مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وسلامتكم

الاحتراف الكلي للاعبين الرياضيين

بدر عبدالله المديرس
2018/06/10   08:58 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



لا أتحدث عن تكريم اللاعبين الرياضيين بإقامة حفل تكريم الاعتزال أو إقامة المباريات الودية سواء مع الأندية في الكويت أو مع المنتخب الكويتي أو أندية ومنتخبات دول عربية وأجنبية فهو أمر طبيعي ويستحقونه بعد أن بذلوا الجهد والاجتهاد في ألعابهم سواء في داخل الكويت أو في خارجها ولا حتى بتعيينهم مدربين سواء في أنديتهم أو الأندية الأخرى أو أي عمل رياضي يقومون به بعد اعتزالهم اللعب .
ولكن الحديث الذي أركز عليه أن اللاعبين الرياضيين في مختلف الألعاب الرياضية عندنا إما أنهم طلاب في المدارس والجامعات وهؤلاء يجب أن يكافأوا مالياً أثناء دراستهم إلى أن يتخرجوا .
والذي أقترحه هنا أنه يجب أن يراعى اللاعبين الرياضيين سواء كويتيين أو غير كويتيين الذين يعملون في مختلف القطاعات ولن أذكرها ولكن في حالة الموافقة على اقتراحنا أو تعديله أو إضافة من يضع قانون (التفرغ الكلي للاعبين الرياضيين) أن يضيف أي مادة تفيد اللاعبين الرياضيين الذين يزاولون العمل بجانب الموظفين الذين لا يشاركون بالنشاط الرياضي .
فهؤلاء اللاعبين الرياضيين يعملون خلال فترة الدوام سواء صباحية أو مسائية وبعد انتهاء الدوام يذهبون لإجراء التمرينات الرياضية أو المشاركة في المباريات المحلية أو المباريات مع المنتخب أو الأندية في الخارج مع أن بعض مراكز العمل لا تسمح لهم بالانقطاع عن العمل وتخصم من رواتبهم أو حتى أحياناً فصلهم من العمل.
إلى جانب ذلك والأهم من هذا كله أن المراجعين لمختلف مراكز العمل يرون اللاعبين الرياضيين يقومون بإجراء معاملاتهم ويحدث أحياناً احتكاك بالكلام ومناقشات وأحياناً صراخ بين المراجع وبين الموظف اللاعب الرياضي وهذا طبعاً يسيء إلى الموظف اللاعب الرياضي بين جماهيره الرياضيين أثناء اللعب وأيضاً بين زملائه الموظفين الذين يعمل معهم .
ولذلك اقتراحنا إصدار قانون من أي جهة كانت ولن نحددها بأن الموظف اللاعب الرياضي يجب أن يعفي من العمل وأنه يتفرغ للنشاط الرياضي والتمارين الرياضية تفرغاً كلياً على أن يظل اسمه باقياً في مركز عمله يحصل على العلاوة الدورية والترقية الوظيفية ويستلم راتبه الشهري مثل زملائه الموظفين الذين لا يمارسون الألعاب الرياضية في المنتخبات والأندية الرياضية .
آخر الكلام :
نقول هذا الكلام وربما يعترض عليه البعض أو يوافق البعض الآخر بأنه لا يوجد لاعبين رياضيين يعملون بالوظائف الإدارية أو الفنية في مختلف دول العالم وبعد انتهاء فترة دوام عملهم يذهبون إلى الملاعب للتمارين الرياضية في مختلف الألعاب ويشاركون باللعب مع أنديتهم ومع المنتخبات الوطنية .
وإنما يكونون متفرغين تفرغاً كلياً للعب في أنديتهم ومنتخباتهم مقابل مكافآت مالية مجزية وحتى في الجامعات الأجنبية أغلب اللاعبين الرياضيين المشهورين كانوا طلاب في جامعاتهم بما في ذلك الطالبات المشاركات في الألعاب الرياضية ويستثنون من الطلبة العاديين بمنحهم الدرجات العلمية التي يستحقونها .
هذا إذا أردنا أن يكون لدينا لاعبين رياضيين مميزين في مختلف الألعاب الرياضية يكونون متفرغين للرياضة فقط ولا يجمعوا بين العمل الوظيفي واللعب الرياضي .
فاللاعبون الرياضيون موهوبون ومحترفون باللعب الرياضي وليس بالعمل الوظيفي.
لذلك نأمل أن يرى اقترحنا النور أو على الأقل يعطي الاهتمام بدراسته لإصدار قانون بالاحتراف التكميلي للاعبين الرياضيين إذا أردتم أن تنافسوا دول العالم في الألعاب الرياضية .
وحتى اللاعبين غير الكويتيين يجب أن يشملهم هذا القانون الرياضي وحالهم حال اللاعبين الرياضيين الذين تتعاقدون معهم من الدول العربية والأجنبية باللعب في أنديتنا الرياضية يكونون متفرغين تفرغاً كلياً للعب فقط ولا يمارسون العمل الوظيفي طوال فترة توقيع العقد معهم إلى أن ينتهي العقد معهم ويرجعون إلى بلدانهم.
هذا هو رأينا واقتراحنا أن نميز اللاعبين الرياضيين ونبرزهم في المجتمع مهمتهم اللعب فقط وليس العمل الوظيفي مع الاحتفاظ بكامل حقوقهم الوظيفية في مراكز عملهم إلى جانب اللاعبين الرياضيين في المدارس والجامعات .
نأمل أن يتحقق أمل اللاعبين الرياضيين وسوف ترون النتيجة الإيجابية باللعب بالروح الرياضية العالية لأن همهم سينعكس على الاهتمام باللعب دون التفكير بالعمل الوظيفي الذي يلقى بعض اللاعبين الرياضيين الإهانة أحياناً ومحاسبتهم من رؤسائهم في العمل عند تأخرهم في الحضور للدوام وخصم رواتبهم .
والأهم من كل ذلك كما قلنا نظرة المجتمع لهم -موظفين ولاعبين- وهذا لا يتناسب إطلاقاً بين الجمع بين الوظيفة الإدارية أو الفنية والنشاط الرياضي للاعبين الرياضيين في أنديتهم والمنتخبات الوطنية .

وسلامتكم .

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

413.9997
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top