خارجيات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

دعا الأسد إلى عدم التهور بالهجوم على إدلب

ترامب محذراً: الإيرانيون والروس سيرتكبون مأساة إنسانية في إدلب بقتل الآلاف من المدنيين

2018/09/04   01:34 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
الرئيس الامريكي دونالد ترامب
  الرئيس الامريكي دونالد ترامب



حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرئيس السوري بشار الأسد من عواقب الهجوم على مدينة إدلب السورية .
وقال ترامب في رسالة شديدة اللهجة للأسد : "على الرئيس السوري بشار الأسد إلا يهاجم إدلب ، وفي حال حدوث ذلك سوف يرتكب الروس والإيرانيون خطأ إنسانيا خطيرا في حال المشاركة في هذه المأساة الإنسانية المحتملة التي ستؤدى إلى قتل مئات الآلاف من الأبرياء".

مسؤول في "التحالف الإقليمي" الداعم لنظام بشار الأسد، قال إن قوات الأخير تستعد لشن هجوم على مراحل، ضد محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها شمال غرب سوريا، وهي آخر منطقة كبيرة خاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية.

ونقلت وكالة رويترز، الخميس الماضي، عن المصدر الذي لم تذكر اسمه، قوله إن "الهجوم سوف يستهدف في البداية الأجزاء الجنوبية والغربية من الأراضي التي تسيطر عليها المعارضة، وليس مدينة إدلب نفسها، زاعماً أن "اللمسات الأخيرة لأول مرحلة ستكتمل بالساعات القادمة"، دون أن يذكر متى سيبدأ الهجوم.

ووفق المصدر ذاته، فإن المرحلة الأولى من الهجوم "ستشمل بلدة جسر الشغور، وسهل الغاب على الجانب الغربي من إدلب، وبلدات اللطامنة وخان شيخون ومعرة النعمان في جنوبها".

ولفت المسؤول إلى أن المفاوضات ما زالت جارية حول الهجوم بين روسيا وتركيا، وكذلك إيران التي تدعم الأسد عسكرياً، بحسب قوله.

وفي حال نجح النظام وحلفائه بالسيطرة على هذه المناطق، فإن النظام سيكون أقرب إلى استعادة طريقين سريعين يؤديان من حلب إلى حماة واللاذقية وكانا من أهم الطرق في سوريا قبل عام 2011.

وقال المسؤول المقرب من النظام، إن "الجيش وحلفاءه سيعززون بذلك أيضاً الطرف الغربي لمدينة حلب تحسبا لهجوم من جانب المعارضة لقلب المعادلة".


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

89.002
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top