منوعات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

طلاق مؤسس أمازون من زوجته يفقده لقب الأغنى في العالم

2019/01/10   10:02 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
طلاق مؤسس أمازون من زوجته يفقده لقب الأغنى في العالم



أحدث قرار جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، الطلاق بالاتفاق من زوجته الروائية ماكينزي أس بيزوس، ترتيبًا جديدًا في قائمة أثرياء العالم.

وكالة بلومبيرغ الاقتصادية الأمريكية وهي تتوسع في احتساب الترتيبات المالية التي ستنشأ عن طلاق زوج يمتلك حوالي 137 بليون دولار، رجحت أن الموضوع متفقٌ عليه سلفًا بين الزوجين اللذين عاشا معًا 25 سنة، وقررا الآن فك الرباط القانوني بينهما والاستمرار بشراكة عاطفية واجتماعية، بالتراضي.

بلومبيرغ سجّلت أن هذا الطلاق سيعيد ترتيب قائمة أغنى أثرياء العالم التي يتصدرها بيزوس؛ لأن قوانين واشنطن، حيث يقيمان؛ توجب مناصفة ثرواتهما المشتركة.

وتعني المناصفة في حال تم تنفيذها أن ثروة بيزوس (حسب أرقام بلومبيرغ ) 137.2 بليون دولار سيؤول منها لمطلقته ماكينزي النصف البالغ حوالي 69 بليون دولار، وهو ما سيجعلها أغنى امرأة في العالم.

وقالت بلومبيرغ: “حتى لو افترضنا أنهما تراضيا ليس على المناصفة بل على منح الزوجة 1% فقط من هذه الثروة، فهذا معناه أنها ستكون من أعضاء نادي أصحاب الثروات بثلاثة فواصل”، أي بالبلايين.

يشار إلى أن بيزوس وماكنزي تعرفا على بعضهما قبل حوالي ثلاثة عقود، حيث كان من نصيب بيزوس أنه هو الذي أجرى مقابلة التوظيف التي كانت تقدمت لها ماكينزي.

وبنتيجة تلك المقابلة تعارفا وتزوجا لاحقًا العام 1993، وعندما أضحى الزوج، بيزوس (54 سنة ) فائق الثراء، اكتفت الزوجة ماكينزي (48 سنة) بدور متواضع في المنزل وفي تربية الأولاد الأربعة، مع ظهور قليل بالمناسبات العامة.

وقالت بلومبيرغ إن محاكم ولاية واشنطن تمنح طالبي الطلاق مهلة 90 يومًا لمراجعة أنفسهم، وحتى مساء أمس الأربعاء، لم تكن دائرة التوثيق في محكمة “كينغ كاونتي” قد تلقت طلبًا من بيزوس وماكنزي لتوثيق طلاقهما الذي يترتب عليه تقسيم الثروة المالية والأصول العقارية للزوجين مناصفة، ما لم يكونا اتفقا وديًا على غير ذلك.

الممتلكات المشتركة
صحيفة ديلي ميل البريطانية قالت إن ممتلكات الزوجين تتضمن 16% من أسهم شركة أمازون، ومن العقارات تتضمن قصرًا بحي بيفرلي هيلز الشهير، وآخر في “مانديات” بالعاصمة واشنطن، وعقارًا بينويورك ومجموعة من الشقق الفاخرة بمدينة فان هورن بولاية تكساس.

وتتضمن القائمة منزلين وفندقًا ضخمًا في مدينة سياتل بالإضافة الى عقار ضخم اشتراه بيزوس العام 1998 بمبلغ 10 ملايين دولار، هذا فضلًا عن أراضٍ بمساحة 200 ألف كيلو متر غرب تكساس.

ومن شأن طلاق بيزوس وماكينزي أن يعيد ترتيب قائمة أغنى أثرياء العالم، ليتصدرها بيل غيتس (93 مليار دولار)، ولتتصدرها ماكينزي عن النساء بـ 69 مليارًا.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7509
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top