محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

المؤسسات الكويتية تواصل نشاطها الإنساني المتجدد وسط إشادة دولية

2019/02/02   09:46 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
المؤسسات الكويتية تواصل نشاطها الإنساني المتجدد وسط إشادة دولية



كونا - واصلت المؤسسات والهيئات الكويتية نشاطها المتجدد في مد يد المساعدة للاجئين والنازحين والمحتاجين بالمنطقة ودعم جهود التنمية بالقارة الافريقية وسط إشادة دولية بجهودها خاصة تجاه الأشقاء السوريين.
وتركزت المساعدات التي قدمتها المؤسسات الكويتية خلال الأسبوع المنتهي أمس الجمعة في سوريا وتركيا واليمن وقطاع غزة والسودان وبنين وتوغو وتنوعت بين جهود إغاثية وأخرى صحية وتنموية.
فمن جانبه رحب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في بيان بمساهمة الكويت بمبلغ أربعة ملايين دولار أمريكي لتمويل مشروعات تعمل على تحسين حياة السوريين المحتاجين ويعود نفعها على حوالي 20 ألف شخص في أنحاء البلاد.
وأوضح البيان ان الدعم الكويتي لبرنامج الأغذية العالمي سيساعد في جهود إعادة تأهيل الأصول المجتمعية الحيوية في المناطق الريفية ما يساهم في تمكين صغار المزارعين من زيادة إنتاجهم.
وأضاف انه من المقرر أن يستخدم البرنامج المساهمة الكويتية أيضا في توفير التدريب المهني لمن هم قادرون على العمل.
وقالت الممثل والمدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي في سوريا كورين فليشر ان هذه المساهمة المقدمة من الكويت ستدعم جهود البرنامج لمساعدة الأسر السورية على التعافي من الأثار المدمرة المترتبة على النزوح وإعطائهم الفرصة لإعادة بناء حياتهم تدريجيا.
بدوره ذكر مدير برنامج الأغذية العالمي في الإمارات العربية المتحدة وممثله لدى منطقة دول مجلس التعاون الخليجي مجيد يحيى ان "الكويت من الدول التي تلتزم دوما بدعم برنامج الأغذية العالمي في الشؤون الإنسانية".
وأضاف ان هذا الدعم "سيصنع فرقا حقيقيا في حياة الأسر السورية التي فقدت الكثير وما زالت تعاني في الوقت الذي تكافح فيه بلادهم للتعافي".
وفيما يتعلق بالأشقاء السوريين أيضا قامت (جمعية النجاة الخيرية) الكويتية بتوزيع مساعدات انسانية على اللاجئين السوريين في مدينة (شانلي أورفا) جنوب تركيا.
وقال رئيس قطاع الموارد والإعلام بالجمعية عمر الثويني في بيان تلقته وكالة الانباء الكويتية (كونا) ان وفد الجمعية الاغاثي الذي ضم 35 متطوعا ومتطوعة أطلق حملته (دفئا وسلاما) لمساعدة أكثر من عشرة آلاف لاجئ سوري.
واوضح الثويني ان المساعدات متنوعة حيث شملت توزيع كسوة الشتاء والمواد الغذائية والبطانيات والخيام ووسائل التدفئة وغيرها من الاحتياجات الضرورية لاسر اللاجئين.
واشار الى ان هذه الحملة جرت بالتعاون والتنسيق مع وزارتي الشؤون والخارجية بالكويت مؤكدا حرص الجمعية على الحضور والإشراف وتوثيق كافة فعالياتها وانشطتها.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1291
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top