خارجيات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

«وزارة الإعلام السعودية»: نرفض المزاعم غير المسؤولة بشأن قرصنة البث من قبل «بي آوت كيو» و«بي إن سبورت»

2018/07/12   11:06 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
وزارة الإعلام السعودية
  وزارة الإعلام السعودية



رحبت وزارة الإعلام السعودية، بقرار الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، بتكليف محام محلي لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد قرصنة (بي أوت كيو)، داخل المملكة، عبر مواصلة بث مباريات مونديال روسيا.

وقالت وزارة الإعلام السعودية، في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية بالبلاد (واس)، إنها "ترحب بإعلان الفيفا لمكافحة قرصنة شبكة (بي أوت كيو).

وأضاف البيان: "هذه الخطوة تأتي لتستكمل جهود وزارة التجارة والاستثمار في المملكة في مكافحة أنشطة (بي أوت كيو)، وكذلك بث قناة (بي إن سبورت/ القطرية) غير القانوني داخل المملكة".

وكانت الفترة الأخيرة قد شهدت أزمة من جانب قنوات "بي إن سبورتس" الناقل الحصري لبطولة كأس العالم، ضد قنوات القرصنة المسماة بـ"بي أوت كيو" التي تبث من السعودية.

وجاء البيان على النحو التالي:

"ترحب وزارة الإعلام في المملكة العربية السعودية بالإعلان الصادر الأربعاء عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، الفيفا، الذي أكد فيه قيامه بتكليف محام محلي لاتخاذ إجراءات قانونية في المملكة لمكافحة القرصنة المسماة شبكة "بي أوت كيو،" التي تواصل بث مباريات كأس العالم في روسيا بشكل غير قانوني".

وأضاف البيان: "إن هذه الخطوة من الاتحاد الدولي لكرة القدم ستأتي لتستكمل الجهود الحثيثة التي تبذلها وزارة التجارة والاستثمار في المملكة العربية السعودية في مكافحة أنشطة” بي أوت كيو" وكذلك بث قناة (بي إن سبورتس) غير القانوني داخل المملكة. وتعزز هذه الجهود وغيرها التزام حكومة المملكة العربية السعودية في حماية حقوق الملكية الفكرية في المملكة".

وتابع: "إن وزارة الإعلام في المملكة العربية السعودية تدرك بأن قناة "بي إن سبورتس" تقف وراء هذا الربط الكاذب والمسيئ بين المملكة وعمليات القرصنة. بي ان سبورتس هي إحدى فروع شبكة الجزيرة الإعلامية التي قامت بتنظيم حملة تشهير إعلامية مغرضة ضد المملكة العربية السعودية".

وأردف: "شبكة الجزيرة توفر منصة إعلامية للإرهابيين لنشر رسالتهم التي تتسم بالعنف، وقد اضطرت المملكة العربية السعودية إلى حظر بث قناة "بي إن سبورتس" على أراضيها لنفس السبب، إضافة للمخالفات القانونية الجسيمة التي مارستها القناة في المملكة".

وأخيراً، فإن المملكة العربية السعودية يهمها أن تؤكد على مراعاتها واحترامها لمبادئ سيادة القانون، وبحال كان لدى الفيفا مطالب مشروعة مدعومة بأدلة موثوقة فيجب أن تكون على ثقة بأنها ستنال حقوقها العادلة في المحاكم المستقلة في المملكة بما يتوافق مع قانون البلاد.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

89.0029
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top