منوعات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

6 سيدات أعمال من الأكثر نفوذاً في العالم العربي

2016/01/10   12:53 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
6 سيدات أعمال من الأكثر نفوذاً في العالم العربي



كلنا لدينا طموحات لعام 2016، ولكن في بعض الأحيان نحن بحاجة إلى القليل من النصائح لتحقيقها. كجزء من رحلتنا عبر الشرق الأوسط، تحدث فريق برنامج "Silk Road" (طريق الحرير) التابع لـCNN إلى ست سيدات أعمال من الأكثر نفوذاً في المنطقة لتقديم نصائح حول كيفية الوصول إلى القمة المهنية. مع 474 علامة تجارية، و34 ألف موظف، وأكثر من 87 مليار دولار، في الأصول المدارة بينهن، قد ترغبون بشدة إلى معرفة ما قالته هؤلاء السيدات. 

رجاء عيسى القرق

اشتهر اسم الدكتورة الإماراتية رجاء عيسى القرق كمؤيدة لرواد الأعمال العرب من الإناث، وهي رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي ورئيسة مؤسسة جليلة، وهي مؤسسة غير ربحية تركز على البحوث الطبية. وتتبوأ القرق منصب المدير الإداري لمجموعة عيسى صالح القرق، وهي مجموعة توفر الإدارة الإقليمية لـ370 علامة تجارية عالمية.

وتقول القرق إن "العقبات هي دائماً نقطة انطلاق للنجاح. بالنسبة لي، فإن التغلب على العقبات هو اختبار للشخصية،" مضيفة أن: "الأشخاص الذين يريدون أن يكونوا قادة الغد يجب عليهم المثابرة في العمل، وكلما كبر الطموح، كلما زادت المخاطر، ولكن التكتيك هو بعدم التنازل أبداً عن هدفك وزيادة مستوى طموحاتك بدلاً من ذلك."

شيخة البحر

تلقت نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني الكويتية شيخة البحار تعليمها في جامعة الكويت وكلية هارفارد للأعمال، وأمضت البحر 30 عاماً من العمل حتى بلغت أعلى المراتب في القطاع المصرفي في الكويت. وقالت إن "التفاني والكفاءة المهنية، والشغف، والعمل الجاد، والابتكار، جميعها تشكل المفتاح لتسلق السلم إلى الأعلى". وأضافت البحر أن "النساء يشكلن مدراء ناجحات، وهن قادة بطبيعتهن، ويتحلين بأسلوب رائع لإدارة الموظفين، وحل المشاكل واتخاذ القرارات."

مها الغنيم

تلقت نائبة الرئيس والمديرة التنفيذية لمجموعة بيت الاستثمار العالمي الكويتية مها الغنيم تعليمها في مادة الرياضيات في جامعة ولاية سان فرانسيسكو الأمريكية، قبل صعود السلم في الشركة المملوكة للحكومة الكويتية للاستثمار. وفي العام 1998 شاركت في تأسيس شركتها الخاصة، بيت الاستثمار العالمي، التي أصبحت أول شركة كويتية تدرج في بورصة لندن. وبعد ضربة كبير خلال انهيار عام 2008، أعادت الغنيم هيكلة الشركة بنجاح، التي تدير الآن أصول أكثر من أربع مليارات دولار.

وتقول الغنيم: "هناك الكثير من النساء اللواتي يشعرن أن موضوع المال ثقيل، ولا يشعرن بالشغف تجاهه، والأمر ذاته بالنسبة للرياضيات والعلوم. نحن بحاجة إلى مساعدة المرأة على تخطي الخوف المرتبط بالأرقام، والذي سببه التعليم."

منى المؤيد

تتبوأ المؤيد منصب المديرة الإدارية لـ "واي كاي المؤيد وأولاده" وهي في واحدة من الشركات العائلية الأكثر نجاحاً في البحرين. وعملت المؤيد على إثبات نفسها لتصبح أول امرأة بحرينية تنتخب لعضوية مجلس إدارة شركة مساهمة عامة، وهي شركة الملاحة والتجارة الدولية، وتدير أكثر من ألف موظف ومائة علامة تجارية عالمية.

وقالت المؤيد: "عندما انضممت إلى شركة عائلتي، تم تكليفي بإنجاز الأعمال المكتبية، على عكس إخوتي، وهو ما اضطرني إلى العمل بجد حتى يعترف والدي بعملي"، مضيفة: "لأنني امرأة، لم تكن الأمور سهلة بالنسبة لي في مجال الأعمال التجارية. فالمرأة تتحمل مسؤوليات أكبر في المنزل، ولكنها عليها التنافس مع الرجل في مجال العمل، وفي بعض الأحيان، يتوجب على المرأة أن تضاعف عملها للوصول بصعوبة إلى ما يمكن أن يصل إليه الرجل بسهولة."

هنادي الصالح

تحمل هنادي شهادة جامعية في الاقتصاد من جامعة (تافتس)، وأصبحت رئيسة مجلس إدارة شركة (أجيليتي) للخدمات اللوجستية العام الماضي، عندما فصلت الشركة دور الرئيس التنفيذي عن دور رئيس مجلس الإدارة ليتناسب ذلك مع قوانين الحوكمة الجديدة في الكويت. وقد حققت الشركة إيرادات بقيمة 4.8 مليار دولار العام الماضي، من خلال توفيرها خدمات التوزيع العالمي والتخزين والشحن لقطاعات الأدوية والتجزئة والنفط والغاز. وقد انضمت الصالح إلى الشركة في عام 2007 مديرة لعلاقات المستثمرين. وشغلت سابقاً منصب رئيسة قسم الديون وأسواق رأس المال في (بنك الكويتي الوطني كابيتال).

وقالت الصالح: "كانت الرحلة بالنسبة لي كطريق متعرج فيه الكثير من المطبات والعقبات. عليك الاستمرار في التركيز والتحلي بالتواضع حتى بلوغ النجاح والتعلم من الفشل."

غادة جبارة

تحمل جبارة شهادة ماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية من جامعة كيبيك في مونتريال، وحاصلة أيضاً على درجة الماجستير في نظم المعلومات من جامعة لوهافر في فرنسا. وتتبوأ جبارة منصب الرئيسة التنفيذية لشركة (أوبتيموم تيليكوم الجزائر)، بعد 5 أشهر من قيام شركة الاتصالات الروسية (VimpelCom) ببيع حصة %51 في شركة (أوبتيموم تيليكوم الجزائر)، التي تعمل تحت الاسم التجاري (Djezzy) لـ(الصندوق الوطني الجزائري للاستثمار) مقابل مبلغ 2.6 مليار دولار. وقد أمضت جبارة سابقاً 4 سنوات في بناء شركة (Korek Telecom) شركة الاتصالات العراقية. وشغلت أيضاً منصب الرئيسة التنفيذية لشركة (Digicel) في هايتي، والرئيسة التنفيذية لشركة (Digicel) في الأسواق الناطقة بالفرنسية في منطقة البحر الكاريبي وهندوراس. 

وقالت جبارة: "في الدول العربية، أعتقد أن الناس يسيئون فهم ثقافة الدول العربية، ربما هناك احترام بشكل مبالغ فيه تجاه النساء، تمكنت من تشجيع العاملين الفنيين على العمل بطريقة لو فعلها أي رجل، فسيتعرض لرد قاس منهم."


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7576
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top