرضية ينوي فريق الأبحاث والدراسات التحقق منها في دراساتهم وأبحاثهم المقبلة والتي في تطور دائم من أجل تقديم الأصلح للبشرية أو الضار لهم بالابتعاد عن ما يضرهم صحياً.
آخر الكلام :
لم تكتفي الدراسات والأبحاث بأنه مجرد التفكير بشرب القهوة وليس شربها يجعل الذهن متيقظاً ومنتبهاً وإنما اكتشفت من الدراسة التجريبية أن استخدام مركبات القهوة يعد أمراً ممكناً من الناحية العلمية لكنه في نفس الوقت يحتاج إلى المزيد من البحث والدراسة ولا يمكن تطبيقها الآن على البشر .
وفي نفس الوقت اكتشف العلماء في دراساتهم وأبحاثهم أن القهوة فيها مركبات يمكنها أن تبطئ أو توقف نمو سرطان البروستاتا أبعدكم الله شر هذا المرض .
ويبقى القول أن شرب القهوة أصبح شراب هذا العصر بين الرجال والنساء والشباب والشابات بالتناول يوميًا وفي أي وقت لا يمكن بعض الناس الاستغناء عن شرب القهوة وترى البعض من الناس يديه مشغولتان واحدة ممسكة بفنجان القهوة البلاستيك واليد الأخرى ماسكة الهاتف الذكي وهم سائرون في الشوارع أو جالسون في المقاهي والكافيتريات وهي موضة عصرية في عصر التكنولوجيا قهوة وهاتف نقال والله يرحم زماننا الجميل بالاكتفاء بالقهوة العربية ولا هاتف نقال .
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

2891.7478
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top