مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

كلمة حق

الجولانُ غنيمةُ حربٍ إسرائيليةٌ

عبدالله الهدلق
2018/05/24   10:14 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



مرتفعات الجولان هضبة استراتيجية بين إسرائيل وسورية تبلغ مساحتها 1200 كيلومتراً مربعاً غنمتها إسرائيل في حرب عام 1967 ، وأصبحت أرضاً إسرائيلية ، ونقلت إسرائيل مستوطنين إليها في عام 1981.

وتضغطُ إسرائيلُ على إدارة الرئيس الأميركي (دونالد ترامب) للاعتراف بسيادتها - بحكم انتصارها في حرب عام 1967 - على مرتفعات الجولان ، وباتت موافقة الولايات المتحدة الأمريكية على ذلك مسألة وقتٍ فقط وربما تتم خلال شهور قليلة ، والإقرار بسيادة إسرائيل على الجولان والقائمة منذ 51 عاماً هو الاقتراح الذي يتصدر جدول الأعمال حالياً خلال المحادثات الدِّبلوماسية بين إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية ، كما يُعتَبَرُ الإقرار بالسيادة الإسرائيلية على الجولان متابعة لانسحاب الولايات المتحدة من الإتفاق النووي الدَّولي الكارثي مع إيران واعتراف ( ترامب ) بالقدس عاصمة أبديةً لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس ، على الرغم من قلق حلفاء واشنطن الأوروبيين ، ولم يصدر بعد تعليق من البيت الأبيض على ذلك .

ويُعَدُّ الإقرار الخاص بالسيادة الإسرائيلية الكاملة على الجولان جزءاً مهماً من نهج إدارة ترامب يقوم على مواجهة ما ينظر إليه على أنه توسع إقليمي وعدوان من جانب إيران العدو اللدود لأمريكا وإسرائيل ، وهذا هو الوقت المثالي للإقدام على مثل هذه الخطوة والرد الأشد إيلاماً الذي يمكن توجيهه للإيرانيين هو الاعتراف بالسيادة الكاملة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان .
وقد سبق لرئيس الوزراء الإسرائيلي ( نتنياهو ) أن طرح ذلك الموضوع في أول اجتماعٍ له في البيت الأبيض مع الرئيس ( ترامب ) في فبراير 2017 ، وما زال الموضوعُ قيد النقاش حالياً على مستوياتٍ متعددة داخل الإدارة والكونغرس في الولايات المتحدة الأمريكية وهناك فرصة مواتية واحتمال كبير للموافقة الأمريكية على الإقرار واعتماده خلال بضعة أشهر .

عبدالله الهدلق
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

1752.9995
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top