مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

كلمة حق

اتقِ شر من أحسنت إليه

عبدالله الهدلق
2018/07/10   08:44 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



عبارةٌ نُرَدِّدُها دونَ أن نُتِمَّها حتى تَكْتَمِلَ مَبنىً ومعنى ، فالعِبارةُ يَجِبُ أن تُقْرأَ وتُفْهَمَ هكذا :
(اتَّقِ شَرَّ مَنْ أحْسَنتَ إليه بِدَوامِ الإحسانِ إليه) ، وهكذا يُفهَمُ المقصودُ منها بأنَّ من أحسَن إلى مُحتاجٍ وَجَبَ عليه أن يستَمِرَّ ويداوِمَ على إحسانِه إليه ليتَّقِيَ شرَّهُ وأذاه .

ومعنى مقولة اتَّقِ شر مَنْ أحسنتَ إليه بدوامِ الإحسانِ إليه أنَّ المُحْسَنَ إليه حين يرى من أحسَنَ إليه فإنَّهُ يتذكرُ ما للمُحْسِنِ من يَد عليه وما لهُ من فضلٍ فيشعُرَ بالذِّلة لذلك يَكرَه وجود المُحسِنِ ولا يُحِبُّ أنْ يراه ، ولكن هذه العبارة شاع شِقُّها الأول وانتشر و نسيَ الناسُ شِقَّها الثاني وإن كان المعنى لا يختلفُ كثيراً فهو في الحالتين يعني أنَّ المُحْسِنَ سوفَ يلقى الشر أو الإساءة وعليه أن يتجنَّبَ ذلك بدوام الإحسان و استمراره .

وهذه العبارة - وإن بدت قاسية - فإنَّ فيها من الصِّحة الشيء الكثيرَ فلن تجدَ بعد الإحسان إلاَّ الإساءة والشَّرَّ وسوء المعاملة من المُحْسَنِ إليه و لوقدر عليك يوماً لانتقمَ منك شَرَّ انتقام فلا تتوقف عن الإحسان إلى الناس و مساعدتهم لأن الجزاء الحقيقي لإحسانك سوف يأتيك من رب البشر يسوقه إليك على أيدي أُناسٍ آخرين لم تحسن إليهم قَطُّ.

وكما قال أبو الفتحِ البُستي في نونيته المشهورة:
أحسن إلى الناس تستعبد قلوبَهُم
فطالما استعبدَ الإنسانَ إحسانُ
وكُنْ على الدّهرِ مِعْوَانًا لذي أملٍ
يرجو نَداكَ فإنّ الحُرَّ مِعْوانُ
واشْدُدْ يديك بحبلِ اللهِ معتصماً
فإنّه الرّكنُ إنْ خانتك أركانُ
من كان للخير منّاعًا فليس له
على الحقيقة إخوانٌ وأخْدانُ
من جاد بالمالِ مالَ النّاسُ قاطبةً
إليه والمالُ للإنسان فتّانُ

عبدالله الهدلق
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

312.0006
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top