أمن ومحاكم  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

افتتاح الملتقى الكويتي للسلامة تحت عنوان «الموائمة بين الوقاية من الحريق وعمليات الإنقاذ»

2018/12/05   10:04 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
افتتاح الملتقى الكويتي للسلامة تحت عنوان «الموائمة بين الوقاية من الحريق وعمليات الإنقاذ»



بحضور نائب المدير العام لقطاع تنمية المواد البشرية في الإدارة العامة للإطفاء اللواء مهندس خالد يوسف التركيت أقيم، اليوم الأربعاء، في فندق الجميرا المتلقي الكويتي للسلامة تحت عنوان « الموائمة بين الوقاية من الحريق وعمليات الإنقاذ ».

وعلى هامش المؤتمر الذي أقيم بالتنسيق بين الجمعية الكويتية للحماية من اخطار الحريق وشركة «WPS» المختصصة في اقامة المعارض حول معدات الإنقاذ والحريق ، تم تدشين معرض متخصص بأحدث الأجهزة المتعلقة بالتعامل مع الحريق.

وقام اللواء التركيت والمستشار في الجمعية الكويتية للحماية مِن الحريق الفريق م يوسف الأنصاري بجولة تفقدية في ارجاء المعرض المصاحب للملتقى.

على صعيد ذات صلة قال اللواء التركيت ان اقامة التجمعات المتخصصة في التعامل مع الحريق مِن شأنه إكساب خبرات تنعكس بالإيجاب على سبل وانظمة التعامل مع الحرائق ، مشيرا الى ان حرص الشركات على استعراض أحدث الأجهزة يؤكد مدى الاهتمام في حماية الأرواح والممتلكات.

واضاف اللواء التركيت بان محاور واوراق العمل كانت مهمة نظرا لارتباطها بالحرائق التي يمكن ان تندلع في المباني العالية خاصة وان هذه المباني بدأت تتزايد وبالتالي مِن المهم الاستماع الى كافة الخبرات المرتبطة بهذا الامر.

على صعيد ذات صلة اعتبر المستشار في الجمعية الكويتية للحماية مِن الحريق الفريق م يوسف الانصاري المتلقى بمثابة فرصة لاستقطاب التكولوجيا لدولة الكويت خاصة وان هناك حرص على ترجمة رؤى حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدى لتحويل الكويت الى مركز مالي وتجاري بحلول عام 2035 ، وهذه الرؤى تستوجب من جميع الأجهزة والمؤسسات الاطلاع على أحدث التكنولوجيا العالمية خاصة في مجال الاطفاء ، منوها الى ان التوسع في اقامة المباني العالية يتطلب الاستفادة من خبرات المختصين والمصنعين لانظمة واجهزة ومعدات الاطفاء.

هذا واستعرض الفريق م الانصاري في ورقة عمل طرحها في المتلقي افضل الطرق في الموائمة بين الحريق واجراءات التعامل مع في المباني العالية واستعراض الخبرات الكويتية والاشتراطات الوقائية التي يتم تطبيقها في الكويت بصرامة للحد من حرائق المباني العالية حتى وان اندلعت كيف لاجهزة الوقاية احكام السيطرة عليها في أضيق مساحة واقصر مدة زمنية لمنع امتدادها.

هذا وتناول عددا من المحاضرين المخاطر الجمة التي يتعرض لها رجال الاطفاء سواء على صعيد العمل وعلى الصعيد اللاحق المرتبط بتأثر الصحة العامة للاطفائين من استنشاق الدخان واهمية توفير مايضمن لسلامة الاطفائيين للتخلص من عوالق بأجسادهم تكون ناتجة عن مواد خطرة يتعاملون معها.

هذا وقد تم دعم المؤتمر من قبل وزارة النفط بالكويت وعدد من الشركات المتخصصة خليجيا وعربيا.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

107.9991
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top