مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

أحدهم

الشعائر الحسينية لا تحتاج لموافقتك

عبداللطيف خالدي
2016/10/12   12:40 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



هل تنتظر يا سيدي القارئ الكريم أن ابدأ بطرح الأدلة والبراهين على موضوع “الشعائر الحسينية”؟ ربما اخطأت الظن واستعجلت بالتوقع لأني لا أرى ضرورة للنقاش في موضوع أكل عليه الدهر وشرب من الأخذ والرد والنقاش المطول، فما عليكَ إلا أن تُيمم شطرك إلى أقرب فتوى فقهية لمراجع الطائفة الشيعية (المعتبرين) أو لأي بحث علمي لمجتهد -واقعي وليس سياسي- تستطيع أن تجده بسهوله على شبكة الانترنت لتتعرف على الأمور عن قريب، بدايةً من سبب تسميتها بالشعائر إلى أنواعها وختاماً بدلالتها ورمزياتها وعُمق محتواها الفكري والنفسي والعقائدي.
-
إذاً ما سبب كتابة هذه المقالة؟ سببها وببساطة هي محاولة بسيطة لِدَك الصخرة الصماء الجاثمة على عقول من يرى أنه من صائني الدين وقساوسة الثورة -وهم عنها بعيدين- وحاملي هَم محاربة الجهلاء والخرافين -حسب تعبيرهم-، أكتب هذه المقالة لا لشيء إلا لأقول لهم ما جعلته عنواناً لهذه المقالة (الشعائر الحسينية لا تحتاج لموافقتك)، لا يهمني إن كنت تحمل رسالة دكتوراه أو ماجستير فهذه الشهادة تَصلح لأن توضع على جدار غرفة نومك، ولا يصنع أي فارق كونّك رمز عند فئة من الناس، فأي تعدي على حُرية شخص لا يرتبط فيك ولا يعتقد بما تحمله من افكار هي “عقدة نقص”، وإن كان كلامك في قدحهم جارحاً فلن يكون أمامهم إلا سيف خشبي لا يهش ولا ينش.
-
السؤال الطبيعي : لماذا نحرص على إقامة هذه الشعائر الحسينية وبحرارة غريبة؟ لأننا نتبع منهج أهل البيت عليهم السلام الذي أوصانا بالجزع والبكاء والهلع على ذبيح كربلاء سبط الرسول الأعظم صلوات الله عليه في بحر متلاطم من الروايات الشريفة. وفي جانب آخر : لماذا يحرص البعض على محاربة الشعائر الحسينية بنفس الحرارة ؟ السبب يكمن أن مزاجهم وذائقتهم لا تقبل هذه الأمور. هل رأيتم الفرق بين الفريقين أيها السادة الكرام؟.
-
نكشة :
الحرب الشعواء التي يقودها البعض كل عام على الشعائر الحسينية ليست جديرة بالإهتمام لأنها “فقاعة” لا تظهر إلا في عشرة أيام في السنة وبعدها يعود المُحاربين إلى شهواتهم ونزواتهم وينسون مبادئ الثورة التي جعلوا من أنفسهم حُراس لها، إنها لعبة قبيحة وقديمة لكنهم لا يملون منها، هذه الحكاية ببساطة.

عبداللطيف خالدي
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

250.0017
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top