مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

حديث الساعة

جزيرة فيلكا وجزيرة بني ياس وقليل من الإحساس!!

أحمد بودستور
2018/08/07   09:09 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



هناك عبارة تقول (التكلم بغير تفكير كالرماية بلا تصويب) فقد كثر الحديث عن تطوير الجزر وخاصة جزيرة فيلكا لأنها أكبر وأحلى الجزر ولها تاريخ وارتبطت بأذهان الكويتيين نظرا لأنها كانت أهلة بالسكان وكان فيها ضريح الخضر الذي تحول إلى مزار وكذلك آثار الاسكندر الأكبر وكانت المكان المفضل الذي يفضي فيه الراحل الكبير ابوالدستور الشيخ عبدالله السالم العطلة الأسبوعية .
جزيرة فيلكا قد تحولت إلى منطقة الأعمال العسكرية أثناء الاحتلال، ولم يرجع لها أهلها وقد استقروا في الكويت بعد أن ثمنت الحكومة بيوتهم إلا قلة من سكانها لازالوا يحتفظون في بيوتهم فهم يريدون تعويض أكبر. اليوم جزيرة فيلكا خاوية علي عروشها مهجورة إلا من بعض الشاليهات التي يذهب إليها البعض بين الحين والآخر وقد ربط مصيرها وتطويرها بتطوير باقي الجزر وكذلك في مشروع مدينة الحرير يعني كما يقول المثل ( موت ياحمار ) وسوف تبقى على طمام المرحوم إلى ماشاء الله لأنه مشروع مدينة الحرير لازال في علم الغيب .
هناك جزيرة تابعة لامارة ابوظبي اسمها جزيرة بني ياس التي تحولت بفضل جهود حكومة إمارة ابوظبي إلى تحفة فنية وإلى أحلى الجزر في الخليج بل إنها تنافس الجزر العالمية نظرا للمرافق الترفيهية الموجودة فيها فهناك مدينة مائية توجد بها مختلف الالعاب المائية ومؤخرا تم افتتاح مدينة ترفيهية عالمية تكلفتها مليار دولار وهي تشبه مدينة والت دزني الأمريكية ناهيك عن المولات التجارية وكذلك الفنادق لتنشيط السياحة.
طبعا جزيرة بني ياس كانت مهجورة وخالية من أي مرافق عندما كانت جزيرة فيلكا يتغني بها الشعراء وهناك اغاني خاصة بها فهي كانت بالفعل أحلى الجزر ولكن نتيجة أعمال الحكومة لها وكذلك عدم تفكير سواء شركة المشروعات السياحية ببناء مدينة ترفيهية بها وكذلك عدم تفكير الهيئة العامة للاستثمار في استثمارها ناهيك عن رفض الحكومة السماح للقطاع الخاص بتطويرها بنظام البي او تي لذلك تحولت الجزيرة إلى جزيرة أشباح وبقيت على طمام المرحوم .
نقول للمسؤولين في الحكومة والجهات المعنية بالمشاريع الترفيهية سواء شركة المشروعات الترفيهية او القطاع الخاص أن يكون هناك اهتمام بجزيرة فيلكا وان يكون لديهم قليل من الاحساس بهذه الجزيرة الجميلة التي لها تاريخ عريق وكذلك ذكريات جميلة مع أهل الكويت وخاصة أن هناك اتفاق بين الحكومة والقطاع الخاص على شراكة حقيقية بين الطرفين.
لايخفى أن عطلة عيد الاضحي سوف تكون تقريبا 9 أيام سوف تشهد فيها الكويت ظاهرة الهروب الكبير للمواطنين إلى الدول المجاورة لأن الكويت أصبحت دولة طاردة الفرح والبهجة فهي حتي مدينة ترفيهية واحدة لاتوجد بها وسوف تصرف أموال المواطنين في الخارج في الوقت الذي توجد في الكويت شواطئ جميلة وجزر ولكن ليس فيها عقول تفكر في تحويل الكويت إلى بلد سياحي وتحويل جزيرة فيلكا إلى جزيرة في مستوي جزيرة بني ياس في إمارة ايوظبي والحكومة للاسف نايمة في العسل وآخر اهتماماتها بناء مرافق ترفيهية وتطوير الجزر والشواطئ وهي ينطبق عليها المثل ( الضرب في الميت حرام ) لأنها تطنش ورافعة الجام.

أحمد بودستور
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

318.9992
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top