مجلس الأمة  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

منها البنزين والكهرباء والتركيبة السكانية وتعديل قانون الانتخاب

الطبطبائي: 7 أولويات في الجلستين المقبلتين

2017/02/16   04:03 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
النائب وليد الطبطبائي
  النائب وليد الطبطبائي

الفضالة: وزير الصحة تعهد بمحاسبة المسؤولين عن ملفات الفساد
هايف: «الأخصائي الاجتماعي» بالمدارس يجب أن يكون «كويتياً»
المطيري يطالب الفارس بعدم التهاون في حادثة حريق المدرسة


قال النائب وليد الطبطبائي انه تم تقديم طلب يتعلق بسبع أولويات، متمثلة في "البنزين والكهرباء والشرف والامانة والحبس الاحتياطي والوظائف القيادية والتركيبة السكانية وتعديل قانون الانتخاب من صوت الى صوتين" .

وكشف عن أنه كان المقرر أن تنظر ثلاث من هذه الأولويات في جلسة 28 الحاري واربعة في جلسة 14 مارس المقبل ولكن حصل ترحيل للجلسات وكذلك المجلس اقر بان تذهب هذه الاولويات السبع الى لجنة الاولويات البرلمانية لعرضها على المجلس في الحلسة القادمة.

وأشار إلى أن من سيكون جاهزًا من هذه التولويات سيعطى الأولوية للمناقشة في جلسة 7 مارس المقبل او توضع تواريخ في الجلسات القادمة لمناقشتها مؤكدا انها اولويات ملحة للمواطنين ولن يتم التأخر عنها.

في شأن آخر، قال الطبطبائي إن "احد النواب تطاول وتعدى عليّ في القاعة دون مبرر سوى حديثي عن خلية العبدلي ونقلي تصريح رئيس الأمن الوطني وهذا يؤسفني", قاصدا النائب عدنان عبدالصمد .
وبين أن "أسلحة الخلية المضبوطة تجهز جيشاً كاملاً وعدد القناصات يحتاج ألف شخص وحتى الجيش الكويتي لايملك ذلك".

من ناحية أخرى، كشف النائب يوسف الفضالة عن أن وزير الصحة د. جمال الحربي تعهد له بمحاسبة المسؤولين عن أوجه الفساد في الوزارة، والرد على الأسئلة، مؤكدا أنه لمس نية الوزير في الإصلاح ولكنه يحتاج إلى إثبات عملي.

وقال الفضالة في تصريح له بالمركز الإعلامي في مجلس الأمة إنه اجتمع والحربي على هامش جلسة أمس، وإنه تم فتح ملفات كثيرة بها شبهة فساد في الوزارة وعن الأسئلة البرلمانية التي لم يأت الرد عليها.

وأوضح انه أبلغ الوزير أن الاستجواب ما زال قائما حتى تنفيذ خطوات عملية، وإذا تقدم الوزير خطوة واحدة فسأتقدم نحوه بخطوتين.

ومن جهة أخرى أكد الفضالة رفضه طلب تعديل الدستور المقدم من عدد من النواب، معتبرا أن هذه الطلبات بمثابة "إبراء ذمة أمام الناخبين" وتتسبب في إضاعة وقت المجلس.

وتساءل الفضالة ما أهمية تعديل المادة 79 من الدستور مقابل استمرار مواقع الفساد الكثيرة؟ موضحا "إننا بلد اسلامي وكل أهله يتعاملون وفق الشريعة ولا نعاني من نقص التدين ولذلك لم يوقع النواب الشباب على الطلب".

ذكر عضو مجلس الأمة النائب محمد هايف المطيري أن لجنة الظواهر السلبية اجتمعت اليوم وناقشت ظاهرة عبدة الشيطان وبعض الظواهر الأخرى التي تنتشر في المدارس.

وفي موضوع آخر، قال هايف أنه دور الأخصائي الاجتماعي، في مدارس وزارة التربية، مهمش بحيث لا يوجد غير 12 أخصائي كويتي من 800 أخصائي، على الرغم من كفاءة هؤلاء الأخصائيين الكويتيين بسبب قربهم من عادات المجتمع الكويتي.

وأشار هايف أن السبب الرئيسي وراء عزوف الكويتيين عن هذه الوظيفة يتمثل في عدم وجود كوادر وكذلك بسبب قلة الدعم المقدم لهذه الفئة.

وطالب هايف الدولة بدعم الأخصائي الاجتماعي، وطالب أيضاً وزير التربية بإعادة هذا تدريس هذا التخصص في الجامعة وفي التطبيقي.

وطالب النائب ماجد مساعد المطيري وزير التربية محمد الفارس بعدم التهاون في حادثة حريق مدرسة الحميضي حيث كادت تتحول إلى فاجعة لولا العناية الإلهية، ويجب فتح تحقيق لمعرفة أسباب الحريق ومن المتسبب فيه.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

83.9998
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top