المرأة  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

جلسة حوارية لتمكين المرأة اقتصادياً في الأمانة العامة للتخطيط

2017/03/28   02:11 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
جلسة حوارية لتمكين المرأة اقتصادياً في الأمانة العامة للتخطيط



 كتب مصطفى الباشا:

برعاية وحضور الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي نظم مركز الكويت للسياسات العامة في الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية اليوم جلسة حوارية  حول تمكين المرأة في المجال الاقتصادي  واهداف التنمية المستدامة حاضرت فيها الرئيس التنفيذي لشركة ATC العالمية واستاذ ادارة الاعمال في الجامعة الامريكية البروفيسور دينا الشريف .

وافتتح الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي الجلسة الحوارية بكلمة رحب فيها بالحضور مؤكدا على اهمية تمكين المرأة في المجال الاقتصادي مشيرا الى ان هذا الموضوع يعد احد سياسات خطة التنمية تحت عنوان تمكين المرأة اقتصاديا في دولة الكويت فضلا عن كونه احد برامج الخطة لتمكين المرأة والشباب بالاضافة الى انه يعد من اولويات الحكومة في برنامج عملها المقدم مؤخرا الى مجلس الامة .

واكد اننا في مركز الكويت للسياسات العامة حريصون على استضافة العديد من الخبراء للاستفادة من خبراتهم وتجاربهم في مجال السياسات العامة والتعرف على الادوات الضرورية التي يمكن الاستفادة منها في حل المشكلات والتحديات التي تواجه خطة التنمية .

وبدورها تحدثت البروفيسور دينا الشريف حول موضوع الجلس الحوارية بشأن تمكين المرأة اقتصاديا مؤكدة على ضرورة منح المرأة الفرصة في المجال الاقتصادي مشيرة الى ان هناك خسارة اقتصادية كبيرة تترتب على انخفاض مشاركة المرأة في النشاط الاقتصادي .

واضافت ان منطقة الشرق الاوسط وبصفة عامة دول مجلس التعاون الخليجي بحاجة الى ضرورة تنويع القاعدة الانتاجية والاقتصادية وتعزيز مشاركة المرأة في هذا الجانب لافتة الى اهمية تنفيذ وتحقيق اهداف التنمية المستدامة وبخاصة ما يتعلق بالمساواة بين الرجل والمرأة مشيرة الى ان الاحصائيات غير الايجابية تشير الى ان نسبة مشاركة المرأة في النشاط الاقتصادي في الشرق الاوسط لا تزيد عن 28 % لافتة ان مشاركة المرأة بفاعلية في هذا الجانب من الممكن ان تزيد من الفرص المتاحة داعية الى ضرورة الاهتمام بتمكين المرأة اقتصاديا من خلال الحكومات وتعزيز الانشطة التدريبية وتاسيس ادارة الاعمال والمبادرات الخاصة بالمرأة .

واكدت ان الاهداف السبعة عشرة للتنمية المستدامة لا يمكن تحقيقها من دون الهدف الخامس المتعلق بالمساواة بين الجنسين مشيرة الى انه على كل حكومة ان تتبنى هذا الهدف وتعتبره اولوية حيث ان ذلك سيكون له مردود ايجابي على اهداف التنمية المستدامة ومنح المرأة اولوية في المشاركة الاقتصادية والقضاء على ظاهرة العنف ضد المرأة .

واوصت الشريف في محاضرتها بعدة توصيات من اجل النجاح في تمكين المرأة اقتصاديا ومن ابرز تلك التوصيات سن التشريعات والقوانين من اجل زيادة حجم النساء في مجال ريادة الاعمال ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة للنساء واقامة البرامج التأهيلية التي تهدف الى تمكين المرأة في مجال رئاسة المجالس التنفيذية في الانشطة الاقتصادية والاهتمام بالنساب في جانب الاقتصاد الابتكاري والطاقة المتجددة بالاضافة الى زيادة فرص العمل للنساء .وتسهيل الاجراءات الائتمانية لهن في القطاع المصرفي وتشجيع الاعمال الحرة

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

85.0013
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top