أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

صاحب السمو يشكل خطًا متوازنًا في السياسة الخارجية الكويتية

«النواب المصري»: سمو الأمير رجل من مهندسي السياسة العربية

2019/01/23   09:42 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
رئيس مجلس النواب المصري الدكتور علي عبدالعال
  رئيس مجلس النواب المصري الدكتور علي عبدالعال

الكويت مستثمر كبير في مصر ويحل في المرتبة الثالثة عربيا
السماح لأي مستثمر متعثر بإعادة هيكلة مشروعه أو الخروج بشكل آمن


أكد رئيس مجلس النواب المصري الدكتور علي عبدالعال تطابق الرؤى السياسية بين بلاده والكويت منوها بوقوفها على مسافة واحدة من كل أشقائها العرب بفضل قيادة سمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الذي "شكل خطا متوازنا في السياسة الخارجية الكويتية".
وقال الدكتور عبدالعال في مؤتمر صحفي بمناسبة زيارته الرسمية للبلاد أمس الأربعاء ان سياسة الكويت منفتحة في التعامل مع الجميع "دون حساسية" وهي تقف على مسافة واحدة من كل أشقائها العرب.
وأشاد بسياسة الكويت التي يقودها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد مؤكدا انه "رجل من مهندسي السياسة العربية ولجأ إليه الكثير من الدبلوماسيين لأخذ الرأي عندما كان سموه وزيرا للخارجية".
ورأى ان تميز سموه بالحكمة والخبرة جعله يقود خطا متوازنا في السياسة الخارجية الكويتية وقد "التقيت بسموه ووجدته ودودا كعادته مع الجميع ومحبا لمصر ونقلت له تحيات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي" معربا عن جزيل الشكر والتقدير لسموه على مشاعره الطيبة تجاه مصر.
وقال "نحن بانتظار تلبية سموه للدعوة الموجهة إليه من قبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وبصفتي رئيسا للبرلمان المصري طلبت من سموه إذا ما حضر إلى مصر إلقاء كلمة في مجلس النواب المصري يخاطب فيها الشعب المصري وسنكون سعداء بذلك".
وأعرب عن تشرفه بلقاء سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حيث تم تناول النقاط المشتركة بين الكويت ومصر.
وأكد ان الكويت مستثمر كبير في مصر ويحل في المرتبة الثالثة عربيا من حيث حجم الاستثمارات في مصر ما يعكس اللحمة في العلاقات الطيبة بين البلدين.
وعن وجود عوائق للاستثمار في مصر ودور مجلس النواب المصري في حلها أوضح انه كان هناك بعض العوائق أمام المستثمر كسعر الصرف في السوق الموازية والسوق الرسمي مبينا انه بعد تحرير العملة أصبح سعر الصرف مرنا وفقا للعرض والطلب.
وأضاف انه وطبقا لقانون الاستثمار الجديد فإن عملية تحويل الأرباح للخارج أصبحت حرة ولا يجوز مصادرة أي استثمار أو تأميم أي مشروع استثماري "وهذه ضمانة كبيرة للمستثمر".
وبين ان قانون الاستثمار الجديد يسمح لأي مستثمر متعثر بإعادة هيكلة مشروعه أو الخروج بشكل آمن من السوق دون إعلان إفلاسه ومصادرة أمواله وحبسه إضافة إلى وجود خارطة استثمارية تحدد نطاقات وأوجه الاستثمار.
وقال ان "الكويت الشقيقة محببة إلى قلبي وقضيت فيها سنوات عدة أكسبتني خبرة كبيرة جدا على المستوى المهني والعلمي وذلك يرجع إلى حيوية التجربة الديمقراطية والدستورية في الكويت وشهادتي فيها مجروحة باعتباري عشت فيها فترة وكنت أحد محبي هذا البلد".
وكان رئيس مجلس النواب المصري وصل والوفد المرافق له إلى البلاد يوم السبت الماضي في زيارة رسمية تستغرق خمسة أيام وعقد مع رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم في مكتبه امس الاول مباحثات رسمية بمناسبة زيارته للبلاد.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

71.9291
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top