أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

صاحب السمو شهد حفل توزيع الشهادات على أوائل الجامعة المتفوقين

سمو الأمير كرّم الخريجين

2019/03/04   11:05 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0

الوزير العازمي لصاحب السمو: تشريفكم دليل على مدى وحفاوتكم غير المسبوقة بالعلم والعلماء
نعيش فرحة غامرة تملأ قلوبنا جميعا لحدث متجدد نترقبه بشوق كبير كل عام لنحظى بشرف تكريم سموكم


تحت رعاية وحضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه أقيم صباح أمس حفل توزيع شهادات الإجازة الجامعية والدراسات العليا على اوائل خريجي الجامعة المتفوقين من الدفعة الثامنة والاربعين للعام الجامعي 2017 / 2018 وذلك على مسرح المغفور له الشيخ عبدالله الجابر الصباح بمنطقة الشويخ.
هذا ووصل موكب سموه رعاه الله إلى مكان الحفل حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل وزير التربية ووزير التعليم العالي الرئيس الأعلى للجامعة الدكتور حامد محمد العازمي ومدير جامعة الكويت الدكتور حسين أحمد الأنصاري وكبار المسؤولين بالجامعة.
وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وكبار المسؤولين بالدولة وجمع غفير من أهالي الطلبة الخريجين والمواطنين.
وبدأ الحفل بالسلام الوطني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم ألقى وزير التربية ووزير التعليم العالي الرئيس الأعلى للجامعة كلمة قال فيها إن جامعة الكويت التي تتشرف اليوم يا صاحب السمو برعايتكم الكريمة لحفل خريجيها المتفوقين في كلياتها لتفخر بهذا الشرف الكبير الذي عودتم عليه أبناءكم المتفوقين كل عام والذي يؤكد على المكانة العظيمة التي يحظى بها كل منتسبي الجامعة من سموكم والذين يرفعون إلى مقام سموكم الكريم أسمى آيات الشكر والامتنان والعرفان لما لمسوه من سموكم من تقدير لهذا الصرح العلمي الشامخ الذي يتعايش مع اهتمامكم وحرصكم ومؤازرتكم ودعمكم لهذه الجامعة فلكم منا جميعا كل الحب والتقدير والامتنان.
وأضاف أن احتفالنا هذا يمثل احتفالا واحتفاء بثمرة يانعة من الثمار الوفيرة للتعاون والتلاحم بين أبناء هذا الوطن العزيز قيادة وشعبا ويعلن عن خصوصية فريدة للمجتمع الكويتي منذ النشأة الأولى.. هذا الوطن الذي سبق عهده وسبق غيره في نهج الحكم ومنهج الديمقراطية الذي اتسم بالانفتاح والتواصل مع العالم ورعى الإبداع والتميز حتى استحق اليوم ما ينعم به من استقرار ورفاه وعلاقة فريدة بين الحاكم والمحكوم استشعرنا قيمتها العظيمة في هذه الأيام.
وتابع "حضرة صاحب السمو إن تشريفكم هذا العام وكل عام للاحتفال بأبنائكم المتفوقين من طلبة الجامعة لهو دليل على مدى تقديركم الكبير وحفاوتكم غير المسبوقة بالعلم والعلماء والمتعلمين وأبنائكم المتفوقين من طلبة الجامعة وهو تكريم للعلم والعلماء وحدث نعتز به وثقة نفتخر بها وحافز لنا جميعا لبذل المزيد من الجهد والعطاء".
وقال إننا يا صاحب السمو لنستنير دائما بتوجيهاتكم السامية وأقوالكم الحكيمة التي تعلنون فيها (أن أبناءنا هم محور أي تنمية وغايتها ووسيلتها والتنمية الحقة هي التي تتخذ من الإنسان محورا ومن العلم سبيلا ومن الإخلاص دافعا).
واضاف أن النهضة الشاملة والتي تقودون مسيرتها الميمونة والتي يعيشها وطننا العزيز في شتى مجالات الحياة هي ثمرة جهود أبناء الكويت من الخريجين والخريجات في مختلف التخصصات لتحمل المسؤولية الوطنية التي تفرضها متطلبات التنمية الاجتماعية وامتثالا لتوجيهات سموكم بالدفع في مسيرة التعليم العالي لا يفوتنا في هذه المناسبة يا صاحب السمو أن نذكر بالتقدير والعرفان دعم سموكم لجامعة الكويت والمسارعة في افتتاح الحرم الجامعي الجديد لجامعة الكويت في منطقة الشدادية.
وأكد أننا نعيش اليوم فرحة غامرة تملأ قلوبنا جميعا لحدث متجدد نترقبه بشوق كبير كل عام لنحظى بشرف تكريم سموكم لنخبة مميزة من أبنائكم وبناتكم متفوقي ومتفوقات جامعة الكويت تتويجا لجهودهم وعطائهم طوال سنوات دراستهم الجامعية ليبدؤوا مسيرة رد الجميل للوطن وللمساهمة بعلمهم وجهودهم في جميع مناحي التنمية والنماء لبلدنا الحبيب الكويت سائلين الله العلي القدير أن يمتعكم دوما بموفور الصحة والعافية والعمر المديد.
كما يسرني أن أرحب بهذا الجمع الطيب من الحضور الكرام في هذا اليوم المبارك بإذن الله تعالى فلكم منا جميعا جزيل الشكر والتقدير على حضوركم ومشاركتكم لنا فرحتنا بهذا الحفل لتكريم أبنائنا الخريجين.
لقد حرصت جامعة الكويت على مواكبة توجهات الدولة في إعداد مشاريع متعددة تحقق أهداف الدولة الاستراتيجية والتنموية فقد تم إعداد واعتماد الخطة الاستراتيجية للجامعة 2018-2022 للارتقاء بأداء الجامعة ضمن منظومة متكاملة تسهم بتوجيه الجامعة لمواكبة المؤسسات الأكاديمية المرموقة عالميا وتتطلع الجامعة إلى انتقال بعض كلياتها إلى مدينة صباح السالم الجامعية العام القادم إن شاء الله وسعت الجامعة أيضا لتطوير منظومة التعليم الجامعي فتم تحديث وتطوير العديد من البرامج الأكاديمية حسب المعايير العالمية.
هذا وحصل عدد من أعضاء هيئة التدريس على جوائز عالمية و جوائز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وجوائز الدولة التشجيعية وغيرها من جوائز البحث والتدريس المتميز كما تم طرح العديد من برامج الماجستير الجديدة في مختلف التخصصات العلمية بالإضافة إلى تطوير الهيكل التنظيمي والإداري والذي تم اعتماده مؤخرا من مجلس الخدمة المدنية.
هذا وقد عززت جامعة الكويت التعاون العلمي والبحثي والتدريبي مع العديد من الجامعات العالمية العريقة والجهات الحكومية والقطاع الخاص سعيا منها لبناء شراكات استراتيجية مستدامة كما نظمت الجامعة العديد من المؤتمرات الدولية والندوات والمعارض والمحاضرات العامة في مختلف التخصصات وساهمت بشكل فعال في أنشطة خدمة المجتمع وتنميته.
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1325
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top