مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

العقد الفريد

إعمار جيوب لصوص العراق !!

مفرج الدوسري
2018/02/13   10:07 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



هل سرقنا ثروات العراق ثم شعرنا بالذنب وتأنيب الضمير؟ هل قررنا التوبة وطلب الصفح من الساسة العراقيين عما لم نقترف؟ لماذا نحمل أوزار ساسة العراق وكبرائه الذين نهبوا خيراته وبددوا ثرواته ؟ لماذا نظهر بمظهر المتعهد الضامن للصوص العراق الجدد بالتعويض في حال لم يجدوا ما يسرقوه؟! لماذا نقهر الشعب العراقي من خلال التبرع لجلاديه وليس لجهات محايدة؟
*
نحن نسأل حكومتنا الرشيدة جداً، من الذي دمر العراق ونهب ثرواته؟ من الذي أوصل العراقي إلى ما تحت خط الفقر؟ من الذي تاجر ويتاجر بمعاناته؟ من الذي رماه في العراء وجعله يفترش الأرض ويلتحف السماء؟ من الذي سلب داره ومن عليه بخيمة إيواء؟ من الذي جعله يعطش في ظل النهرين ويطرد السراب بحثاً عن الماء ويستجدي الغذاء والكساء؟ من الذي منع عنه الدواء ليحل به الوباء؟ ومن الذي قطع عنه الكهرباء في الصيف والشتاء؟ من الذي ضيق عيشه بالغلاء وجعل قوت يومه بين شقاء وعناء؟ من الذي فرط في أمنه وفتح الأبواب للدخلاء؟ من الذي دعا داعش والصفويين والطائفيين والمرتزقة وكل الغرباء؟ من الذي أرخص الأرض والعرض والدم ثم اختبأ كالجبناء؟ من الذي دمر العراق كي يبقى رئيسا للوزراء؟ من الذي فرط به أرضاً وشعباً؟ من الذي فتح خزائنه للعملاء؟ وجعل من اللصوص ساسة، ومن الطائفيين قادة، ومن المرتزقة وجهاء، ومن القتلة نواب، ومن الدخلاء وزراء ؟
**
دمر العراق من أجل المالكي، وليس من واجبنا إعمار ما دمر ، ونهب ساسة العراق ثرواته ، ولسنا ملزمين بالتعويض ، و لو أيقنا بأن الأموال التي ستجمع ستذهب للشعب العراقي الشقيق ما اعترضنا بحرف، ولكن كلنا يعلم أن ثمانين في المائة من هذه الأموال سيسمع بها الشعب العراقي ولن يراها، وستذهب إلى أرصدة الأحزاب والكتل والمرتزقة لشراء السلاح والولاءات .

نقطة شديدة الوضوح:
الشعب العراقي الشقيق يعاني من بطش وقهر اللصوص من ساسته، ونحن نعاني من أحلام الطامحين الطامعين من قادته، اتعظي يا حكومة!

مفرج البرجس الدوسري
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

3040.2897
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top