أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

ينطلق تحت مظلة الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي

مشروع كويتي - قطري لرعاية الأطفال السوريين الخدج

2017/02/17   02:02 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
مشروع كويتي - قطري لرعاية الأطفال السوريين الخدج

المشروع سيؤمن الرعاية الطبية الضرورية لـ 400 من الاطفال السوريين
الهلال الأحمر الكويتي يوزع مساعدات إنسانية على 500 أسرة سورية بلبنان
جمعية خيرية فلسطينية توزع مساعدات كويتية للمتضررين من سوء الاحوال الجوية


أطلقت جمعيتا الهلال الاحمر الكويتي والقطري، مشروعا مشتركا تحت مظلة الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي لتأمين الرعاية الطبية اللازمة لمئات الاطفال السوريين الخدج ضمن قسم الحواضن في مستشفى (البقاع) ببلدة (تعنايل) شرق لبنان.

وقال رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر الكويتي الدكتور هلال الساير في تصريح لوكالة الانباء الكويتية، ان المشروع سيؤمن الرعاية الطبية الضرورية لحوالي 400 من الاطفال السوريين الخدج في منطقة البقاع شرق لبنان.

واضاف الساير ان المشروع يأتي استكمالا للخطوات المماثلة التي اتخذتها الجمعية بالتعاون مع الهلال الاحمر القطري لرعاية مئات الاطفال السوريين الخدج في اكثر من منطقة بلبنان.

واكد الساير حرص جمعية الهلال الاحمر الكويتي على ايلاء الجانب الصحي اهتماما كبيرا ضمن مشاريعها الانسانية المتعددة مشيدا بدور وتعاون جمعية الهلال الاحمر القطري مع الهلال الاحمر الكويتي بهدف توحيد الجهود الخليجية في مساعدة الاسر السورية النازحة في مختلف المناطق اللبنانية.

من جانبه اوضح منسق مشروع الحواضن الدكتور محمد ميبر ان هذا المستشفى استقبل 85 حالة من الاطفال الخدج، حتى الان لافتا الى ان مشروع الحواضن المشترك بين جمعيتي الهلال الاحمر الكويتي والقطري يغطي ثلاثة مستشفيات في بيروت والبقاع وطرابلس.

وبين ميبر ان هذه الاتفاقية ستعمل على مساعدة الاسر النازحة، في تغطية نفقات اقامة الاطفال الخدج داخل الحواضن خاصة ان تكاليفها تتخطى قدرات الاسر النازحة التي يقبع معظمها تحت ظروف بالغة القسوة.

وأشاد بدور جمعية الهلال الاحمر الكويتي في تقديم المساعدات الانسانية واهتمامها بالجانب الصحي للنازحين وخاصة الاطفال.

واكدت مديرة ادارة تنمية الموارد البشرية في جمعية الهلال الاحمر الكويتي لمى العثمان، ان مشروع رعاية الاطفال الخدج سيسهم في تحسين نوعية الرعاية الطبية المقدمة لمواليد الاسر السورية النازحة والتي لا يمكن لمعظمهما تأمين مثل هذه الرعاية باهظة التكاليف.

واشادت العثمان بدور جمعيات الهلال الاحمر لدول مجلس التعاون الخليجي في لبنان والتي تصدرت منذ بداية اندلاع الازمة السورية ميدان العمل الاغاثي واسهمت في دعم ورعاية مئات الاف النارحين السوريين في لبنان.

يذكر ان جمعيتي الهلال الاحمر الكويتي والقطري وقعتا في نوفمبر 2015 اتفاقية، تحت مظلة الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي تهدف الى توحيد جهود الجمعيتين في عمليات اغاثة النازحين السوريين في لبنان.

ونفذت الجمعيتان في العامين الماضيين عددا من المشاريع المشتركة في مناطق لبنانية مختلفة، ابرزها افتتاح محطات لتكرير المياه ومشروع لتركيب العوازل لخيام النازحين فضلا عن مشروع الكشف المبكر عن سرطان الثدي اضافة الى مشاريع اخرى.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

92.9986
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top