محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

(التخطيط): 59% نسبة إنجاز المشروع

تأخر في تسليم «مستشفى الصباح» الجديد

2019/01/13   05:23 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
زيارة ميدانية لمشروع مستشفى الصباح الجديد للاطلاع على ما تم إنجازه في المشروع
  زيارة ميدانية لمشروع مستشفى الصباح الجديد للاطلاع على ما تم إنجازه في المشروع

سعاد العوض: تحديات من بينها توصيل التيار الكهربائي قد تؤخر تسليم المشروع لفترة بسيطة
تحقيق ركيزة هامة من الركائز السبعة لخطة التنمية هي ركيزة رعاية صحية عالية الجودة


أعلنت الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية أن نسبة الانجاز في مشروع مستشفى الصباح الجديد بلغت 59 في المئة.
جاء ذلك في تصريح صحفي لمدير إدارة إعداد ومتابعة تنفيذ الخطط والبرامج في (التخطيط) سعاد العوض على هامش زيارتها للمشروع ضمن سلسلة الزيارات التي ينظمها قطاع التخطيط والمتابعة في الأمانة للاطلاع على ما تم إنجازه في المشروع.
وتوقعت العوض تأخرا طفيفا في موعد تسليم المشروع الذي كان مقررا في يوليو المقبل حسب الجدول الزمني له لافتة إلى أن نسبة الانجاز خلال الزيارة السابقة في فبراير الماضي كانت 47 في المئة.
وأوضحت أن بعض التحديات من بينها توصيل التيار الكهربائي قد تؤخر تسليم المشروع لفترة بسيطة موضحة أن تكلفة المشروع تبلغ 1ر179 مليون دينار كويتي (نحو 591 مليون دولار أمريكي).
وأفادت بأن المشروع يأتي ضمن عدة مشاريع صحية تهدف إلى تحقيق ركيزة هامة من الركائز السبعة لخطة التنمية هي ركيزة رعاية صحية عالية الجودة ضمن برنامج زيادة السعة السريرية للمستشفيات إذ تبلغ السعة السريرية لمستشفى الصباح الجديد 617 سريرا.
وقالت إن هدف الزيارة الاطلاع على ما أنجز في المشروع مقارنة بالجدول الزمني لتنفيذ المشاريع الاستراتيجية المدرجة ضمن خطة التنمية مؤكدة أن هذه الزيارات توضح واقع الانجاز لتلك المشاريع على أرض الواقع.
==



مستشفى (الجهراء): عالجنا 200 حالة لأطفال الأنابيب

أعلن رئيس قسم أمراض النساء والولادة في مستشفى الجهراء التابع لوزارة الصحة الكويتية الدكتور سامي الطاهر أن المستشفى عالجت 200 حالة لأطفال الانابيب وأجرت 150 عملية تلقيح صناعي و351 حالة لعمليات اليوم الواحد خلال عام 2018.
جاء ذلك في تصريح صحفي للدكتور الطاهر أمس الأحد عقب افتتاح المؤتمر السنوي الأول للعقم وأطفال الأنابيب الذي نظمه مستشفى الجهراء بمشاركة نحو 150 من اختصاصيي العقم وعلم الأجنة وأطفال الأنابيب من الكويت ودول الخليج إلى جانب ثلاثة استشاريين عالميين من بريطانيا وإيطاليا وألمانيا.
وأوضح الطاهر أن هذه الأرقام تعد كبيرة في عمليات التلقيح الصناعي وعمليات اليوم الواحد وأكثرها عمليات أطفال الأنابيب التي كانت في النظام السابق تستوجب البقاء في المستشفى ثلاثة ايام.
من جانبه قال استشاري طب الخصوبة في مستشفى الجهراء الدكتور حازم الرميح في تصريح مماثل ان نسبة العقم في الكويت تبلغ 15 في المئة وان عدد الذين يحتاجون خدمات المتخصصين يبلغ نحو 400 الف زوج وزوجة لمساعدتهم على حدوث الحمل.
وذكر الرميح أن المؤتمر يعد تجمعا لأكبر عدد من اختصاصيي العقم وطفل الانبوب في الكويت مبينا ان المؤتمر بحث ثلاثة محاور رئيسية وهي التنشيط والتبويض للعقم في علاج أطفال الأنابيب والتحاليل الوراثية للأجنة وبطانة الرحم وآخر مستجدات مختبرات الأجنة البشرية.
وأكد أن المؤتمر شهد تفاعلا كبيرا من الأطباء والاستشاريين الذين حرصوا على المشاركة للوقوف على أحدث ما توصل اليه العلم الحديث في هذا المضمار.
ولفت الى أن المؤتمر استضاف ثلاثة استشاريين عالميين هم الإيطالي كارل الفيجي المتخصص بتنشيط المبايض واستخراج البويضات والبروفيسور البريطاني ألن ثورهن هل المتخصص في التحاليل الوراثية للأجنة وبطانة الرحم والألماني ماركوس مورجان المتخصص في أطفال الأنابيب والتعامل مع الأجنة في المختبرات.
وأفاد بأن المؤتمر تطرق إلى اخر التطورات في الفحوص الوراثية للأجنة وبطانة الرحم لمعرفة أفضل وقت لزراعة الأجنة اضافة الى المعدات الحديثة لطفل الأنابيب التي من المقرر ان تدخل الخدمة في القطاعين الحكومي والخاص لتطوير الأداء ورفع نسبة الحمل لدى الأزواج.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7491
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top