مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وســلامتكم

التحليل الإلكتروني في داخل الاستوديو

بدر عبدالله المديرس
2018/01/09   10:14 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



نتابع التحليل الإلكتروني في داخل الاستوديو في القنوات الفضائية للعبة كرة القدم من المعلقين العرب الذين يحللون المباريات قبل بدايتها وفيما بين الشوطين وبعد انتهاء المباراة .

إن هؤلاء المحللين الرياضيين كان أغلبهم في يوم من الأيام يلعبون مع أنديتهم ومع منتخبات بلدانهم فلماذا لم يطبقوا ما يحللونه في الاستوديو في أرض الملعب عندما كانوا يلعبون ليجيئوا اليوم بتحليلاتهم بالتحليل الإلكتروني بالقياس بالأمتار للاعبين وتسديداتهم إلى المرمى وبالأسهم والمربعات الإلكترونية التي يحركونها على شاشة العرض وهم جالسون في مقاعدهم في الاستوديو ينتقدون اللاعب الفلاني ويمدحون اللاعب الفلاني بلعبهم طبعاً ويقولون لو لعب كذا أو كذا كان أحسن وأن اللاعب لم يتقن فن السيطرة على الكرة في قدمه ليسددها إلى المرمى مباشرة أو يرسلها إلى اللاعب زميله إلى الجهة الأخرى وغير ذلك من التحليلات الرياضية ويضعون اللوم على اللاعبين والمدربين بالخسارة وتضيع الأهداف من اللاعبين في الملعب الذين يتصببون عرقاً ويبذلون جهوداً جسمانية طوال ساعة ونصف ساعة وهم يركضون في الملعب كل 45 دقيقة والمحللون جالسون يبتسمون وأحياناً يقاطعون زملاءهم المحللين معهم على طاولة التحليل .

وبينما هم على هذه الحال نسوا أنهم كانوا في يوم من الأيام يلعبون كرة القدم في الملاعب ويتعبون مثل تعب اللاعبين الذين ينتقدوهم ويضيعون فرصا كثيرة من اللعبات سواء بالتسديد على مرمى الخصم أو الخطأ في صد الكرات عن مرماهم .

إن الكلام حلو وجميل والتحليل من أسهل ما يكون والمحللون جالسون حول طاولة التحليل وبينما اللاعبين المساكين الله يعلم بحالهم من الجهد والتعب بالإضافة إلى الإصابات من الخصم التي تجعلهم يتألمون ويعرضوا أنفسهم لخطر الإصابات التي قد تنهي لعبهم في الملعب إلى أن يتم شفاؤهم .

آخر الكلام :

كتبنا أكثر من مرة عن الكتاب الذي يقرأ من عنوانه وكذلك المقالات لا يقرؤها البعض وإنما يكتفون بقراءة عنوان المقال ويعلقون عليه تعليقاً سلبياً .

واليوم يتكرر نفسه في أحد الصحف بحديثها عن فريق الأرسنال الرياضي من أكبر الأندية الرياضية في لندن وأول ما يلفت النظر عنوان مثير وبالخط العريض يشير إلى إيقاف أرسين فينغر مدرب نادي الأرسنال الرياضي ثلاث مباريات وهذا الكلام قد يكون صحيحاً لو أنه كتب بين السطور ولكن المثير أن تقرأ الخبر كاملاً أكثر من مرة لتجد هذه العبارة غير موجودة بين سطور الخبر وإنما لإثارة القارئ وتداولها بإشاعة إيقاف المدرب فينغر ثلاث مباريات وحتى تكون مصداقية الخبر صحيحة يجب أن يتضمنها الخبر بين سطوره ولكن بالعنوان الكبير المثير فهذا غير مقبول إطلاقاً وإنما الهدف دغدغة مشاعر القارئ بالحديث عن إيقاف فينغر ثلاث مباريات .

هذا بالنسبة للمدرب الفرنسي فينغر مدرب نادي الأرسنال الإنجليزي .

أما بالنسبة للمعلقين العرب سواء في داخل الملعب من خلال القنوات الرياضية على الدوري الأوروبي فحدث ولا حرج بالميل التام لفرق معينة ولاعبين معينين وإننا لا نرى هذا الانحياز التام من المعلقين الأجانب بلغتهم المختلفة .

وما دام حديثنا عن لعبة كرة القدم فإننا هنا نبدي رأينا وملاحظاتنا حول المباراة الأخيرة التي أقيمت مساء يوم الأحد 7/1/2018 بين نادي الأرسنال الإنجليزي ونادي نوتينغهام فوريست الإنجليزي .

إن الفريق الخصم للأرسنال لعب بروح رياضية عالية وحصل على ركلتي جزاء أحرزهما لتنتهي المباراة بفوزه 4/2 .

وملاحظتنا أن هناك لاعبين أساسيين في فريق الأرسنال من المفروض أن يشاركوا في اللعب ولكن لعب بدلا منهم لاعبون آخرون بذلوا الجهد الكبير وما قصروا ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن كما يقول المثل الدارج ليخسر الأرسنال .

لا نريد التدخل في التشكيلة التي لعبت باختيار المدرب أرسين فينغر وقد يكون له رأي آخر في الاحتفاظ بالفريق الأساسي للعبة القادمة بين الأرسنال وفريق تشيلسي والتي ستقام مساء اليوم الأربعاء 10/1/2018 .

ولكن رأينا أن الفرق الأخرى في نفس البطولة لعبت بكامل لاعبيها الأساسيين فالمهم عندهم الفوز أو التعادل على الأقل ليرضوا جماهيرهم ومشجعيهم .

وأما فريق الأرسنال فقد خسر وكسر خاطر جماهيره ومشجعيه العريضة التي بلا شك تأثرت بالنتيجة وهذا هو رأيي طرحته كمشجع لنادي الأرسنال وهذا هو رأي المدرب أرسين فينغر نحترمه ونقدره وهو صاحب القرار في تشكيل الفريق الذي يلعب في الملعب .

وسلامتكم .

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

281.2487
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top