مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

جنان انتبهي أمامك حقل ألغام !!

حسن علي كرم
2018/02/20   10:11 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



ربما صمود هند الصبيح المرأة الوحيدة في حقل الرجال ، وزيرة يتم تجديد الثقة بها مع تشكيل كل وزارة جديدة ، و الوزيرة الأنثوية الوحيدة التي فشلت المحاولات المتكررة لإقصائها من منصبها الوزاري، رغم الاتهامات الوجيهة التي بعضها لو وجه إلى وزير ذكوري لكان أقصي فوراً من منصبه قبل أن يكمل دفاعه على منصة الاستجواب ، لكن بقيت هند الصبيح صامدة جامدة كالشجرة المعمرة واقفة على قدميها ، كأنها بطل مغوار يقف على قمة جبل ، لذلك إذا قيل عنها أو وُصفت بالمرأة الحديدية ، فذلك ليس بالضرورة. لقب أو وصف يليق بسيدة ترفض إلا أن تكون امرأة ، أخت الرجال ، ما مكنها أن تبقى صامدة ، فهل أتيحت فرص الوزيرات السابقات كما لعب الحظ مع هند الصبيح ، أم أن المسألة لا فرص و لا حظوظ ، و لكن لله في خلقه شؤون..؟!

منذ منحت المرأة الحقوق السياسية ، دخلت الحكومات الكويتية خمس وزيرات على التوالي و السادسة و الأخيرة السيدة الأنيقة و الرقيقة و الجميلة جنان بوشهري إلا أنهن جميعهن ما عدا الوزيرة هند الصبيح التي احتفظت بحقيبتها دون تدوير أو حقائب بالوكالة ، معصومة المبارك التي دشنت تاريخ العمل السياسي للمرأة الكويتية كأول وزيرة في تاريخ الوزارات الكويتية أُلقيت في طريقها الكثير من العراقيل و المعوقات فخرجت بعد أقل من سنتين أثر الحريق التآمري المفتعل في غرفة الملفات بأحد المستشفيات ، رغم أنها في أثناء حادث الحريق كانت في إجازتها الروتينية خارج البلاد ، إلا أنها تحملت المسؤولية السياسية تاركة المنصب ، ثم جاءت بعدها رولا دشتي و نورية الصبيح و موضي الحمود ، كلهن تخطين حقول الألغام بلا إصابات أو خدوش ، لكن عمرهن في المنصب الوزاري ظل أقصر من عمر الوردة الربيعية لا يتعدى إلا بضعة أشهر أو في أحسن الظروف سنة ، فهل كن غير كفؤات ، و تالياً فشلن ، أم وراء خروجهن من جنة الوزارة أسباب أخرى ؟!

و لكن لماذا صمدت هند الصبيح و هل هذا ينطبق أو ينسحب بالضرورة على الوزيرة الجديدة الخجولة جنان بوشهري ، رغم تمتعها بالكفاءة و العقلية النظيفة ، أم ينتظرها ما تجرعت مرارته الوزيرات الراحلات ، لعلي صراحة أشك بل لعلي أشفق على جنان ، و قبولها بالمنصب الذي لا شك أشبه بالمغامرة و اقتحام حقل ألغام خطر، و لعل إشارات الإنذار المبكر التي أضيئت باللون الأحمر أمامها لدليل أن هناك شيء ما بانتظارها و أن الطريق أمامها ليس بالضرورة سالكاً ، فماذا يعني حجابها لنائب حكومي عميق الولاء إذا كان ماركة ابتاعته من أفخم معارض بيع الملابس أو من سوق الحريم ، هل هذا مثلاً يؤثر على عملها كوزيرة أو يخالف سياسات الدولة أو يخالف تقاليد مجلس الأمة أو تقاليد مجلس الوزراء ، قطعاً كل ذلك لا يدور إلا في مخيلة النائب الذي يجثم على مقعده النيابي منذ نحو الـ 40 عاماً و لازال ، و ربما مناكشة النائب الحكومي العريق أو العتيق على حجاب الوزيرة قد تهون إذا قارناها بالقنبلة الصوتية التي فجرتها الوزيرة ، و مفادها " شبهات شابت توزيع قسائم خيطان على غير مستحقين ، و إنها شكلت لجنة محايدة من خارج الهيئة للتحقيق في القضية " ، السؤال هنا ، ماذا تريد جنان هل في ظنها أن هناك صغار موظفي السكنية أو الفراش البنغالي كالعادة الجاهز تلبيسه التهمة ، تلاعبوا بالأسماء و دسوا مواطنين غير مستحقين فمنحوا قسائم على واقع مواطنين مستحقين حتى تقتنص منهم الحق أم تكمن خلفه الرؤوس النافذة الكبيرة من داخل و من خارج الهيئة ، ثم ماذا إذا اكتشفت الوزيرة أن الأسماء غير المستحقة مررت بواسطة أو توصيات من نواب أو وزراء أو نافذين ، هل هذا يعني أنها ستحاسبهم و تحيلهم للقضاء و يتم سحب القسائم من غير المستحقين و طرد المتلاعبين أو الوسطاء من مناصبهم ، أم إنها تتجرع مرارة الصمت ، كأنها لا شافت و لا سمعت ؟!
صحيح إن جنان زكيت وزيرة من فوق ، و صحيح أن خبراتها السابقة موظفة في البلدية و من ثم عضو في المجلس البلدي ، ثم مستشارة في مجلس الأمة ربما كل ذلك قد أهلتها بخبرات إدارية عالية ، أو ربما تسير على مبدأ الشفافية ، و الالتزام بالقسم الدستوري ، لكن يبقى العمل السياسي كمن يدخل جحر الثعابين أو يقتحم حقل ألغام ، ففي السياسة عادة كما نقول في العامي - الحي يقلب - و ما جاز قوله في ثنايا الصلوات ليس بالضرورة قوله في السياسة ، فالمصالح تجب الصلوات الخمس و تجب النوافل و الشفع و الوتر ، و تجب الشفافية و القسم الدستوري ..!!
الخلاصة أن ماركة حجاب جنان بوشهري بمثابة الإشارة الحمراء ما يعني الإنذار المبكر ، و إعلانها اكتشاف تلاعب في توزيعات قسائم خيطان هذا يعني بقدميها اقتحمت حقل ألغام ، الأمر الذي يتوجب عليها أن ترتدي الملابس الواقية ضد الألغام على شرط ألا تحمل ماركات أو دعايات لشركات أجنبية أو أن تسلك سكة السلامة ، بلا مغامرات و لا مراهنات غير محسوبة ...!!

حسن علي كرم
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

234.3803
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top