فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

جنازة كبيرة للفنان الراحل شارك فيها حشد من المواطنين والمقيمين.. وسياسيون وفنانون كويتيون وعرب وخليجيون

الكويت تدفن «بسمتها»

2017/08/16   09:59 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5

نجل الفنان الراحل: الشكر والتقدير لحضرة صاحب السمو اميرالبلاد
ردة الفعل ليست بغريبة على أهل الكويت والوطن العربي
الفنان داود حسين: ترك أعمالا فنية خالدة ستبقى في ذاكرة الجميع
فنانون خليجيون: كان بمنزلة الأب ورحيله ترك لدينا شعورًا باليتم


شيعت دولة الكويت جثمان الفنان الكويتي الكبير عبدالحسين عبدالرضا الى مثواه الأخير بحضور جمع غفير من المواطنين والمقيمين عبروا عن حزنهم الكبير لوفاة الفقيد الذي ترك سجلا حافلا بالعطاء امتد اثره الى الدول الخليجية والعربية.
وبعد وصول جثمان الفقيد الى البلاد على متن طائرة أميرية خاصة تنفيذا لتوجيهات سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بنقل الجثمان من العاصمة البريطانية لندن إلى أرض الوطن ووري الفقيد الثرى مساء أمس بحضور حشد كبير من المواطنين والمقيمين.
وشارك في تشييع الراحل الذي توفي يوم الجمعة الماضي خلال تلقيه العلاج في لندن حشد من المواطنين من مختلف طوائف ومناطق الكويت اضافة الى جمع غفير من المقيمين تقديرا لما قدمه الراحل خلال مسيرته الفنية التي امتدت لأكثر من نصف قرن.
وقال وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة الكويتي خالد الروضان خلال مراسم التشييع ان الفنان الراحل كان مثالا في التفاني بالعمل والوحدة الوطنية.
واضاف ان الفقيد كان يمثل جميع ابناء المجتمع الكويتي في اعماله وهنالك اجيال من الكويتيين تربت على تلك الاعمال الوطنية مشيرا الى المكانة الكبيرة التي كان يحظى بها لدى الشعوب الخليجية والعربية.
وكان وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الإعلام الكويتي بالوكالة رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح قد قال في تصريح للصحافيين صباح اليوم إثر استقباله جثمان الفنان الراحل ان الفقيد أفنى حياته في خدمة الكويت وبث رسالة وطنية سامية.
واضاف الشيخ محمد العبدالله أن الفنان الراحل ذهب بجسده إلا أن أعماله وأفكاره باقية في الوجدان مبينا ان ما قام به المواطنون من استقبال حاشد للجثمان هو رد جميل له على سنوات طوال من الأعمال الفنية التي قدمها طوال حياته وأمتع فيها الجمهور.
وأجمع عدد من الذين انتظروا وصول الجثمان في تصريحات متفرقة للصحافيين في المطار الأميري على أن الفنان الراحل كان مدرسة للكوميديا وصاحب ارث فني كبير وأحد مؤسسي الحركة الفنية والمسرحية في البلاد.
وذكروا أن الفنان الكبير رحل جسدا لكنه ترك محبة وذكرى طيبة في قلوب محبيه في كل أرجاء الوطن العربي وأعمالا فنية ستبقى خالدة في عقول وقلوب كل الأجيال.
وأعرب بشار نجل الفنان الراحل عن الشكر والتقدير لحضرة صاحب السمو أمير البلاد على مبادرته السامية بنقل جثمان والده على متن طائرة أميرية واهتمامه المتواصل به وبوالده.
وعبر عن الشكر والامتنان لحسن الاستقبال وتسهيل كل الإجراءات المتعلقة بجثمان والده مضيفا ان ردة الفعل التي صاحبت وفاة الفنان ليست بغريبة على أهل الكويت والوطن العربي إذ أفنى الراحل حياته في إسعادهم على مدى 50 عاما.
من جانبه قال الفنان داود حسين إن الراحل الكبير ترك أعمالا فنية خالدة ستبقى في ذاكرة الجميع وهذا سبب حالة الحزن التي عمت محبيه سائلا المولى عز وجل ان يلهم ذويه الصبر والسلوان.
من جهته ذكر الفنان باسم عبدالأمير أن الفنان الراحل كان كثيرا ما يوصي بالوفاء والمحبة للوطن وضرورة العمل على نهضته والمحافظة عليه فهو لم يكن فقط فنانا تمثيليا بل إنسان محب لوطنه أيضا.
بدوره قال الفنان طارق العلي إن الفاجعة هي أن تفقد فنانا كبيرا بكل ما يعنيه اسمه وارثه الفني الكبير مضيفا أنه برحيل فنان بهذه القامة والمكانة فقد الفن الكويتي والخليجي والعربي عمودا من أعمدته لكن هناك أجيالا من الشباب الفنانين نهلوا من فن الجيل الفني الكبير وسيسيرون على خطاهم للحفاظ على الفن الكويتي الأصيل.
من جهتهم قال فنانون خليجيون إن رحيل الفنان الكبير ترك لديهم شعورا باليتم في الساحة الفنية حيث كان بمنزلة الأب لهم في المجال الفني واكتسبوا منه دروسا عديدة وقيما في مختلف المجالات.
وأكد هؤلاء الفنانون في تصريحات متفرقة لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن الفنان الكبير لا يعتبر أحد أعمدة الفن الكويتي فحسب بل أيضا أحد أعمدة الفن الخليجي والعربي.
من جهته قال الفنان السعودي عبدالمحسن النمر إن الفنان الراحل شخصية كبيرة وقديرة مضيفا انه شكل مرحلة مهمة في حياته حيث كانت له تجربة كبيرة معه واجتمعا في العمل الدرامي (التنديل) واستفاد منه كثيرا.
من جانبه قال الفنان الإماراتي الدكتور حبيب غلوم ان الفنان الراحل كان أستاذا ليس فقط في الساحة الفنية بل تعلم منه المحيطون به قيم التواضع والإنسانية وهذا ما يفسر محبة الجميع له.
بدوره ذكر الفنان ورسام الكاريكاتير العماني فهد الزدجالي ان الراحل دخل كل البيوت الخليجية خفيفا على الجميع ورحل عن الدنيا ليترك فراغا ثقيلا يكبت الأنفاس.
من جهته قال الفنان الكويتي عبدالله بهمن إن الكويت فقدت هامة فنية كبيرة والدليل على ذلك الحزن الذي اجتاح الناس منذ إعلان وفاة الفنان مضيفا ان الراحل كان يحث دائما في كلماته على الولاء لهذا الوطن وحب الكويت وكان دائما داعما للخير.
يذكر ان الفنان الراحل وافته المنية في احد مستشفيات العاصمة البريطانية لندن يوم الجمعة الماضي عن عمر ناهز 78 عاما.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

81.9999
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top