مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

كلمة حق

الرعاية والخدماتُ الصحية لها ثمن

عبدالله الهدلق
2017/10/01   10:05 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



طبقت وزارة الصحة يوم الأحد ٢٠١٧/١٠/١ م قائمة الأسعار الجديدة لخدمات مراجعة المرافق الصحية للوافدين الزائرين والمشمولين بنظام الضمان والتأمين الصحي، حيث اعتمد وزير الصحة قائمة أسعار المقيمين بدينارين للمراكز الصحية و5 دنانير لحوادث المستشفيات، و10 دنانير للعيادات الخارجية واقامة بالأجنحة العمومية و30 دينارا اقامة بالعناية المركزة و50 دينارا بالغرفة الخاصة وتأمين الغرفة الخاصة 200 دينار ، فيما حددت قائمة رسوم الخدمات الصحية للزائرين بالمستشفيات العامة والتخصصية 20 دينارا لمراجعة حوادث المستشفيات و30 دينارا للعيادة الخارجية، و70 دينارا للاقامة بالأجنحة العمومية ليوم واحد، و220 دينارا للاقامة بالعناية المركزة لمدة يوم واحد.
كما حددت 30 دينارا لجلسة العلاج الطبيعي للمرضى النزلاء بالمستشفى، و130 دينارا ليوم الاقامة بالغرفة الخاصة، فيما سجل تأمين الغرف العمومية 150 دينارا، وتأمين الغرفة الخاصة 300 دينار وفي بند الولادة الطبيعية، حددت القائمة 30 دينارا للمراجعة و400 للولادة.
وكانت مراكز صحية شهدت اليومين الماضيين ضغطاً كبيراً وتدافعاً من قبل الوافدين للحصول على الخدمات بالأسعار السابقة.

وأكد وزير الصحة ان رسوم الضمان الصحي مستمرة على الوافد لافتاً الى أن زيادة أسعار الخدمات الصحية الجديدة تهدف إلى مواكبة الإرتفاع العالمي في تكاليف الأجهزة الطبية والكادر الطبي والمنشآت الطبية، بينما مبلغ الخدمات الصحية المقدمة للوافد الثابت منذ عام 1993 أي منذ 24 عاماً لم يشهد أي زيادة ، كما أنَّ زيادة رسوم الرعاية الصحية على الوافدين مُبررةً لأن مصاريف الرعاية الصحية في الكويت تكلف الدولة مبالغ طائلة ولهذا وضعت وزارة الصحة رسوماً إضافية على الوافدين لإعادة جزء بسيط من الكلفة الإجمالية للميزانية التي تتكلف بها الدولة .

وبين الوزير أنه أصدر تعليماته بتحديد يوم الاثنين من كل أسبوع للقاء مديري المناطق الصحية مع المواطنين والمراجعين لتسهيل أمورهم وتذليل صعوباتهم والتوضيح لهم، بناء على ملاحظاتهم وشكاواهم مبينا انه لاحظ ان العديد من شكاوى ومتطلبات المراجعين كان من الممكن حسمها باكراً على مستوى المنطقه الصحيه او المراكز العلاجية بمزيد من تفعيل التواصل الايجابي بين المراجع والمسؤول، مشدداً ان رضا المريض او المراجع يظل المؤشر الأول والأهم لتقييم مستوى وجودة الخدمات الصحية لافتاً الى انه يمكن ان يستقبل مديري المناطق وغيرهم من مديري المستشفيات الحالات الطارئة في الشكاوى في اي وقت طوال ايام الاسبوع.

ومن يطلب خدمات صحثة مميزة فعليه أن يتحمل مصروفاتها وممتطلباتها الماليه كما هو معمول به في بلدان الوافدين ولا يوجد تبرير أو عذر لأي تذمر أو استياءٍ أو اعتراض على قرارات وزارة الصحة.

عبدالله الهدلق
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

239.0018
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top