الأولى  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

الأولمبية الدولية تخاطب طلال الفهد بصفته رئيسًا للجنة الأولمبية الكويتية وتؤكد أن دواعي استمرار الإيقاف ما زالت قائمة

علم الكويت يرفرف في آسياد جاكرتا

2018/08/16   09:20 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
علم الكويت يرفرف في آسياد جاكرتا

رفع الإيقاف المؤقت بادرة حسن نية من الأولمبية الدولية نابعة من المباحثات الإيجابية من الحكومة ومنها التعهد القاطع بعدم إعاقة عمل اللجنة الأولمبية الكويتية
رفع الإيقاف مشروط بتمكين اللجنة الأولمبية الكويتية من أداء مهامها وفقا للميثاق الأولمبي وتنفيذ خارطة الطريق بما فيها تعديل بعض مواد قانون 78/2017
هاشتاق #طلال_الفهد يعتلي عرش تويتر بعد عودته رئيساً
هل ستمكن الحكومة مجلس الشيخ طلال من أداء مهامه أم أن الإيقاف سيعود؟


قرر المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية رفع الايقاف المفروض على الكويت منذ أكتوبر 2015 وذلك بأثر فوري ولكن مشروط بالتزام الحكومة بتنفيذ الاتفاق مع اللجنة الاولمبية على خارطة الطريق بين الجانبين، وهو ما يعني تمكين رياضيي الكويت من المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية بجاكرتا تحت العلم الكويتي.
وقالت اللجنة الاولمبية الدولية في كتاب موجه إلى الشيخ طلال الفهد رئيس اللجنة الاولمبية الكويتية المعترف بها من اللجنة الاولمبية الدولية عقب اجتماع المكتب التنفيذي ان الاسباب التي ادت لايقاف اللجنة الاولمبية الكويتية من قبل المكتب التنفيذي في ٢٧ اكتوبر ٢٠١٥ مازالت قائمة وخاصة لضرورة حماية الحركة الاولمبية الكويتية من التدخلات الحكومية، وعلى كل حال فإن المكتب التنفيذي اخذ علما بالتطورات التي حدثت حتى الان وبالمناقشات الايجابية مع حكومة دولة الكويت فيما يخص ايجاد حل للوضع وخاصة فيما يتعلق بالاتفاق على المبادئ الاساسية للاجراءات وخارطة الطريق لاجراء انتخابات لجميع الهيئات الرياضية في الكويت وفي الوقت نفسه التفهم الواضح من الحكومة الكويتية لعدم اعاقة اللجنة الاولمبية الكويتية من اداء عملها الاساسي بشكل كامل وفقا للميثاق الاولمبي، اضافة للاتفاق مع الحكومة على دعم التعديلات على القانون الرياضي او اصدار ايضاحات اضافية او قانون يوضح الامر المعلق عند الضرورة .
واضافت الاولمبية الدولية "وحرصا على الرياضيين الكويتيين وكبادرة حسن نية تماشيا مع التطورات التي اسست مع الحكومة الكويتية فإن المكتب التنفيذي قرر مؤقتا رفع الايقاف عن اللجنة الاولمبية الكويتية وبشكل فوري، وسيتم في الاجتماع المقبل للمكتب التنفيذي في ٣ و ٤ اكتوبر المقبل مراجعة وتقييم وضع اللجنة الاولمبية الكويتية والتطورات التي حدثت فيما يخص الاتفاقية التي تمت مع الحكومة فيما يخص المسائل المذكورة اعلاه وخارطة الطريق وفقا لتقديرها الكامل اذا ما ستستمر في تعاملها بحسن نية مع اللجنة الاولمبية الكويتية.
وختمت الاولمبية رسالتها بالتاكيد على انها ستتواصل مع الشيخ طلال الفهد في الايام القادمة لابلاغه بالاثار العملية المترتبة على القرار فيما يتعلق في مسؤوليات اللجنة الاولمبية الكويتية خلال هذه الفترة وللعمل معا على تنفيذ المسائل المذكورة بالنسبة للاجراءات وخارطة الطريق، ونطلب من اللجنة الاولمبية الكويتية عدم اتخاذ اي اجراء فيما يتعلق بالمسائل المذكورة اعلاه دون التشاور مع اللجنة الاولمبية الدولية والحصول على موافقتها.
وملخص هذه الرسالة ان اللجنة الاولمبية الدولية كبادرة حسن نية رفعت الايقاف عن الكويت بشكل مشروط يتمثل بتمكين مجلس الادارة الذي يرأسه الشيخ طلال الفهد من اداء عمله بشكل كامل والالتزام بخارطة الطريق التي وضعت بالاتفاق مع الحكومة حتى موعد الاجتماع المقبل للمكتب التنفيذي في 3 و 4 أكتوبر المقبل، فهل ستمكن الحكومة مجلس الشيخ طلال الفهد من اداء مهامه كما اكدت اللجنة الاولمبية في كتابها بأن الحكومة ابلغتها بعدم اعاقة عمل اللجنة الاولمبية الكويتية ام ان الايقاف سيعود؟

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

82
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top