أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

اعتماد أكبر تغييرات هيكلية في تاريخ الحكومة الإماراتية

الإمارات: وزير للسعادة

2016/02/08   11:05 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

تقليص الوزارات وإسناد معظم الخدمات للقطاع الخاص
صلاحيات واستقلالية شبه كاملة للمدارس الحكومية


اعتمدت دولة الإمارات العربية المتحدة، الاثنين، أكبر تغييرات هيكلية في تاريخ الحكومة الاتحادية، معلنًا عن قرار الدولة بتعيين وزير مختص بتحقيق السعادة للمواطنين
وقال نائب رئيس الإمارات، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع تويتر "أحب أن أعلن اليوم لشعب الإمارات بأن رئيس الدولة حفظه الله اعتمد أكبر تغييرات هيكلية في تاريخ الحكومة الاتحادية".
وأضاف "بأنه بعد التشاور مع أخي (الشيخ) محمد بن زايد تم اعتماد هيكل تفصيلي جديد للحكومة الاتحادية بالدولة".
وقال إن التغييرات "تشمل دمج وزراتي التربية والتعليم والتعليم العالي تحت وزير واحد ومعه وزيري دولة لدعمه في مهمته الوطنية". مضيفا "قررنا إنشاء مؤسسة الإمارات للمدارس لإدارة المدارس الحكومية وسنعطي صلاحيات واستقلالية شبه كاملة للمدارس الحكومية".
وأعلن الشيخ محمد بن راشد عن "تشكيل مجلس أعلى للتعليم والموارد البشرية للتخطيط والإشراف على قيادة تغيير كامل في كوادرنا الوطنية المستقبلية". وتابع "وتيرة المتغيرات عالميا في قطاع التعليم متسارعة .. وهو منظومة واحدة بأدواته ومكوناته ونتائجه .. هكذا ننظر له".
وأعلن أيضا عن "تغيير هيكلي في وزارة الصحة وإطلاق مؤسسة مستقلة لإدارة المستشفيات الحكومية بالدولة". فيما شدد على أن دور وزارة الصحة سيتغير "نحو التركيز على وقاية وحماية المجتمع من الأمراض بالإضافة إلى تنظيم القطاع الصحي بالدولة".
وأقر الشيخ محمد "دمج صندوق الزواج في وزارة الشؤون الاجتماعية، ونقل صلاحيات الإشراف على الحضانات لوزارة التعليم، وتغيير دور الوزارة نحو التركيز على الأسرة الإماراتية والمجتمع وتغيير مسماها ليكون وزارة تنمية المجتمع".
وتضمنت التغييرات "نقل ملف التغير المناخي إلى وزارة البيئة والمياه، وتغيير المسمى لوزارة التغير المناخي والبيئة"، والهدف بحسب الشيخ محمد هو "تطوير برامج وتشريعات وسياسات ورقابة للحفاظ على بيئة إماراتية نظيفة للأجيال القادمة".
وقال الشيخ محمد بن راشد في تغريدة أخرى"تكمل حكومتنا عشر سنوات بعد أيام.. العشرية الماضية كانت عشرية بناء الأنظمة والاستراتيجيات والأدوات.. أما العشرية القادمة هي عشرية الانطلاق بكل ثقة للمستقبل بكل تغيراته وتحدياته وتنافسيته".
وشدد الشيخ محمد بن راشد على أن بلاده تريد "حكومة هدفها بناء مجتمع فاضل.. وبيئة متسامحة.. وأسر متماسكة.. وأجيال مثقفة.. وفرص اقتصادية متساوية للجميع". وأن تسعى الحكومة إلى جعل "سعادة الإنسان همها وهمتها وشغلها اليومي .. وعندما نقول ذلك نحن نعنيه حرفيا".
وقال الشيخ محمد بن راشد "نريد حكومة لا تفكر فقط في تقديم الخدمات.. بل أيضا في بناء مهارات شعبها.. وتوفير بيئة لتحقيق الإنجازات"، وأردف "الحكومة التي نريدها لا بد أن تكون حكومة ذات بصيرة .. تستطيع استشراف المستقبل .. والاستعداد له .. واستخدام أدواته".
ووأشار إلى أن "الحكومة لا بد أن تكون مرنة، لا نريد عددا كبيرا من الوزارات بل نريد وزراء أكثر قادرين على تولي ملفات متغيرة كل يوم". مؤكدا "نريدها حكومة شابة قادرة على خلق بيئة للشباب لتحقيق أحلامهم ومستعدة للعمل بشكل سريع لتحقيق طموحات شعبنا".


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

62.4999
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top