أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

بمشاركة 31 دولة

بطولة سمو الأمير للرماية تنطلق مطلع مارس المقبل

2016/02/28   02:17 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
بطولة سمو الأمير للرماية تنطلق مطلع مارس المقبل



كتب نافل الحميدان: alsahfynafel@

أعلن دعيج العتيبي، رئيس الاتحادين العربي والكويتي للرماية بأن بطولة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله للرماية ستنطلق في الأول من شهر مارس المقبل وتستمر لغاية الثامن من الشهر ذاته على مجمع ميادين صباح الأحمد الأولمبي للرماية وبمشاركة كويتية وعربية ودولية واسعة.

وقال العتيبي في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأول بمناسبة تنظيم بطولة سموه أن البطولة سيشارك بها رماة من 31 دولة وبعدد إجمالي للمشاركين بلغ 350 مشارك ما بين رام واداري موضحاً بأن البطولة ستخصص لرمايات السكيت والتراب والدبل تراب وللفئتين (رجال وسيدات).

وأضاف سيشارك في البطولة أبطال أولمبيون وأشقاء من الدول العربية من دول الخليج العربية ومصر والأردن والجزائر وفلسطين ولبنان وغيرها من الدول العربية كما أن هناك رماة من دول أوروبية سيشاركون في هذه البطولة التي تحمل في طياتها معان سامية كونها باسم أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الذي لا يدخر سموه وسعاً في دعم الرياضة.

ومضى العتيبي يقول لولا هذا الدعم الذي تقدمه القيادة السياسية ممثلة بسمو الأمير حفظه الله الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد لما تحققت الانجازات التي سجلتها الرماية الكويتية بماء الذهب في مختلف البطولات والدورات الخليجية والعربية والاقليمية والعالمية.

وأشاد العتيبي الى أن استعدادات مجلس إدارة الاتحاد الكويتي للرماية بدأت مبكراً لانطلاق هذه البطولة السامية فمنذ فترة ليست بالقصيرة قام المجلس بتشكيل اللجان ووزع الأدوار على الجميع الذين عملوا بكل اخلاص وتفان بهدف اخراج بطولة سموه حفظه الله كلوحة فنية رائعة والحمدلله الآن انتهت كافة اللجان من أعمالها وهي جاهزة تماماً لانطلاق الحدث الكبير والذي من المتوقع أن يشهد منافسة قوية وساخنة بين كافة الرماة والراميات للحصول على ألقابها الغالية.

وذكر العتيبي أن البطولة ستطبق فيها القوانين الدولية المعمول بها فهي بطولة كويتية – دولية وسيشارك فيها رماة من مختلف دول العالم وليس هناك تدخل من قبل الاتحاد الدولي للرماية.

وكشف العتيبي النقاب عن أن اللجنة العليا المنظمة لبطولة سموه قررت مضاعفة جائزة الرامي أو الرامية الذي يكسر الرقم العالمي وهذا سيكون تشجيع لكافة الرماة والراميات الذين سيشاركون بالبطولة.

وتحدث العتيبي عن الأزمة الرياضية التي تعاني منها الرياضة الكويتية مؤكداً بأن الرماية عانت كثيراً من هذا الايقاف الذي انعكس بشكل سلبي على رماتنا ورامياتنا.

وقال أن مجلس إدارة الاتحاد الكويتي للرماية اتخذ قراراً بعدم المشاركة تحت العلم الأولمبي مهما كانت الظروف مشدداً على أن اتحاد الرماية يطبق تعليمات حكومة الكويت وقوانينها.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1256
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top