محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

للوقوف على الأسباب الحقيقية وتحديد المسؤولية

«غرق الشوارع».. «المرافق» تستدعي الوزير والقيادات

2018/11/07   10:44 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية المهندس حسام الرومي
  وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية المهندس حسام الرومي

عبدالكريم الكندري: قرارات التقاعد الأخيرة «ليست كافية» لمعالجة الخلل
النيابة العامة يجب أن تحقق في الأمر ومحاسبة جميع المقصرين


توجيه الدعوة إلى وزير الأشغال، وزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي وقيادات الوزارة وأيضًا مسؤولي هيئة الطرق لحضور اجتماع اللجنة الذي سيعقد يوم الأحد المقبل.
وأضافت أن اللجنة مناط بها متابعة تلك الإجراءات واستدعاء الجهات المعنية للوقوف على الأسباب الحقيقية وتحديد المسؤولية عما حدث تفعيلًا للدور الرقابي لمحاسبة المتسببين وتقديم الحقيقة الكاملة للشعب الكويتي.
من ناحيته، طالب النائب عبد الكريم الكندري من الحكومة وضع خطط واضحة أمام ما تشهده البلاد من أمطار غزيرة، قائلا أن ما حدث في اليومين السابقين هو فوضى ولابد للحكومة أن تستعد فعليا لموسم الأمطار.
وتابع الكندري أطالب بجاهزية فرق الطوارئ للتعامل مع أي حدث مفاجئ يتعرض له المواطنين، داعيا وزارة الإعلام لأن يضع سياسية برامجية واضحة وشفافة لتوضيح الحقيقة أمام المواطنين.
وأكد الكندري أن إحالة القيادات في وزارة الأشغال العامة إلى التقاعد لن تكون مكافأة لإبعاد المسؤولين عن المحاسبة، مبينا أن قرارات التقاعد الأخيرة «ليست كافية» لمعالجة الخلل الذي حدث بعد هطول أمطار غزيرة على البلاد، لافتا إلى أن النيابة العامة يجب أن تحقق في الأمر ومحاسبة جميع المقصرين من القيادات.
وطالب بإعادة النظر في طريقة تنفيذ المشاريع في الكويت وطرح المناقصات لا سيما التي تؤثر على البنية التحتية، واستبعاد الشركات التي أخفقت بمشاريعها أو تسببت بكوارث أو خالفت الكراسات التي قدمتها للمناقصات.
ودعا الكندري وزير الأشغال إلى مراجعة تصريحات المسؤولين بوزارته خصوصا تجاه ظاهرة تطاير الحصى التي تكررت بعد أن صرح عدد من المسؤولين بأن هذه المشكلة انتهت.
ولفت إلى أن المختصين في شؤون الأحوال الجوية والطقس نبهوا إلى احتمالية تعرض البلاد إلى موجة جديدة من الأمطار، ما يتطلب من الحكومة أن تبدأ الاستعداد لهذه الموجة.
وأكد ضرورة أن تكون لدى الحكومة غرفة عمليات جاهزة وخطة طوارئ، وأن تكون واضحة وشفافة في التعامل مع المواطنين خلال الساعات القادمة.

لجنة تحقيق عادلة.. وتعويض المتضررين

طالب عدد من النواب الحكومة ممثلة في وزارة الأشغال بتحقيقات جادة فيما يتعلق بأزمة (غرق الطرق)، واعتبر النواب أن تعامل الأجهزة المعنية مع موسم الأمطار واستعداداتها لاستقبالها لم تكن على المستوى المطلوب، ما أدى إلى شلل الحياة العامة.
وتضمنت المطالب النيابية الحكومة بالاستعداد الجيد لأي موجة جديدة من الأمطار، وضرورة تعويض المواطنين الذين تتضرروا من ضعف استعداد الأجهزة المعنية والذين تعرضت بيوتهم للغرق جراء تلك الأمطار.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

90.0008
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top