مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

العقد الفريد

عزبة فهد ... وصب القفشه ؟!

مفرج الدوسري
2017/05/16   08:24 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



واقعنا يقول، بأن كل وزارة وهيئة أصبحت عزبة خاصة، يتصرف بها من وكل أمور العباد فيها كما يشاء، فبعض المسؤولين الذين نفخ فيهم المرتزقة حتى تضخمت ذواتهم يجسد هذا الواقع، ومهما أحسنا الظن بهذا الوكيل أو ذاك الوزير وزعمنا بأن لديه نفس إصلاحي ويريد أن يقوم بعض الأمور المعوجة نفاجأ بأن مشروعه قائم على تقديم مصالحه الشخصية في المقام الأول، فيعجل بها من باب أولى، ثم مصالح من هم (من فوقه) من أجل نيل الرضا وكسب الود، ثم مصالح الأقرباء والمقربين، ثم مصالح بطانة السوء التي ترابط من حوله وتقلب له الحقائق وتشير عليه بما يجعله يصرف النظر عن بعض الأمور خوفاً على كرسيه الذي سيغادره عاجلا أم آجلا، فمتى يكون لديه الوقت للنظر في مصالح الوطن والمواطن الذين هم ضحايا كل ما سبق؟ فكم من حقوق سلبت وأولويات ضيعت بسبب جعل المتنفذين والمرتزقة أولى ممن سواهم، فأصحاب الدراسات العليا والتخصصات النادرة يعانون من البطالة في الوقت الذي تحجز فيه الوظائف لأقرباء المقربين وأبناء المرضي عنهم، والكفاءات تسمع بالترقيات ولا تحصل عليها حتى وصلت إلى درجة الإحباط، حتى العلاج في الخارج لم يعد ينظر إليه بأحقية المريض ولا بتدهور حالته الصحية بقدر النظر إلى حجم الواسطة، فإن كانت من علية القوم فلا تدقيق ولا تمحيص والتوقيع جاهز،أما إن كان من نواب الأمة فمصير هذا المسكين مرهون بمواقفه والموت حق !! أما المناقصات فلا يعتد بمن تقدم لها ولا بحجم إمكاناته وقدرته على الإنجاز بقدر أهمية من يشارك في هذه الشركة أو تلك من الأسماء الثقيلة التي تستحوذ على المشروع ثم تقوم بإحراقه أو تركه هياكل وأطلال، فمن نلوم ؟ أصحاب العزب أو النواب العاجزين عن المحاسبة إما لضعف أو بسبب لقمة أكلوها في عزبة أحدهم فأعمت أبصارهم ؟! ثم كيف نطالب البعض بالمحاسبة وهو شريك في الكثير من الشركات التي يستحوذ عليها أصحاب العزب؟ كيف يحاسب الشريك الفاسد شريكه المفسد؟ قدام عيونكم مناقصة الأنابيب ملغية ويبون يرجعونها ! كل واحد شاد حيله في عزبته، المهم النظام !!

نقطة شديدة الوضوح :
كل قائم على عزبته يفعل بها ما يشاء، وهذا ما يطبقه( فهد) في عزبته الخاصة التي يشرف عليها ( م. صب القفشه) بمعاونة بعض الشلة! فهل هذا المأمول ممن يقف على رأس جهاز مهم؟ هل بلغ به الضعف مبلغاً يدفعه إلى الاستعانة بالمتردية والنطيحة ومن لا وزن له ولا قيمة يبدد عليهم ما أتمن عليه دون وجه حق ليقوموا بتلميعه وتحسين صورته والتصدي لخصومه؟ نحن فقط نتساءل وعليه أن يفكر مليا قبل أن يصدق أنها عزبته الخاصة التي يفعل بها ما يشاء؟!!


مفرج البرجس الدوسري
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

265.6261
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top