مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

حديث الساعة

حلال على إيران حرام على بقية الدول والبلدان !!

أحمد بودستور
2018/01/04   10:20 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



قال الشاعر المتوكل الليثي:
لا تنه عن خلق وتأتى بمثله
عار عليك إذا فعلت عظيم

هناك عبارة تقول (اذا أن تعرف أخلاق رجل فضع في يده سلطة ثم انظر كيف يتصرف) وليس هناك أسوأ من تصرف مرشد الثورة السيد خامنئي وايضا رئيس الجمهورية حسن روحاني فقد اتهما الشعب الايراني بأنه حثالة وان هناك دول خارجية تتدخل في شؤون إيران وتحرك الشارع وان هناك دول عربية ترقص فرحا لما يحدث في إيران وتدعم المتظاهرين وتشجع على الإطاحة بنظام الولي الفقيه .
إن أم أهم مبادئ الثورة الإيرانية الخمينية هو مبدأ تصدير الثورة وهو يعني بما لا يدع مجالا للشك تدخل في شؤون الدول الأخرى بل التشجيع على قلب نظام الحكم فيها ولعل هذا المبدأ من أهم عوامل اندلاع الحرب العراقية الايرانية التي استنزفت ثروات وطاقات ليس فقط ايران والعراق ولكن أيضا دول الخليج فمثلا الكويت وحدها دفعت تقريبا 50 مليار دينار للعراق نصفها ديون والنصف الآخر مساعدات ناهيك عن دول الخليج الاخرى التي تأثرت التنمية بها بسبب دعمها مايسمي بالبوابة الشرقية التي هي العراق خشية من مبدأ تصدير الثورة .
ان تدخل النظام الايراني شمل كثير من الدول العربية ولعل ابرزها في العراق وسوريا ولبنان واليمن وهناك مشروع الهلال الشيعي الذي يسعى النظام الايراني لإقامته بحيث يمتد من طهران إلى بيروت مرورا ببغداد ودمشق وذلك تمهيدا لاحياء الامبراطورية الفارسية وان تكون للنظام الإيراني إطلالة على البحر المتوسط من خلال الموانئ السورية التي تسيطر عليها إيران.
ان أموال الشعب الإيراني الذي يعيش نصفه تحت مستوى الفقر تبعثر وتصرف على التنظيمات والمليشيات الإرهابية ولقد اعترف صراحة بذلك امين عام حزب الله اللبناني حسن نصرالله عندما كشف في كلمة له ان اسلحة حزب الله ورواتب ميليشياته وأكلهم وشربهم تتكفل به جمهورية إيران وهذا تدخل سافر في شؤون بلد عربي وهو لبنان لأن حزب الله حزب لبناني .
ان دول الخليج لم تسلم من تدخل النظام الإيراني في شؤونها وخاصة دولة الكويت التي عانت الأمرين منذ سنة 1983 إلى يومنا هذا وقد قام بالعمليات الإرهابية في الكويت حزب الله اللبناني وهو ذراع النظام الايراني في الخارج وقد وصل التدخل والارهاب الايراني قمته في الكويت عندما جرت المحاولة الآثمة لاغتيال أمير الكويت الراحل جابر الأحمد رحمه الله وطيب ثراه في سنة 1985 .
ان خلية العبدلي شاهدة على التدخل الايراني وموثقة في محاكم الكويت وهناك خلية تجسسية أخرى وهناك تدخل في مملكة البحرين بشكل سافر ومكشوف بل إن النظام الإيراني يعتبر مملكة البحرين محافظة إيرانية ولعل آخر جرائم النظام الايراني هي اغتيال رجل الدين السعودي الجيراني واختطافه والتمثيل بجثته بشكل بشع .
ان الدول الغربية التي تتدخل في أحداث إيران وفي مقدمتها الولايات المتحدة الامريكية لاتتدخل عسكرية كما يفعل النظام الايراني ولكنها تطالب النظام الايراني باعطاء الشعب الإيراني الحرية للتعبير عن مطالبه وتلوح باستصدار قرار إدانة من مجلس الأمن وفرض عقوبات اقتصادية ولكن النظام الإيراني يعترف وبكل وقاحة على لسان قائد فيلق القدس قاسم سليماني ان الحرس الثوري يسيطر على اربع عواصم عربية هي لبنان والعراق وسوريا واليمن والصواريخ الإيرانية تهدد حتي الاماكن المقدسة في المملكة مكة المشرفة والمدينة المنورة.
أن الشعب الإيراني لايحتاج إلى تدخل خارجي ولكنه قادر على أن يواجه بطش وطغيان الباسيج والحرس الثوري الإيراني فهو قد كسر حاجز الخوف ومزق تماثيل وصور الدكتاتور سيد خامنئي وايضا رئيس الجمهورية حسن روحاني وقام بمهاجمة مراكز الشرطة وحتى الجيش الايراني يفر مذعورا من أمام الجماهير الغاضبة فنحن امام ثورة جياع لاتخشي بطش النظام وتطالب برحيله وإقامة نظام مدني يوفر حياة كريمة للشعب الايراني ويحافظ على أمواله وثرواته وصرفها على تنمية البلد وتأمين مستقبل أفضل للاجيال القادمة.

أحمد بودستور
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

262.3408
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top